خالد صلاح

عمرو جاد

ستصبح محايدا عندما تموت

الأربعاء، 02 نوفمبر 2016 08:00 م

إضافة تعليق

يستغل الناس ورق الجرائد فى أغراض متعددة، تبدأ بقراءتها وتنتهى بمسح نوافذ السيارات، ولاحظ أيضا -أعزك الله- أن لكل استخدام دلالة، كأن يرمز استخدامها فى تلميع الزجاج لقدرتها على التأثير على عقول الناس وتشكيل الرأى العام، وتبقى واحدة من أكثر المصادفات دقة فى التاريخ أن تستخدم صفحات الجرائد لتغطية الجثث والدماء المتناثرة فى الشوارع كدلالة على أهمية الإعلام وخطورته أيضا، والناس يشتمونه عند كل أزمة لأنهم يعتقدون فى وجود كائن خرافى اسمه"الإعلام المحايد"، وهو مصطلح اخترعته وسيلة إعلام أرادت أن تشكك فى مصداقية وسيلة منافسة لها..ربما يكون الموت هو الوسيلة المحايدة الوحيدة فى العالم لكن يصعب التأكد منها فى حياتك.

 

amr

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة