خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بالصور.. نرصد معاناة مزارعى القصب بأسوان بعد توقف التوريد.. حمدان: 10 أفراد بناكل ونعيش من المحصول.. بكرى: هيتحجز على بيوتنا بسبب الديون.. ونقيب الفلاحين: 800 جنيه للطن سعر عادل

الإثنين، 02 يناير 2017 03:20 م
بالصور.. نرصد معاناة مزارعى القصب بأسوان بعد توقف التوريد.. حمدان: 10 أفراد بناكل ونعيش من المحصول.. بكرى: هيتحجز على بيوتنا بسبب الديون.. ونقيب الفلاحين: 800 جنيه للطن سعر عادل نرصد معاناة مزارعى القصب بأسوان بعد توقف التوريد
أسوان – عبد الله صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

رصد "اليوم السابع" أزمة مزارعي قصب السكر فى محافظة أسوان،  من تراكم الديون وضياع المحصول وارتفاع الأسعار وصعوبة حصول المنتجين على السكر من الأسواق.

إحدى بوابات المصنع المغلقة
إحدى بوابات المصنع المغلقة
 

حمدان عبد الله عطيتو، مزارع بقرية سبيل أبو المجد بمركز كوم أمبو محافظة أسوان، قال "ورثت عن أبى وأجدادى أرض زراعية تبلغ مساحتها 11 فداناً نزرعها سنوياً بالقصب، ونعيش ونأكل من خيراتها أنا وأفراد أسرتى العشرة، ومع غلاء الأسعار وتكاليف الزراعة والحصاد والنقل أصبح العائد المادى من طن القصب والمقرر بـ400 جنيهاً خلال الموسم الماضى غير مجز، فى حين أن تكلفة الفدان الواحد تصل إلى 23 ألف جنيه".

العربات التى تم توريدها فقط داخل المصنع
العربات التى تم توريدها فقط داخل المصنع
 

عم سيد بغدادى، مزارع بقرية سبيل أبو المجد بمركز كوم أمبو محافظة أسوان، تابع الحديث عن الأزمة قائلاً "الأسعار ارتفعت بشكل جنونى فكنا نشترى جوالى البوتاسيوم لفدان الأرض بـ440 جنيهاً فى حين ارتفعت تكلفة الجوالين خلال عام واحد إلى 900 جنيه، بجانب ما تحتاجه الأرض لزراعة محصول القصب من 10 أجولة سوبر للفدان الواحد وتبلغ قيمة الجوال الواحد 75 جنيهاً، علاوة على ارتفاع يومية العامل فى الكسر والتحميل من 25 جنيهاً إلى 100 جنيه".

بوابة مصنع سكر كوم أمبو
بوابة مصنع سكر كوم أمبو
 

محمد بكرى، مزارع بكوم أمبو، أشار إلى أن هناك أراضى تروى بالأحواض وأراضى أخرى تروى بمواتير الكهرباء وهى تكلف مزارع القصب فواتير بنحو ألف جنيه سنوياً"، واصفاً أراضى محصول القصب بأنها كـ"الطفل المدلل" الذى يحتاج إلى رعاية واهتمام طوال فترة نشأة المحصول خلال العام، وعلق قائلاً "أوشكت الديون الحجز على بيوتنا.

 

كامل مصطفى، أحد المزارعين بمركز كوم أمبو بأسوان، أوضح أن مزارعى قصب السكر يأخذون سلف مالية من بنك التنمية الزراعى تبلغ نحو 9 آلاف جنيه للفدان الواحد، لحين الحصول على مستحقاتهم المادية من المصنع بعد شهر من التوريد بنسبة 80 % من المستحقات و20 % بعد الانتهاء من موسم التوريد خلال شهر أغسطس من كل عام، لافتاً إلى أن هذا الإجراء تسبب فى تراكم الفوائد البنكية على المزارعين والتى تصل نسبها من 6 إلى 10 % فى حالة التأخير عن السداد، مؤكداً أن معظم المزارعين يقعون فى فخ التأخير بسبب تأخر سداد المصنع لمستحقات المزارعين الموردين للمحصول.

حال مزارعو القصب
حال مزارعو القصب
 

علاء جاد الكريم، نقيب الفلاحين بأسوان، أضاف أن مزارع القصب يأن خلال هذا الموسم من ارتفاع الأسعار وتكاليف الزراعة والحصاد والنقل، مشيراً إلى أن معظم المزارعين لا تجد فى منازلهم "كيس سكر" واحد، رغم أنهم منتجى السكر، ويشترونه بأسعار السوق المرتفعة.

 

وأوضح نقيب الفلاحين بأسوان، بأن الموسم الماضى تأخرت إدارة مصانع السكر فى صرف مستحقات المزارعين موردى المحصول، وكان الرد من الإدارة بأن السكر متراكم فى مخازن المصانع ولم يتم بيعه حتى الآن وعلى المزارعين أن يأخذوا باقى مستحقاتهم سكر من مخازن المصنع، لافتاً إلى أن هذا العام تبدلت الأحوال واختفى السكر من الأسواق ويطالب المزارع أن يحصل على نسبة من مستحقاته سكراً فى ظل صعوبة الحصول عليه وارتفاع سعره.

صحفى اليوم السابع مع أحد المزارعين
صحفى اليوم السابع مع أحد المزارعين

 

وطالب نقيب فلاحى أسوان، الحكومة بالموافقة على رفع سعر توريد طن القصب للمزارع إلى 800 جنيه كسعر عادل لتلبية احتياجات المزارع وسد عجزه من المصروفات المقررة عليه، موضحاً بأن القصب محصول سنوى يبلغ متوسط إنتاج الفدان الواحد حوالى 40 طناً ويتحول الطن الواحد إلى نحو 110 كيلو سكر، وهو الذى يتحصل عليه المزارع بسعر 11 جنيهاً للكيلو بالأسواق، مشيراً إلى أنه فى الوقت الذى تحصل شركة السكر فيه على 1210 جنيهاً على الفدان الواحد لإنتاج السكر يحصل المزارع على 400 جنيهاً فقط، ويعجز عن الحصول على السكر لأهل بيته فى النهاية.

 

فى سياق متصل، تواصل مصانع السكر بمحافظة أسوان، إغلاق أبوابها أمام جرارات القصب لليوم السادس على التوالى، بعد أن امتنع المزارعون عن التوريد لحين الموافقة على زيادة الطن المورد للمصانع.

وأوضح مصدر مسئول بمصنع سكر كوم أمبو – فضل عدم ذكر اسمه – أن المصنع لم يتم تشغيله بعد نظراً لأن الكميات الموردة بلغت حوالى 130 عربة ديكوفيل فقط بإجمالى نحو 2600 طناً من القصب، وهذه الكمية لا تكفى لتشغيل معدات المصنع، والذى يحتاج لحوالى 10 آلاف طن يومياً لإنتاج السكر.

 

 
توقف مداخن التشغيل بالمصنع
توقف مداخن التشغيل بالمصنع

 

 
خلو طريق المصنع من جرارات القصب
خلو طريق المصنع من جرارات القصب

 

دخل المصنع خالى من الجرارات
المصنع خالى من الجرارات

 

صحفى اليوم السابع مع عدد من المزارعين
صحفى اليوم السابع مع عدد من المزارعين

 

صحفى اليوم السابع مع نقيب الفلاحين بأسوان
صحفى اليوم السابع مع نقيب الفلاحين بأسوان

 

قصب السكر
قصب السكر

 

محصول قصب السكر
محصول قصب السكر

 

مزارعو القصب
مزارعو القصب

 

مصنع سكر كوم أمبو
مصنع سكر كوم أمبو

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة