أكرم القصاص

وزير الأوقاف يبدأ بنفسه أداء الخطبة المكتوبة أمام رئيس الوزراء بعمرو بن العاص

الجمعة، 15 يوليه 2016 05:00 ص
وزير الأوقاف يبدأ بنفسه أداء الخطبة المكتوبة أمام رئيس الوزراء بعمرو بن العاص الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف
كتب إسماعيل رفعت

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ينهى الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف حالة الجدل الدائر بشأن تطبيق الخطبة المكتوبة من عدمه، اليوم الجمعة، حيث يبدأ بنفسه فى إلقاء خطبة الوزارة المكتوبة من ورقة على رواد مسجد عمرو بن العاص أقدم مساجد مصر، فى حضور المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء، واللواء أحمد تيمور القائم بأعمال محافظ القاهرة وقيادات دعوية وعلمية ونيابية من وزارة الأوقاف وجامعة الأزهر و مجلس النواب، الذين يحضرون للاحتفال بالعيد القومى لمحافظة القاهرة، وينقله التلفزيون الرسمى على الهواء مباشرة.

ويخطب وزير الأوقاف، عن حرمة المال العام، وتبديد بعض الموظفين وقت العمل، وعن اختلاس بعض المنحرفين للمال العام وإهداره، حيث يتحدث الوزير عن حرمة مال الدولة الذى يعد مال الله ومال الشعب.

ويعقد وزير الأوقاف، مؤتمراً صحفياً خلال أيام يطلق من خلاله استراتيجية الوزارة الجديدة للفترة المقبلة، والتى تشمل خطتها الدعوية من خلال الخطبة المكتوبة وتجديد الخطاب الدينى، بحضور قيادات مجتمعية وعلمية ودعوية وجامعية من الازهر وبرلمانية لوضع الخطة.
وينفرد الوزير باداء الخطبة المكتوبة اليوم وحده دون باقى منابر مصر التى تؤدى نفس الخطبة عن طريق الاسترشاد بالعنوان والعناصر مع ارتجالها، بينما توقعت مصادر أن تعمم الوزارة الأحد المقبل قراراً بأداء الخطبة المكتوبة.

وتأتى خطبة الوزير، كأول عمل تقوم به اللجنة العلمية المشكلة من قبل وزارة الأوقاف لإعداد وصياغة موضوعات خطب الجمعة، بما يتوافق مع روح العصر من قضايا إيمانية وأخلاقية وإنسانية وحياتية وواقعية، مع الاستمرار فى توحيدها وتعميمها مكتوبة.

وقالت وزارة الأوقاف، إن بعض الخطباء لا يملكون أنفسهم على المنبر سواء بالإطالة التى تخالف سنة النبى أو بالخروج عن الموضوع إلى موضوعات أو جزئيات متناثرة لا علاقة لها بالموضوع بما يربك المستمع ويشتت ذهنه، ويضيع المعنى المقصود من وراء الموضوع، أو الدخول فى أمور سياسية أو حزبية لا علاقة لها بمضمون خطبة الجمعة، فيكون أداؤهم للخطبة المكتوبة مقروءة على المنبر أيسر وأحكم من باب التيسير على هؤلاء، والضبط لأولئك، وتحقيق الرسالة التى تهدف إليها خطبة الجمعة.

وفى سياق متصل، أكد مصدر بوزارة الأوقاف، أن إعداد خطبة الجمعة والعيدين عن طريق الإدارة العامة لبحوث الدعوة الكائنة بديوان عام الوزارة، والتى تضم 6 باحثين، مضيفاً أن الإدارة تقترح 10 عناوين خطب لعرضها على وزير الأوقاف دون سرد تفاصيل، حيث إن الخطبة غالباً ما توافق مناسبة دينية أو وطنية، أو مواجهة أزمة اجتماعية أو أخلاقية.

وأشار المصدر، إلى أن بحوث الدعوة تميل إلى النقل من أمهات الكتب مثل تفسير القرطبى، وتفسير بن كثير، وكتب الصحاح مثل صحيح مسلم وصحيح البخارى، واللجوء إلى أمهات الكتب فى حال نقل مصدر منها واللجوء إلى الأصل بدلاً من النقل عن وسيط.

وأوضح المصدر، أن بحوث الدعوة استبعدت كتب تميل إلى الفكر السلفى مثل كتاب نضرة النعيم لكونه يمثل الفكر السلفى والإخوانى، ويتم اللجوء إلى كتب الأصول المشهود لها، وأمهات الكتب والتى لا تعبر عن تيار بعينه مثل التيار الإخوانى والتيار السلفى.

ولفت المصدر إلى أن الأوقاف استبعدت العناصر الإخوانية والسلفية من إدارة بحوث الدعوة والتى كانت دفعت بها الجماعة خلال سيطرتها على الوزارة، حيث استقدمت الوزارة بدائل أخرى غير محسوبة على أى تيار من خلال 3 اختبارات للأعضاء الجدد آخرها اختبار يترأسه الوزير لضمان وسطية الأعضاء الجدد.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

خالد عبد الله

تعبت والله

عدد الردود 0

بواسطة:

مصري

الحل هو

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

على فكره شاومينج سرب خطبه جمعه اليوم ..قبل القائها

....

عدد الردود 0

بواسطة:

علي

الا من مغيث

عدد الردود 0

بواسطة:

هدي عبدالرحمن

مهزلة

عدد الردود 0

بواسطة:

علاء شوقى

اللهم ارحمنا

عدد الردود 0

بواسطة:

مصطفى

ما الهدف من خطبة الجمعه

عدد الردود 0

بواسطة:

مشمش

........بهذه الطريقه ستصبح خطبه الجمعه مثل الاعلام الموجه ...مثل اعلام ماسبيرو على مر العصور

..

عدد الردود 0

بواسطة:

.

تمهيد لإلغاء صلاة الجمعة

.

عدد الردود 0

بواسطة:

.

السبب الرئيسى للفساد فى مصر يرجع إلى (الضمائر المريضة) والخطبة المقروءة ستجعل (الضمائر ميتة)

وإنا لله وإنا إليه راجعون

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة