خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

هل يحل الأجانب أزمة حراسة المرمى فى مصر؟.. مدرب الفراعنة يحذر من اختفاء الحراس الوطنيين.. مدرب منتخب الشباب السابق يطالب بدعم الموهوبين.. حسن نصر: تجربة 2007 غير ناجحة.. ومدرب سموحة يراها تقتل الناشئين

الأربعاء، 17 يناير 2018 06:03 م
هل يحل الأجانب أزمة حراسة المرمى فى مصر؟.. مدرب الفراعنة يحذر من  اختفاء الحراس الوطنيين.. مدرب منتخب الشباب السابق يطالب بدعم الموهوبين.. حسن نصر: تجربة 2007 غير ناجحة.. ومدرب سموحة يراها تقتل الناشئين حراس المرمى
كتب أحمد طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى مايو ‏2009‏ أصدر مجلس إدارة اتحاد كرة القدم، برئاسة سمير زاهر، قرارا بمنع جميع الأندية المحلية من التعاقد مع حراس مرمى أجانب، من أجل صناعة جيل جديد فى هذا المركز مع استمرار الحراس الأجانب لحين انتهاء عقودهم‏.

 

وأثار المستوى المهزوز للعديد من حراس مرمى الدورى المصرى، فى الوقت الحالى علامات الاستفهام، مما دفع البعض للمطالبة بإعادة فتح الاأبواب أمام احتراف الحراس الأجانب فى الدورى المصرى، لمعالجة هذا الأمر، خاصة بعد أن شهدت الفترة الماضية اهتزازا ملحوظا لحراس كبار أندية الدورى، على رأسهم شريف إكرامى حارس مرمى الأهلى، والذى تم استبعاده من المشاركة فى المباريات، وأحمد الشناوى حارس الزمالك الذى عرضه مرتضى منصور رئيس النادى للبيع.

 

بعض أخطاء شريف إكرامى

بعض أخطاء أحمد الشنأوى 

 

"اليوم السابع" طرح فكرة العودة لاستقدام حراس أجانب للدورى المصرى على بعض خبراء حراسة المرمى فى مصر، وهو ما أجاب عليه أحمد ناجى مدرب حراس مرمى المنتخب الوطنى، وحسن نصر مدرب حراس بتروجت، وخالد عبد الله مدرب حراس سموحة، وأسامة عبد الكريم مدرب حراس منتخب مصر للشباب السابق.

 

مدرب المنتخب يرفض احتراف الحراس فى مصر ويوضح السبب

رفض أحمد ناجى، مدرب حراس المنتخب، فكرة إعادة فتح باب احتراف حراس المرمى فى الدورى المصرى من جديد مثلما حدث عام 2007، مؤكدا أنه فى حالة السماح باستقدام حراس أجانب سيقع الضرر الأول على منتخب مصر.

ويستعد المنتخب الوطنى للمشاركة فى مونديال روسيا 2018، بعدما وقع ألفراعنة فى مجموعة ضمت معه كل من منتخبات أوروجوى والسعودية وروسيا.

وقال مدرب حراس الفراعنة: "السماح بالاستعانة ببعض اللاعبين الأجانب لتدعيم صفوف الفرق أمر مسموح فى جميع المراكز، نظراً لإمكانية مشاركة أكثر من لاعب فى هذه المراكز، مما لا يضر المنتخب، على عكس حراسة المرمى التى تعتمد على لاعب واحد فقط، وفى حالة اعتماد الأندية على الحراس الأجانب سيختفى الحراس الوطنيون وفى تلك الحالة سيصبح المنتخب فى ورطة كبرى".

 

أسامة عبد الكريم: مرفوض تماما ونمتلك عمالقة

أكد أسامة عبد الكريم، مدرب حراس مرمى منتخب الشباب السابق، رفضه التام لفكرة عودة فتح باب الاستعانة بحراس أجانب فى الدورى المصرى، قائلا: "الأمر مرفوض تماماً، لأنه فى تلك الحالة لم نفرز حراس جدد لخدمة المنتخبات بمختلف أعمارها، ولسنا فى حاجة لحراس أجانب فنحن نمتلك حراس مرمى على أعلى مستوى، مثل محمد عواد ومحمد الشناوى، وعماد السيد ومحمد بسام".

 

حسن نصر: تجربة غير ناجحة

أكد حسن نصر، مدرب حراس مرمى فريق بتروجت، أن تجربة الاستعانة بحراس أجانب فى الدورى المصرى "غير ناجحة" بدليل إلغائها سريعا، مشيرا إلى أن الضرر الأول سيقع على المنتخب الوطنى، الذى سيواجه أزمة كبرى بعد عدة سنوات بسبب انعدام الحراس المصريين.

وتابع مدرب حراس بتروجت، مؤكداً أن الدورى المصرى يضم عددا كبيرا من الحراس المميزين، ولا نحتاج لفكرة الاستعانة بحراس أجانب مثل دوريات أخرى.

 

خالد عبد الله: سيختفى الاهتمام بناشئى الحراس

كما رفض خالد عبد الله، مدرب حراس مرمى سموحة، فكرة العودة للاستعانة بحراس أجانب فى الدورى المصرى، مؤكداً أن حراسة المرمى "مركز حساس"، والأمر سيقع بالضرر على جميع المنتخبات الوطنية بمختلف أعمارها، نظرا لاعتماد معظم الأندية على حراس أجانب، وفى تلك الحالة لن يتم الاهتمام بالحراس الناشئين، وستصبح أزمة كبرى فى هذا المركز بعد عدة أعوام.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة