خالد صلاح

عمرو جاد

الموت الفطيس بالنوايا الطيبة

الخميس، 14 ديسمبر 2017 10:00 ص

إضافة تعليق

بمعدل كل ساعتين فى مصر، يتقدم نائب بتعديل أحد القوانين أو يقترح قانونًا جديدًا لمواجهة إحدى الظواهر التى تطرأ على المجتمع، وعلى الأرجح لا نعلم مصير كثير من هذه التعديلات، بينما يقول كثير من خبراء القانون: إن البيئة التشريعية عندنا ليست مهترئة لهذه الدرجة، لكن الخلل يكمن فى جدية وانتظام تطبيق القوانين، واقتصار الاستثناءات على الحالات التى تعالجها روح القانون لا نصوصه، وإن كانت بعض التعديلات والمقترحات تقف وراءها نوايا طيبة، لكن تظل المقترحات التى يراد بها الفرقعة الإعلامية هى الأكثر ضررًا، لأن الناس يقعون فريسة لما تعودت عليه آذانهم، وكثرة الحديث عن تعديل القوانين دون النظر لإمكانية تطبيقها بدقة، سيجعلها أقرب لـ«شراب مقلوب»، يمكن استعماله على أكثر من وجه، وبالتبعية قد يمتد هذا التعود إلى محاولات التحرش بالدستور، وحينها سنذهب جميعًا فطيس، لأن الشرابات المقلوبة لا يمكن ارتداؤها فى الوجه.


إضافة تعليق




التعليقات 3

عدد الردود 0

بواسطة:

الشعب الاصيل ...

الشرابات المقلوبه ...

يمكن ارتداء الشرابات المقلوبه اذا كانت الرؤوس مقلوبه ....

عدد الردود 0

بواسطة:

magid

كل شىء قابل للتعديل

الا القران 

عدد الردود 0

بواسطة:

اعلامى محترم

الشعب الاصيل

اولا كل التحية لصديقى الفطرى الشعب الاصيل ورغم محدوديته السياسية اصبح من علامات اليوم السابع وتعليقاته اضافة ليها ثانيا عاوزين تمرير قوانين سريعة جدا تمنع الروتين والتخبط يعنى لو واحد عيان جدا مش لازم نستنى اجراءات ورقية كثيرة عشان يلاقى سرير ولو واحد عاوز يطلع اوراق لازم يكون فيع تسهيلات كبيرة تقنية وتكنولوجية احنا لازم نمشى بسرعة الأرنب مش السلحفاة يعنى يجب تحريك جميع القوانين تخيل يا عمرو باشا المدرس لسة بياخد مبيت 6 جنيه فى امتحانات الثانوية العامة والفنى طب دول ينفعوا بايه ويكفوا ايه يعنى المفروض تغيير كل القوانين بما يناسب المرحلة وكل مرحلة لها قوانينها وسياستها ثالثا  يجب تغيير جميع من يعرقل النجاح وان يتم وضع قيادات مرنة فى العمل الادارى سياسية لا قيادات مريضة تتحدى وتأذى الأخرين واخيرا ..اتمنى ان يكون هناك استجابة لرغبتى فى العمل الاعلامى بمرز اعلام المحافظة واعلم ان اليوم السابع مقروءة جدا والكلام مقروء ..وانه لا يمكن ان ان يعاقب من ينجح ويريد ان يخدم المحافظة وانا على استعداد ان اقوم بعمل مجلة شهرية بشكل مبتكر ورائع ومتنوعة ان تم تدعيمها بشكل كبير جدا وستون عمل اكثر من رائع ..مصر على طريق الانجازات  الكبيرة والمشاريع العملاقة والاشراقة الجديدة ...ان شاء الله

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة