خالد صلاح

مخرجة إيرانية مرشحة للأوسكار تتحدى ترامب أن يشاهد فيلمها

الإثنين، 30 أكتوبر 2017 06:05 م
مخرجة إيرانية مرشحة للأوسكار تتحدى ترامب أن يشاهد فيلمها      نرجس إبيار
(رويترز)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تحدت نرجس آبيار أول مخرجة إيرانية ترشح لجائزة أوسكار الرئيس الأمريكى دونالد ترامب أن يشاهد فيلمها ليرى ما إذا كان الصورة التى يعرضها عن تجربة المواطن الإيرانى العادى للحرب والثورة ستغير وجهة نظره عن بلدها.

ويصف ترامب إيران بأنها "دولة إرهابية" لتورطها فى صراعات فى الشرق الأوسط وندد باتفاق دولى يلغى العقوبات المفروضة على إيران مقابل تقليصها لبرنامجها النووى الذى يرى الغرب أنه برنامج تسلح نووى.

يتتبع فيلم "نفس" الناطق باللغة الفارسية الذى أخرجته نرجس آبيار حياة الفتاة الصغيرة بهار التى تعايش التغيرات التى أعقبت الثورة الإسلامية فى 1979 وبداية الحرب العراقية الإيرانية فى ثمانينيات القرن الماضى مع أسرتها الفقيرة.

وكان الهاجس الرئيسى للبطلة هو أن تفقد والدها المريض بالربو الذى يرعاها مع أشقائها الثلاثة بمفرده وتمضى أغلب وقتها فى التأكد من أنه ما زال يتنفس أما جدتها التى تتسم بالورع ولكن تفتقر للطيبة فتعاقبها لعدم ذهابها إلى مدرسة لتحفيظ القرآن.

وأغضب الفيلم وترشح آبيار للأوسكار المحافظين المتشددين فى المؤسسة الحاكمة فى إيران الذين يصفون الحرب العراقية الإيرانية بـ"الدفاع المقدس" ويعتبرون الفيلم مناهضًا للإسلام.

وقالت آبيار فى حديث لـ"رويترز": "قتل ثلاثة آلاف طفل إيرانى أثناء الحرب لماذا لا أظهر كل ذلك؟ هذا الفيلم يدعو للسلام"، وتابعت: "أنه يمكن كذلك أن يساعد المجتمع الأمريكى على فهم أن الإيرانيين ليسوا إرهابيين كما يزعم بعض الساسة" وأضافت: "ترامب يستخدم لغة التهديد ضد إيران ما الذى سيفكر فيه إذا ما شاهد "نفس"؟ هل سيستمر فى تهديد إيران؟"


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة