خالد صلاح

مباراة مصر والكونغو فى عيون صحافة العالم.. سى إن إن: انطلاقات محمد صلاح وصلابة حجازى مفتاح فوز الفراعنة.. ديلى ميل: المنتخب ينتظر تأشيرة روسيا الليلة.. والإعلام العربى: كوبر يحمل أحلام 104 ملايين مشجع

الأحد، 08 أكتوبر 2017 04:08 م
مباراة مصر والكونغو فى عيون صحافة العالم.. سى إن إن: انطلاقات محمد صلاح وصلابة حجازى مفتاح فوز الفراعنة.. ديلى ميل: المنتخب ينتظر تأشيرة روسيا الليلة.. والإعلام العربى: كوبر يحمل أحلام 104 ملايين مشجع منتخب مصر
كتب - مروان عصام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حظيت مباراة مصر والكونغو برازافيل، التى تنطلق فى السابعة مساء اليوم بملعب "برج العرب"، ضمن منافسات الجولة الخامسة وقبل الأخيرة بالمجموعة الخامسة فى التصفيات الأفريقية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 فى روسيا، باهتمام واسع بين الصحافة العالمية والعربية فى ضوء أهمية اللقاء.

ويتصدر منتخب مصر جدول ترتيب المجموعة الخامسة برصيد 9 نقاط، متفوقاً بفارق نقطة واحدة على أوغندا صاحبة الوصافة، بينما يحتل منتخب غانا المركز الثالث برصيد 6 نقاط، فيما يحتل منتخب الكونغو برازافيل المركز الرابع والاخير برصيد نقطة واحدة.

ويكفى منتخب مصر تحقيق الفوز على الكونغو برازافيل فى مباراة اليوم للصعود إلى كأس العالم للمرة الأولى منذ نسخة 1990 التى أقيمت فى إيطاليا، والثالثة فى تاريخه، بعد سقوط منتخب أوغندا فى فخ التعادل السلبى أمام غانا، بالمباراة التى جمعتهما أمس بالعاصمة الأوغندية "كمبالا"، ضمن الجولة الخامسة.

سي إن إن: ليلة تاريخية تنتظر الشعب المصرى

 

البداية مع شبكة "سى إن إن" الإخبارية التى تحدثت بأن الشعب المصرى على موعد مع ليلة تاريخية طال انتظارها، عندما يلتقى منتخب مصر مع الكونغو برازافيل فى مباراة يحتاج خلالها منتخب "الفراعنة" لتحقيق الفوز لضمان التأهل إلى بطولة كأس العالم 2018 دون النظر إلى نتائج الجولة السادسة والأخيرة.

وأضافت أن المدرب الأرجنتينى هيكتور كوبر ينتظر أن يبدأ لقاء الكونغو برازافيل بخطة هجومية من أجل حسم المباراة مبكراً، وتجنب الدخول فى حسابات معقدة فى الدقائق الأخيرة، مشيرة إلى أن منتخب الفراعنة يعول على انطلاقات محمد صلاح والننى مايسترو وسط الملعب، وصلابة أحمد حجازى الدفاعية، بالإضافة إلى تواجد عصام الحضرى "السد العالى" فى حراسة المرمى لتحقيق الفوز بمباراة اليوم.

"ديلى ميل": منتخب مصر ينتظر تأشيرة روسيا أمام الكونغو
 

أما صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فقالت إن منتخب مصر بإمكانه أن يحجز تذاكر السفر والتأشيرة إلى روسيا للمشاركة فى النسخة المقبلة من بطولة كأس العالم، حال نجاحه فى تحقيق الفوز على الكونغو برازافيل.

وأضافت الصحيفة، أن سقوط منتخب أوغندا فى فخ التعادل السلبى أمام غانا بالمباراة التى جمعتهما أمس بالعاصمة الأوغندية "كمبالا"، ضمن الجولة الخامسة يمنح الفرصة أمام منتخب "الفراعنة" لضمان الصعود إلى بطولة كأس العالم قبل جولة واحدة على نهاية التصفيات، شرط تحقيق الفوز على الكونغو برازافيل فى مباراة الليلة.

الصحف العربية تتحدث عن مباراة مصر والكونغو
 

كما أفردت الصحف العربية الصادرة اليوم، الأحد، مساحات واسعة للحديث عن المباراة المرتقبة التى تجمع بين منتخبى مصر والكونغو برازافيل.

 

البداية مع صحيفة "القبس" الكويتية، التى عنونت، "مصر على أعتاب المونديال"، مشيرة إلى أن الفرصة أمام المنتخب المصرى باتت قائمة للصعود إلى بطولة كأس العالم للمرة الأولى منذ نسخة 1990 التى أقيمت فى إيطاليا والثالثة فى تاريخه، عندما يلتقى مع الكونغو برازافيل اليوم بعد سقوط منتخبى أوغندا وغانا فى فخ التعادل السلبى.

وسارت صحيفة "الراى" على سير مواطنتها "القبس"، حيث عنونت، "الفوز على الكونغو يؤهل الفراعنة إلى المونديال"، مشيرة إلى أن تعادل منتخبى أوغندا وغانا بدون أهداف، فى المباراة التى جمعتهما أمس بالعاصمة الأوغندية "كمبالا" عزز كثيراً من حظوظ "الفراعنة" فى تحقيق حلم الوصول للمونديال.

 

فى ذات الصدد، كتبت صحيفة "الجزيرة" السعودية، تعليقاً على مباراة مصر والكونغو برازافيل اليوم، "غانا أهدت الفراعنة فرصة ذهبية للتأهل رسمياً لمونديال روسيا.. الحلم المصرى يقترب"، أما صحيفة "عكاظ" فكتبت، "المصريون يحلمون بالمونديال خلال مواجهة الكونغو اليوم.. استاد برج العرب (يا أبيض يا أسود)".

وأضافت الصحيفة، "يعول 104 ملايين نسمة، وهو عدد سكان جمهورية مصر العربية على كتيبة الأرجنتينى هيكتور كوبر المدير الفنى لمنتخب الفراعنة واللاعبين خلال مباراة الكونغو برازافيل اليوم على تحقيق الفوز لتفادى خطر عدم الصعود للمونديال".

وأشارت الصحيفة إلى أن جماهير الكرة المصرية ترى أن مباراة اليوم لا تقبل القسمة على اثنين، لاسيما أن الهزيمة أو التعادل أمام الكونغو برازافيل قد يبعدهم عن مونديال 2018 ويبخر حلمهم الذى انتظروه نحو 27 عاماً.

فى حين كتبت صحيفة "الإمارات اليوم"، أن غياب عبد الله السعيد لاعب وسط منتخب مصر والنادى الأهلى عن مباراة اليوم بسبب الاصابة يشكل مصدر إزعاج للأرجنتينى هيكتور كوبر، نظراً للتأثير المحورى للاعب وسط الميدان فى أداء الفراعنة، وصعوبة إيجاد البديل الذى يستطيع أن يعوض غياب السعيد.

وأضافت الصحيفة أن رمضان صبحى لاعب ستوك سيتى الإنجليزى ومحمود تريزيجيه لاعب قاسم باشا التركى يمكنهما تعويض غياب عبد الله السعيد عن مباراة اليوم وشغل لاعب الوسط المتقدم، نظراً لقدرتهما العالية على المراوغة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة