خالد صلاح

"الرباعى العربى" يجتمع بالرياض للتصدى لإرهاب قطر.. وزراء خارجية الدول المكافحة للإرهاب يستعرضون الممارسات الاستفزازية القطرية لتقويض الأمن القومى.. ويؤكدون: عودة العلاقات مع الدوحة مرهون بتنفيذ المطالب الـ 13

الإثنين، 22 يناير 2018 05:26 م
"الرباعى العربى" يجتمع بالرياض للتصدى لإرهاب قطر.. وزراء خارجية الدول المكافحة للإرهاب يستعرضون الممارسات الاستفزازية القطرية لتقويض الأمن القومى.. ويؤكدون: عودة العلاقات مع الدوحة مرهون بتنفيذ المطالب الـ 13 وزراء خارجية الرباعى العربى
كتب - محمود محيى - أحمد جمعة
إضافة تعليق

اجتمع وزراء الرباعى العربى "مصر والسعودية والإمارات والبحرين" اليوم الاثنين، بالعاصمة السعودية الرياض، على هامش الاجتماع الوزارى لتحالف دعم الشرعية فى اليمن، وذلك بحضور وزير الخارجية سامح شكرى.

 

وقالت الخارجية المصرية المصرية فى بيان لها إن وزراء الخارجية استعرضوا خلال الاجتماع الممارسات الاستفزازية الأخيرة لقطر، والتى تستهدف تقويض مصالح الدول الأربعة وأمنها القومى.

 

وأكد الوزراء على تضامنهم الكامل مع بعضهم البعض وتمسكهم بالمطالب الـ 13 التى تم طرحها من قبل على الجانب القطرى لضمان إقامة علاقة طبيعية معه.

 

وأوضحت الخارجية المصرية أن الوزراء الأربعة ناقشوا عددا من القضايا المرتبطة بالأمن القومى العربى، إذ أكدوا على تكاتفهم فى مواجهة محاولات التدخل فى شئون الدول العربية من خارج الإقليم العربى، أو التواجد فى المنطقة بشكل يهدد مصالح أى من الدول الأربعة، كما أكدوا على استمرار تضامنهم وتنسيق مواقفهم حمايةً للأمن القومى العربى فى مواجهة التهديدات والمخاطر المتزايدة.

 

إغاثة اليمن

كان قد أعلن التحالف العربى لدعم الشرعية فى اليمن إطلاق عملية إنسانية شاملة لإغاثة الشعب اليمنى تشمل عدة إجراءات.

 

وجاء فى البيان الختامى لاجتماع وزراء خارجية التحالف، قرار بزيادة الطاقة الاستيعابية للموانئ اليمنية لتسهيل دخول المساعدات الإنسانية، على جانب فتح معبر الخضراء على الحدود السعودية اليمنية لتسهيل إيصال المساعدات.

 

وشملت الإجراءات كذلك تجهيز 17 ممرا بريا آمنا و6 مواقع حدودية لضمان وصول المساعدات إلى داخل البلاد.، فضلاً عن تخصيص من 30 إلى 40 مليون دولار لتوسيع قدرة الموانئ اليمنية على استقبال الشحنات الإضافية.

 

وكذلك أعلن تحالف الشرعية تقديم من 20 إلى 30 مليون دولار لرفع قدرة النقل البرى فى اليمن، وتضمنت الإجراءات كذلك تدشين جسر جوى إلى مأرب، وتسيير رحلات يومية لطائرات سى 130.

 

وشارك فى الاجتماع وزير الخارجية السعودى عادل الجبير، الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولى الإماراتى، الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة، وزير الخارجية البحرينى، والشيخ صباح خالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتى، كما شارك كذلك وزير الخارجية المصرى سامح شكرى.

 

وجاء الاجتماع بمشاركة المشرف العام على مركز "الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية" الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة وسفير المملكة فى اليمن محمد بن سعيد الجابر، والمتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية فى اليمن العقيد تركى بن صالح المالكى.

 

الوضع الأمنى فى اليمن متفجر

وقال وزير الخارجية سامح شكرى، إن اليمن الشقيق يعيش مرحلة هى الأسوأ فى تاريخه الحديث، مؤكدا أن الوضع الأمنى متفجر، والإرهاب يتفشى ويحصد أرواح الأبرياء، والوضع السياسى يراوح مكانه ويتسبب كل يوم فى تفاقم الأزمة الإنسانية التى بلغت مستوى مأساوى بكل معنى من معانى الكلمة.

 

وأكد وزير الخارجية فى كلمته خلال الاجتماع الوزارى لتحالف دعم الشرعية فى اليمن، أن الهدف من اجتماع تحالف دعم الشرعية هو تجديد الالتزام المستمر منذ اليوم الأول لتشكل تحالف دعم الشرعية فى اليمن، بتخفيف الأوضاع الإنسانية عن الشعب اليمنى الشقيق، موضحا أن هذه أولوية قصوى فى بلد بات مهددا بتفشى الأوبئة وبمعدلات غير مسبوقة لنقص الغذاء والمؤن والأدوية.

 

تعهدات التحالف للأشقاء

وأكد "شكرى"، أن التعهدات التى قدمتها دول التحالف ولا تزال، والتى يعلن عن حزمة جديدة منها اليوم، هى دليل ساطع على أننا نقرن القول بالفعل، ونعمل ما فى وسعنا لترجمة التزامنا الإنسانى والأخلاقى تجاه الأشقاء فى اليمن.

 

وأوضح وزير الخارجية أن مصر قدمت حزمتين من المساعدات للأشقاء فى اليمن، تم تسليمهما عبر مركز الملك سلمان للإغاثة، مشيرا إلى أن القاهرة تقوم بالإعداد لحزمة جديدة من المساعدات الإنسانية تتضمن مواد غذائية وأدوية ومستلزمات طبية، بالإضافة إلى زيادة عدد المنح الدراسية والبرامج التدريبية الموجهة للكوادر اليمنية، ومضاعفة المنح العلاجية لاستقبال وعلاج الجرحى اليمنيين فى إطار بروتوكول تعاون بين وزارتى الصحة فى البلدين، بالإضافة إلى إجراءات عديدة لتسهيل دخول الأشقاء اليمنيين إلى مصر لأغراض العلاج والدراسة.

 

وأكد وزير الخارجية أن مصر كسائر الأشقاء فى تحالف دعم الشرعية فى اليمن، تقدم هذه المساعدات فى إطار الالتزام الأخلاقى والعروبى بدعم الأشقاء فى اليمن، موضحا أن الجميع يدرك الدور الإيجابى الذى قامت به دول التحالف أيضا لتسهيل دخول المساعدات الإنسانية عبر ميناء الحديدة، وتركيب المزيد من الرافعات لتسهيل تفريغ شحنات البواخر المحملة بالمساعدات إلى أشقائنا فى اليمن.

 

تقديم العون

واختتم حديثه فى هذا الشأن، قائلا: "مستمرون فى تقديم كل عون لأشقائنا فى اليمن، لتخفيف الأزمة الإنسانية، وملتزمون فى الوقت نفسه، بدفع جهود الحل السياسى فى اليمن، ليتسنى لنا طى هذه الصفحة الحزينة من تاريخ هذا البلد العريق".

 


إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن

بالعربى : بيئة صحية نظيفة امنة للجميع اولاً

بالعربى : بيئة صحية نظيفة امنة للجميع اولاً

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة