خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

محمد سمير

تصحيح المسار الأفريقى

الأحد، 25 يونيو 2017 10:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

المتابع باهتمام للسياسة الخارجية المصرية خلال السنوات الثلاثة الأخيرة أسعده بالتأكيد الجهود الإستراتيجية المنظمة والجادة التى بذلتها الدولة على كل المحاور والمستويات لاستعادة العلاقات المصرية الأفريقية للزخم الذى كانت عليه فى الماضى، بعدما مرت بفترة طويلة من الفتور والسبات العميق الذى أثر سلبيًا على الرصيد التاريخى الرائع لمصر لدى جميع الدول الأفريقية، وهو ما يمكن أن نطلق عليه عملية تصحيح المسار الأفريقى، وعلى الرغم من النجاحات العديدة التى تم إنجازها فى هذا الملف المهم فإنه يبقى مطلوبًا وبشدة فتح مجالات اقتصادية واستثمارية أكبر وأكثر عمقًا مع دول القارة تتناسب طرديًا مع حجم الفرص الضخمة المتاحة فى هذا الشأن والتى ترسخ على المدى الطويل لعلاقات شعبية متينة تقوم على تحقيق المصالح المشتركة وتبادل المنافع وتنشر الخير والنماء فى جميع ربوع القارة السمراء.. فأرجو أن تبذل الوزارات المختصة بالتعاون مع الكيانات العملاقة فى القطاع الخاص جهودًا غير نمطية فى هذا الشأن، خاصة أن جميع الدول الأفريقية تنتظر من مصر الاضطلاع بدورها التاريخى المهم مرة أخرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 2

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل

المسار المصري

طيب صحح المسار المصري أولا قبل الافريقي

عدد الردود 0

بواسطة:

سياسى غلبان جدا

افريقيا الغائبة

بالفعل كاتبنا المبدع افريقيا زاخرة بالموارد الطبيعية والثروات والكنوز الخام ويجب استثمارها وانا بصراحة مبسوط جدا من الراجل والمواطن البسيط جدا الشعب الاصيل اللى بسيط جدا فى السياسة ومع ذلك بيشارك ابن الاسكندرية الجميلة على كل الاحوال العودة الى دول حوض النيل لاسباب جيو سياسية خاصة بالمياه او العودة بكثافة لدول جنوب افريقيا الغنية بالثروات المعدنية كل ده بيرسم مستقبل مصر ومتنساش دور مصر الكبير فى حركات التحرر الافريقى فى الستينات فى عهد الزعيم جمال عبد الناصر.واخيرا كل سنة ومصر الحبيبة وكل الامة العربية بافضل حال اللهم امين

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة