5 أسباب وراء فتور العلاقة الزوجية خلال فترة الرضاعة.. اعرفى الحل

الجمعة، 15 يوليه 2016 09:00 ص
5 أسباب وراء فتور العلاقة الزوجية خلال فترة الرضاعة.. اعرفى الحل مشهد من فيلم No Strings Attached
كتبت نهى طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تمر الزوجة بعد الولادة ببعض التخبط والاضطراب فى العلاقة الزوجية فأحيانًا تشعر بالرغبة فى ممارسة العلاقة الحميمة وأحيانًا ترغب عن ممارستها، خاصة إذا كانت ترضع طفلها طبيعيًا، فتغير الهرمونات وقت الرضاعة قد يحد من رغبتها فى العلاقة الحميمة، تحديدًا إذا كان الطفل صغيرًا وله الكثير من المتطلبات المرهقة، بالإضافة لإرضاعه مرات متعددة ولساعات طويلة.

فهناك بعض الأمور التى قد تسبب ضيقاً للزوجة فعلى سبيل المثال اذا كان طفلها او مولودها صغير ويحتاج الر جرعات رضاعة كثيرة ولفترات طويلة هذا يجعل الأم ليست مهئية نفسيا لاقامة العلاقة.

نزول اللبن من ثدى الأم يضع قد يشكل حرجًا بالنسبة للمرأة ويجعلانها غير مرتاحة لإقامة العلاقة الحميمة.

وللموضوع أيضا بعد طبى وعلمى فيقول الدكتور على الشاذلى دكتور النساء والتوليد إن إفراز هرمون الحليب أثناء الرضاعة يمنع إنتاج هرمون الأستروجين والتستوسترون، مما يؤدى إلى انخفاض الرغبة الجنسية، وهذا ما تشعر به كل الأمهات الوالدات حديثاً كما أن الأم تعانى من آلام الثديين.

جفاف المهبل الذى يصيب المرأة بعد الولادة نتيجة نقص هرمون الأستروجين، وبالتالى نقصان فى الإفرازات المهبلية الطبيعية المساعدة أثناء الجماع، والذى قد يسبب الألم أثناء الجماع.

كما أن العطف والحنان التى تعطيه الام لطفلها يغنيها بشكل عام عن ممارسة العلاقة الحميمة.

وللتغلب على فتور العلاقة الزوجية خلال هذه الفترة يمكنك الاستفادة من هذه النصائح:


- بالنسبة لمشكلة اللبن يمكنك استخدام "شفاط اللبن" لتفريع الحليب بالكامل.

- بالنسبة لوضع طفلك فى مكان أخر لتوفير قدر كبير من الهدوء لتستمتعى بعلاقتك وخوفك من أن تتركيه بمفرده فيمكنك وضع مذياع لسماع بكاء الطفل، لزيادة الاطمئنان.

- بالنسبة لالام الثديين فبإمكانك الذهاب للفراش مع زوجك فور الانتهاء من إرضاع طفلك، ليكونوا أقل ألماً

- فى أوقات تعبك بعد الرضاعة صارحى زوجك أن هناك أوقات محددة تودين فيها الراحة بعيداً عن الطفلة، وبعيدة عن التلامس وما إلى ذلك.


موضوعات متعلقة:

هل تحمى العلاقة الزوجية الرجال من سرطان البروستاتا؟


لكل بوسة معنى.. الفرق بين بوسة "اليد..الرأس.. والخد" فى علاقتك بزوجتك





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة