خالد صلاح

من الطب للسياسة.. تعرف على أفضل المهن المناسبة لأبناء برج الجدى

السبت، 13 يناير 2018 05:00 ص
من الطب للسياسة.. تعرف على أفضل المهن المناسبة لأبناء برج الجدى طبيب


كتبت أسماء زيدان
إضافة تعليق

كل الأعمال التى تتطلب وقت طويل، والأعمال الصعبة والبطيئة لا تخيف برج الجدى بل على العكس من ذلك، فمولود برج الجدى يستغل ذكاءه فى العمل والدراسات الفلسفية أو علم الآثار فهو يحب اكتشاف أسباب كل شىء والوصول إلى الصميم واستنتاج الخلاصة، وهنا توضح خبيرة الأبراج هالة عمر أبرز الأعمال التى تناسب مولود برج الجدى.

طبيب
طبيب

الجدى محب للعمل الفردى

نرى عددًا كبيرًا من مواليد برج الجدى أطباء وباحثين ومؤرخين، حيث يميل مولود برج الجدى للأشياء الملموسة وهذا ما يؤهله للعمل فى الهندسة والإنشاءات الزراعية، ولا يحب العمل ضمن مجموعة مفضلًا تحمل المسئوليات بمفرده لسبب واحد وهو أنه لا يثق بأحد غيره، كما أنه لا شئ أصعب عليه من التنازل عن سلطاته فيكره أن يراقبه أحد فى عمله، وأكبر قصاص له العطلة الدائمة.

السادات أشهر حكام برج الجدى
السادات أشهر الحكام من برج الجدى

الجدى محب للحكم والسلطة

وهناك عدد كبير من رجال السياسة من مواليد برج الجدى فحسناته وسيئاته تتفق مع هذا الاتجاه من حب الحكم والحركة وحب العمل وتحمل المسئولية والميل للسيطرة وخدمة المجتمع، ولا يأتيه الحظ بوسيلة غامضة أو طريقة ساحرة، بل من خلال العمل الدءوب الشاق والتخطيط البطئ المدروس، فيسعى برج الجدى إلى هدف معين ويعمل على تحقيقه دون كلل أو ملل.

مؤرخ
مؤرخ

الحظ لا يأتى لبرج الجدى صدفة

والحظ لا يأتى لبرج الجدى بحركة سحرية بل يحصل عليه بالتوفير والاستثمار والعمل الشاق واستخدام ذكاءه وتحديد الأهداف التى يمكن تحقيقها، ففى العمل برج الجدى لا يهدأ ولا يمل فيكون أول الوافدين صباحًا وآخر المنصرفين مساءً ولا يحب المزاح أثناء العمل ويعتبره مضيعة للوقت، فلا يصرف قرشًا واحدًا دون حساب، ولا يخاطر بماله لمجرد اللهو والتبذير.

والفشل فى الوظيفة يؤثر على أعصاب برج الجدى، فتراه منزعجًا إذا ارتكب خطأ ولو صغير، فيثبت فى عمله ولا ينتقل من وظيفة إلى أخرى، لأن الألقاب لا تؤثر فيه وهو لا يبحث عن المجد بل يود الوصول إلى مركز المسئولية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة