خالد صلاح

المطربة النيوزيلندية "لورد" تدرس إلغاء حفلها بإسرائيل دعما للقدس

الجمعة، 22 ديسمبر 2017 04:18 م
المطربة النيوزيلندية "لورد" تدرس إلغاء حفلها بإسرائيل دعما للقدس مغنية البوب النيوزيلندية لورد
كتبت: أمنية جلال
إضافة تعليق

تدرس مغنية البوب النيوزيلندية "لورد"، إلغاء حفل مقرر لها فى إسرائيل، بعد أن واجهت رد فعل عنيفا فى بلدها.

وردت صاحبة أغنية "رويالز" على خطاب مفتوح، تم نشره فى موقع "ذا سبينوف" الإلكتروني النيوزيلندى، أمس الخميس، الذى طالبها بـ"الانضمام إلى المقاطعة الفنية لإسرائيل بإلغاء حفلها المقبل فى تل أبيب.

وكتبت المغنية البالغة 21 عام على موقع "تويتر"، حسب ما نشرت صحيفة "الجارديان" البريطانية، "لاحظت أن كثيرين يتحدثون عن هذا الموضوع، وإننى أدرس جميع الخيارات، شكرا لكم على إبلاغى بذلك.

وكانت اليهودية النيوزيلندية، جاستن ساش والنيوزيلندية الفلسطينية، نادية أبو شنب قد قالتا فى خطابهما الى لورد إن "تقديم حفلات فنية فى تل أبيب سينظر إليه على إنه دعم لسياسات الحكومة الإسرائيلية حتى لو لم تقوموا بأى تعليق على الوضع السياسى".

وكانت لورد واجهت انتقادات من قبل المعجبين منذ أن أعلنت يوم الثلاثاء الماضى إن جولتها "ملودراما" العالمية ستنتهى بعرض فى تل أبيب فى الخامس من يونيو المقبل.

وكانت نيوزيلندا صوتت أمس الخميس ضمن 128 دولة على قرار بالجمعية العامة للأمم المتحدة يدين قرار الرئيس الامريكي، دونالد ترامب بالاعتراف بالقدس، عاصمة لإسرائيل.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة