خالد صلاح

مناقشة وتوقيع "الخطاب الشعرى عند نجيب سرور" لـ أحمد إبراهيم الشريف الليلة

الأحد، 07 أغسطس 2016 04:20 م
مناقشة وتوقيع "الخطاب الشعرى عند نجيب سرور" لـ أحمد إبراهيم الشريف الليلة غلاف الكتاب
كتب أحمد منصور
إضافة تعليق

تنظم "هيئة الكتاب" حفل توقيع ومناقشة كتاب "الخطاب الشعرى عند نجيب سرور" للروائى والباحث أحمد إبراهيم الشريف، وذلك اليوم الأحد 7 أغسطس، وذلك فى المركز الدولى للكتاب.

 

ويشارك فى المناقشة كل من الدكتور أحمد درويش، أستاذ النقد المقارن بجامعة القاهرة، والدكتور حسين حمودة أستاذ الأدب العربى بجامعة القاهرة، ويدير الندوة الباحث مدحت صفوت.

 

و"الخطاب الشعرى عند نجيب سرور" يتناول فيه الباحث قراءة فى قصائد الشاعر الراحل نجيب سرور والذى قدم 6 دواوين شعرية، استطاع من خلالها أن يقدم ما يمكن أن نطلق عليه سيرته الشعرية، ويأتى الكتاب فى أربعة فصول يسبقها تمهيد بعنوان "نجيب سرور وخطابه الشعرى"، أما الفصل الأول "الخطاب الشعرى ودلالاته" فيعرض فيه للغربة والثورة والأعلام الفنية التى ظهرت فى قصائد "سرور" وحملت رسائله للعالم.

 

وتحت عنوان "معجم الخطاب وبناء التراكيب" يأتى الفصل الثانى ليتناول المفردات والجمل والتراكيب اللغوية التى لجأ إليها الشاعر للتعبير عن قضاياه الاجتماعية الملحة التى تتعلق بالظروف المتغيرة التى عاشتها مصر فى فترات حرجة من تاريخها.

 

وبعد ذلك الفصل الثالث ويشمل "الخطاب التصويرى" للكشف عن الخيال الذى صاغ أفكار نجيب سرور من خلاله همومه التى أرقته طوال حياته، وفى النهاية يتوقف الكتاب فى فصله الرابع عند البنية الإيقاعية للقصائد الشعرية فى محاولة للبحث عن أى نظام للمجتمع المصرى فى فترة الخمسينيات والستينيات والسبعينيات.

 

وجاء فى التعريف بالكتاب أنه "لغة الشعر تحتوى قدرا من المغايرة والاختلاف، كما تحتوى أيضا جانبا كبيرا من القدرة على صنع المفاجأة، وذلك لكونها لغة مكتنزة تعكس الكثير مما تنطوى عليه الذات الشاعرة، ونجيب سرور حالة فنية مختلفة زادها الشعر تميزا، وهنا فى الخطاب الشعرى عند نجيب سرور محاولة لفهم شخصية الشاعر وبحثه المستمر عن "العدل المفقود" من خلال الشعر.

 

نجيب سرور شاعر وكاتب ومخرج مسرحى وممثل وناقد عاش فى الفترة بين 1932 و1978، وكانت حياته غنية بالإبداع والمعاناة فى الوقت نفسه له 6 مجموعات شعرية وعدد كبير من المسرحيات والكتب النقدية والدراسات. وأحمد إبراهيم الشريف، كاتب صحفى وباحث وروائى، صدرت له رواية "موسم الكبك" عن الهيئة المصرية العامة للكتاب والتى حصلت على جائزة ساويرس الثقافية.


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة