خالد صلاح

كل الطرق تؤدى إلى تتويج الأهلى بدورى 2018.. زلزال فى قلعة الدراويش بعد تراجع النتائج والتنازل عن القمة.. الإسماعيلى بدون مدير فنى قبل مواجهة المارد الأحمر.. والزمالك يواصل نزيف النقاط

الجمعة، 26 يناير 2018 05:25 م
كل الطرق تؤدى إلى تتويج الأهلى بدورى 2018.. زلزال فى قلعة الدراويش بعد تراجع النتائج والتنازل عن القمة.. الإسماعيلى بدون مدير فنى قبل مواجهة المارد الأحمر.. والزمالك يواصل نزيف النقاط فريق الأهلى
كتب أحمد طارق
إضافة تعليق

أصبحت كل الطرق تؤدى إلى تتويج الأهلى بلقب الدورى الممتاز بالموسم الحالى 2017 – 2018، ليصبح التتويج الثالث على التوالى للشياطين الحمر، خاصة بعد تنازل الإسماعيلى عن صدارة جدول المسابقة، عقب رحيل الفرنسى سبستيان ديسابر، بالإضافة إلى تعثر الزمالك فى العديد من المباريات الماضية والتى كان آخرها الخسارة من المصرى البورسعيدى.

 

الإسماعيلى والزمالك يعدان أبرز الفرق المنافسة للأهلى على بطولة الدورى، خاصة بعد أن أنهى الدراويش الدور الأول متصدرا الجدول برصيد 40 نقطة، كما يعد الزمالك الخصم التقليدى للشياطين الحمر، رغم ابتعاده عن المنافسة على المقدمة، إلا أن جماهيره كانت تأمل فى تحقيق الانتصارات فى الفترة الحالية وخاصة بعد تولى إيهاب جلال القيادة الفنية ليعود للمنافسة من جديد.

 

زلزال فى قلعة الدراويش

شهدت الفترة الأخيرة حالة من عدم الاستقرار داخل فريق الإسماعيلى، مما أدى لتراجع واضح فى المستوى والأداء وكذلك النتائج، الأمر الذى أدى لتخلى الفريق الإسماعيلاوى عن الصدارة وتركها للمارد الأحمر.

 

رحيل الفرنسى سبستيان ديسابر المدير الفنى للإسماعيلى عن القيادة الفنية للفريق، لتولى تدريب منتخب أوغندا، أدى لحدوث خلل كبير داخل صفوف الدراويش، كما أن الاستعانة بأبو طالب العيسوى ليحل محله لم يكن قرارا موفقا من مجلس الإدارة، لذلك قرر الأخير الاستقالة بعد أن قاد الفريق للفوز فى مباراة واحدة، والتعادل فى اثنين وخسارة مباراة، لينزف الإسماعيلى العديد من النقاط فى مشوار المنافسة على لقب الدورى.

 

وأصبح الطريق ممهدا أمام الأهلى للتتويج بلقب الدورى هذا الموسم، خاصة بعد استقالة أبو طالب العيسوى ليصبح الفريق بدون مدير فنى قبل المباراة المصيرية أمام المارد الأحمر المقرر لها الثلاثاء المقبل فى إطار منافسات الجولة 21 بالدورى، والتى من شأنها أن تعيد الدراويش للمنافسة من جديد على اللقب فى حالة تحقيق الفوز، أو ابتعاده بشكل كبير عن المنافسة وذلك فى حالة الخسارة.

 

 الزمالك يتعثر أمام المصرى ويخسر بهدف "عيسى"

الزمالك يعد الخصم التقليدى للأهلى، ورغم ابتعاده عن المنافسة على قمة الدورى، إلا أن جماهيره كانت تأمل فى استعادة الفريق لمستواه تحت قيادة المدير الفنى الجديد إيهاب جلال، والعودة للمنافسة وإن كان من على بعد، لكن "أتت الرياح بما لا تشتهى السفن" وواصل الأبيض نزيف النقاط، وكان أخرها الخسارة من المصرى البورسعيدى بهدف أحرزه إسلام عيسى فى المباراة التى جمعتهما الأربعاء المضاى، فى إطار منافسات الجولة 20 من عمر المسابقة.

 

خسارة الزمالك من المصرى جعلته مستقرا فى المركز الخامس برصيد 32 نقطة، متساويا مع سموحة صاحب المركز الرابع، وتواجد المصرى فى المركز الثالث برصيد 37 نقطة، والإسماعيلى فى المركز الثانى برصيد 42 نقطة، والأهلى متصدرا الجدول برصيد 48 نقطة.


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

زملكاوى صريح

أرجوكم وبشدة

أرجوكم ألا تتحدثوا عن تتويج الأهلى بدورى 2018 لأن هذا الكلام يحرق دم طنط ظاظا ملكة الغتاتة والفظاظة.

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة