خالد صلاح

بالصور.. شيف مصرى ينتصر فى معركة "التوابل" الهندية.. اليونسكو تحاول إحياء الطريق التاريخى لقوافل التجارة وتجمع أمهر الطهاة من ثلاث قارات ومصر تنتصر.. والفائز يكشف لليوم السابع سر تفوق "طبق الكشري"

الإثنين، 07 نوفمبر 2016 05:00 ص
 بالصور.. شيف مصرى ينتصر فى معركة "التوابل" الهندية.. اليونسكو تحاول إحياء الطريق التاريخى لقوافل التجارة وتجمع أمهر الطهاة من ثلاث قارات ومصر تنتصر.. والفائز يكشف لليوم السابع سر تفوق "طبق الكشري" الشيف ياسر رمضان
كتب محمد الديب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قبل عصور طويلة كان يمتد طريق البهارات يربط التجارة من الهند حتى أوروبا عابرا آسيا وشمال إفريقيا في رحلة تجارة محفورة في قلب التاريخ، واليوم تحاول الهند استعادة هذا التراث، وقررت أن تبدأ استعادته بمعركة ضخمة فى الطهى بين أشهر الطهاة في البلاد اللتي كان يمر بها طريق البهارات التاريخى، دعوة صغيرة وصلت هنا فى مصر للشيف، ياسر رمضان، ليبدأ التحضير لخوض معركة طهى تاريخية مع 15 دولة يشكلون صفوة طهاة "طريق البهارات"، وأنطلق برفقة مساعدته مريم مجدى، لقلب الهند ليدخلوا منافسة خرجوا منها لمصر بالمرتبة الثانية.

 

14959156_1165547250181782_610404350_o
الشيف ياسر رمضان عقب حصولة على المركز الثانى لمصر
 
 
أقيمت المسابقة فى ولاية كيرلا، بدولة الهند قبل شهرين، وتنافس فيها 17 فريق من 15 دوله، تحت رعاية منظمة اليونسكو، وعلى مدار خمس ايام اشتبك هو ومساعدية فى معركة طويلة خرج منها حاصلا على المركز الثانى بينما حصدت فرنسا المرتبة الاولى، وحصدت المرتبة الثالثة دولة تايلاند. 
 

عاد الشيف رمضان، بعشرات القصص والوصفات التي يرويها لليوم السابع ويقول أن البطولة في تفوقه كانت لطبق الكشرى، بينما تمكن من لفت الأنظار بقوة عن طريق خلط التوابل الهندية التاريخية التي كانت تسير في القوافل الضخمة، مع الاطعمة المصرية العريقة، ومنها الارز باللبن بالطحينة، والبصارة، والكشرى الذى يطلق علية الهنود "كاشرى" المكون من العدس والارز.

 

15007920_1165547280181779_491357660_o

الشيف ياسر وسط مجموعة من شيفات العالم خلال المسابقة

ويحكى الشيف "ياسر" لـ"اليوم السابع"، عن بداية الرحلة نحو الهند قائلا: "تلقيت دعوة من جمعية الطهاة المصريين، وهي كانت البوابة التي أنطلقنا منها لتمثيل مصر في هذه المسابقة القبرى".

 

ويتابع: كان هناك بعض الصعوبات التى واجهتنا كفريق مصرى مثل فرض استخدام التوابل الهندية فقط، ولهذا كان التحدى بالنسبة لى مختلفا، وأن يحجز المطعم المصرى المركز الثانى فى المسابقة ويهزم جميع المطابخ العالمية المشاركة  وعلى رأسها المطعم التايلاندى الذى حصل على المركز الثالث،  فهذا نجاح من نوع خاص".

 

14975784_1165547220181785_1281804701_o

الشيف ياسر رمضان ومريم مجدى عقب حصولهم على المركز الثانى بمسابقة الهند

الشيف دخل المسابقة بوصفة مصرية، كشرى المكون من رز، شعرية، عدس، حمص، مرمريه، كمون، وعنصر النجاح على حد قوله كان أحد أرقى أنواع الفلفل الأسود والذي يعتبر من اغلى التوابل فى العالم.

معسكر مغلق دخله الشيف المصري قبل سفره للهند استمر قرابة الأسبوعين ويقول: هذا كان صعبا للغاية فمعظم الفرق الأخرى كانت تستعد بورش استمرت لأكثر من 6 أشهر، خصوصا وأن المسابقة كانت طويلة واستمرت لـ5 ايام كاملة.

 

 

14964080_1165547263515114_1663314571_o

الشيف ياسر رمضان خلال مسابقة الهند للتوابل

الدخول فى المغامرات ليس جديدا على الشيف المصرى فالرجل بدأ حياته وسط اسرة يعمل الكثير منها فى مجال الطبخ بمنطقة الهرم، فكانت تلك هى البداية فلتحق بكلية السياحة والفنادق، ثم عمل بعدد من الشركات الكبرى، وترك كل هذا ليشارك فى حلم صناعة مطعم للأكل الشرقي مع صديقه الشيف المصري مصطفى الرفاعى ومساعدتة مريم مجدى ويعمل هناك الآن مدير للتشغيل.

14958190_1165549580181549_1126542907_o

الشيف ياسر بأحد الجرائد الهندية

يقول: " اشكر جمعية الطهاى المصرية على إتاحة فرصة المشاركة وتمثيل مصر باكبر مسابقة بالعالم فى دولة الهند، وفريقى المعاون وعلى رأسهم مريم، واطالب الدولة برعاية الشيفات لانهم عنصر قوى للنهوض بالسياحة الداخلية لمصر".

 
14958898_1165550226848151_1128776157_o
الشيف ياسر رمضان خلال مسابقة الهند
 
14963458_1165549620181545_1206378024_o
الشيف ياسر رمضان والشيف مريم مجدى
 
14975721_1165549616848212_1256031959_o
الشيف ياسر رمضان بالهند
 
 
 
15008081_1165549636848210_1952011049_o
الشيف ياسر رمضان

 

15008081_1165549636848210_1952011049_o

الشيف ياسر رمضان


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة