خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بدء احتفالات "صوم العذراء" بدير درنكة فى أسيوط.. ومنع إقامة الخيام خارج الدير

الإثنين، 07 أغسطس 2017 04:08 ص
بدء احتفالات "صوم العذراء" بدير درنكة فى أسيوط.. ومنع إقامة الخيام خارج الدير دير درنكة
أسيوط - محمود العجمى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


بدء احتفالات "صوم العذراء" بدير درنكة فى أسيوط... by youm7

 

توافد المئات من الأقباط على قرية درنكة التابعة لمركز أسيوط، وسط إجراءات أمنية مشددة، لبدء الاحتفال بصيام العذراء، وذكرى لجوء العائلة المقدسة إلى ذلك المكان فى مغارة بحضن الجبل الغربى بأسيوط، فى رحلة الاختفاء من بطش الرومان، والتى تُقام فى موعدها المعتاد 7 أغسطس من كل عام، وتستمر الزيارات حتى 21 من الشهر ذاته.

 

ووضعت مديرية أمن أسيوط، بوابة إليكترونية على مداخل ومخارج دير السيدة العذراء، للكشف عن الأسلحة والمعادن، ومنعت دخول السيارات داخل الدير، ومنعت إقامة الخيام القماش بالأرض أمام الدير أو فى الأماكن الملحقة بالدير، واقتصار إقامة الاحتفالات الطقسية داخل الدير.

 

القس لوقا، أحد الرهبان الأرثوذكس بدير درنكة بأسيوط، قال إن "الدورة" أو "زفة أيقونات السيدة مريم العذراء والمسيح عيسى عليه السلام"، من أهم المراسم التى يحرص عليها آلاف الأقباط فى صيام العذراء، إذ يظهر القساوسة والرهبان خلف الأيقونات مباشرة مصطفين فى صفين، ويأتى من خلفهم الشمامسة، وتعلو أصواتهم بالترانيم والتسابيح، كما يتواجد بداخل موكب "الدورة" نيافة الأنبا يؤانس مطران أسيوط يشير إلى شعب الكنيسة بالبركة والمحبة والسلام.

 

وأكد الراهب "لوقا" اتخاذ عدد من الإجراءات بالتنسيق مع محافظ أسيوط المهندس ياسر الدسوقى، والقيادات الأمنية بمديرية أمن أسيوط، لمنع إقامة المقاهى والاحتفالات الشعبية خارج أسوار الدير، وتركيب عدد من الكاميرات المراقبة والبوابات الإلكترونية على مداخل ومخارج الدير، كما لن يُسمح لأحد بالدخول إلا بعد المرور عبر البوابات الإلكترونية.

 

وأشار القس لوقا، إلى أن الدير خصص أكثر من 15 أتوبيسًا وسيارات خاصة لنقل الزائرين داخل الدير، فضلا عن تركيب مصعد جديد للتسهيل على كبار السن الصعود إلى أعلى الجبل حتى كنيسة المغارة بالدير، ومنع مبيت الزوار بالدير، والمغادرة متاحة من الساعة 6 صباحًا وحتى 11 مساء فى أى وقت.

 

وتعود أهمية دير العذراء، بجبل أسيوط الغربى، إلى مجىء العائلة المقدسة لأسيوط، حيث قدمت السيدة مريم العذراء وسيدنا عيسى عليه السلام وهو طفل صغير وبصحبة القديس يوسف النجار، بعد أن تركت العائلة المقدسة فلسطين وطنها واتجهت نحو البلاد المصرية، قاطعة صحراء سيناء حتى وصلت شرقى الدلتا مجتازة بعض بلاد الوجه البحرى فالقاهرة ومنها إلى صعيد مصر حتى مدينة أسيوط، ثم إلى جبلها الغربى حيث المغارة المعروفة التى حلت بها العائلة المقدسة.

 

 

مواطنون يتوافدون على مغارة العذراء
مواطنون يتوافدون على مغارة العذراء

 

مواطنون داخل مغارة العذراء
مواطنون داخل مغارة العذراء

 

الأقباط يتباركون بمغارة العذراء
الأقباط يتباركون بمغارة العذراء

 

أقباط يتوجهون بالدعاء أمام مغارة العذراء
أقباط يتوجهون بالدعاء أمام مغارة العذراء

 

 التقاط الصور مع الراهب لوقا
التقاط الصور مع الراهب لوقا

 

العذراء بدير درنكة
العذراء بدير درنكة

 

 إنارة الشموع أمام أيقونة العذراء مريم
إنارة الشموع أمام أيقونة العذراء مريم

 

 أيقونة العذراء بدير درنكة
أيقونة العذراء بدير درنكة

 

 أيقونه لرحلة العائلة المقدسة
أيقونه لرحلة العائلة المقدسة

 

توافد الأقباط على مطران أسيوط
توافد الأقباط على مطران أسيوط

 

توافد الأقباط لتقبيل يد الأنبا يؤانس
توافد الأقباط لتقبيل يد الأنبا يؤانس

 

دعوات وتبارك امام أيقونة العذراء
دعوات وتبارك امام أيقونة العذراء

 

 رسومات للعائلة المقدسة
رسومات للعائلة المقدسة

 

مغارة بجبل درنكة
مغارة بجبل درنكة

 

مواطنون يتوافدون على مغارة العذراء
 مغارة العذراء

 

دعوات وتبارك
دعوات وتبارك

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة