أكرم القصاص - علا الشافعي

اعترافات شابين قتلا شاذا بأوسيم: طلب منا اللواط فقررنا الانتقام منه

الجمعة، 17 فبراير 2017 05:42 م
 اعترافات شابين قتلا شاذا بأوسيم: طلب منا اللواط فقررنا الانتقام منه متهمون -أرشيفية
كتب سليم على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 "ماهر. م. ح" يبلغ من العمر 53 عاما، كانت رغباته الشاذة الفخ الذى تسبب فى مقتله، فبعد قضاء ليلة شهدت ما شهدته من تعاطى مخدرات وخمور، قتله حدث وشاب داخل شقته فى أوسيم، بعدما طلب منهما ممارسة اللواط معه، على حد ما كشفت التحقيقات.  

 

وكشفت تحقيقات مصطفى عبد العزيز وكيل نيابة حوادث شمال الجيزة أن البداية كانت بتعرف "ماهر" على المتهمين "جاسر . خ . ع " عاطل ، 16 سنة، و "حسين . م . ح" 20 سنة، عاطل،  يقيمان فى بشتيل- فى منطقة التحرير، بعدما تدخل لحل خلافات بينهما ومجموعة من المارة، وبعد ذلك دخل معهما فى صداقة، حتى دعاهما لزيارته فى منطقة البراجيل التابعة لأوسيم.

 

وأضافت التحقيقات أن المجنى عليه كان يقيم بمفرده بعد ما انفصل عن زوجته قبل 10 سنوات، وأن المتهمين استجابا لدعوته وذهبا إلى شقته بعدما أغراهما بامتلاكه مواد مخدرة وخمور، وبعد تعاطيهما المخدر والخمور طلب منهما المجنى عليه ممارسة اللواط معه، فاستشاط غضبهما ودخلا معه فى مشادة وغادرا المنزل. 

أضاف المتهمان: " قررنا العودة إليه لننتقم منه، واتصلنا به وأعربنا له عن أسفنا، وأخبرناه بأننا نريد الجلوس معه لتعاطى الخمور والمواد المخدرة فوافق،  وبعد أن تأكد المتهمين بأن المجنى عليه أصبح لا يستطيع الحركة بفعل الخمور والمخدرات تعدى عليه الأول بسكين" فأصابه بجرح فىالرأس، ثم كتما أنفاسه بـ"وسادة" حتى فارق الحياة، ووثقا قدميه ويديه بـ"ملائة سرير" واستوليا علي هواتفه المحمولة و40 جنيها، وتمكنا من الهرب وباعا الهواتف  لشخص يدعى " أحمد . ر  " صاحب محل هواتف محمولة بإمبابة".. فقررت النيابة حبسهما 4 أيام على ذمة التحقيقات. 

كان المقدم أمثل حرحش رئيس مباحث مركز شرطة أوسيم،  تلقى بلاغا من الأهالي بالعثور على جثة  " ماهر .م .ح " 53 سنة سمسار ومقيم فى مدينة الفردس بمنطقة البراجيل، فانتقل ضباط المباحث وتبين لهم أن الجثة موثقة القدمين واليدين بقطعة قماش ومصابة بجرح فى منتصف الرأس وبتكثيف الجهود توصل رجال المباحث إلى هوية المتهمين وتمكن كل من وليد عمرو، ياسر عبد العال معاونا المباحث من القبض عليهما.










مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

ياسلام على الشرفاء

اا

واضح ان المجرمين لا يقلوا قذارة عن المجني عليه . شابين 16 و 20 سنة بيتعاطوا مخدرات وخمور؟ !!! وماذا جعلهما يرجعان؟ راجعا حسابهما ولماذا ليحصلا على المزيد (وكما قالا) من مخدرات وخمور وبالمرة سرقة متعلقاته. يارب يتم اعدامهما في أقرب وقت قبل أن يتلموا على بنات من شاكلتهم ويخلفوا عيال شوارع وتدور الدائرة . أين أهل هذين الشابين ؟ نفس العجينه سواء الأم أو الأب .

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة