أكرم القصاص

فى عيد ميلاده الـ37.. شاهد لقطات لا يقدر عليها إلا الساحر رونالدينيو

الثلاثاء، 21 مارس 2017 08:57 م
فى عيد ميلاده الـ37.. شاهد لقطات لا يقدر عليها إلا الساحر رونالدينيو الساحر رونالدينيو
كتب - هشام البلك

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
استفتاءات كثيرة أجريت وأسئلة كثيرة تناقلها عشاق كرة القدم فيما بينهم أثناء متابعتهم للمباريات أو حتى أثناء جلوسهم على المقاهى، أو فى أى مكان آخر، حول من هو اللاعب الأكثر مهارة فى تاريخ الساحرة المستديرة، إلا أن الإجابة لم تكن بعيدة عن اسم واحد فقط، وهو الساحر رونالدينيو أسطورة برشلونة والمنتخب البرازيلى الأسبق. 
 
الساحر يحتفل اليوم بعيد ميلاده الـ37 ولكن رغم ابتعاده عن الملاعب منذ فترة طويلة، إلا أن أحدًا لم ينس على الإطلاق أنه كان وما زال وسيظل دائمًا أحد أكثر اللاعبين مهارة فى تاريخ كرة القدم. 
 
رونالدينيو بدأ مسيرته الفعلية من بلاد الأهرامات، وذلك عندما خاض كأس العالم للناشئين عام 1997 فى مصر، وقاد البرازيل للفوز باللقب، وارتبط وقتها بعلاقة حب شديدة مع الجماهير المصرية، التى استمتعت كثيرًا بمهاراته، قبل أن يقود المنتخب الأول للفوز بمونديال 2002، بينما على مستوى الأندية، فقد لعب لجريميو البرازيلى، ثم انتقل منه لباريس سان جيرمان، الذى كان محطته لبرشلونة الإسبانى، الفريق الذى قدم معه أفضل مستوياته على الإطلاق، قبل أن يرحل إلى ميلان، وعود بعدها للبرازيل، ليلعب مع فلامينجو، ثم أتلتيكو مينيرو، ثم كويريتاريو المكسيكى، وأخيرًا فلومينينزى.  
 
 
وبفضل هذه المهارات الخارقة فقد أمتع رونالدينيو عشاقه بالكثير من اللحظات الرائعة، التى ظلت إلى الآن مسجلة باسمه وحده، ولم ينجح أى لاعب آخر فى أن يفعل مثلها، لتكون لقطات مهارية لا يقدر عليها إلا الساحر رونالدينيو. 
 
 
 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة