خالد صلاح

7خطوات لتفادى مخاطر اللحوم المشوية.. تخلصى من الدهون قبل وضعها على النار.. انقعى اللحوم فى التتبيل قبل الشوى بنصف ساعة..نظفى الشواية بعد كل مرة.. واحذرى شوى اللحوم المصنعة يعرضك للإصابة بسرطان القولون

الأحد، 20 سبتمبر 2015 06:49 م
7خطوات لتفادى مخاطر اللحوم المشوية.. تخلصى من الدهون قبل وضعها على النار.. انقعى اللحوم فى التتبيل قبل الشوى بنصف ساعة..نظفى الشواية بعد كل مرة.. واحذرى شوى اللحوم المصنعة يعرضك للإصابة بسرطان القولون شوى اللحوم
كتبت أمل علام
إضافة تعليق
فى الآونة الأخيرة تناولت الأوساط والمجلات العلمية معلومات غاية فى الأهمية عن مخاطر اللحوم المشوية، بالرغم من أنها تعتبر صديقة لمتبعى الرجيم والأنظمة الغذائية، وبما أننا مقدمون على أيام عيد الأضحى المبارك والذى يكثر معه حفلات الشواء، فسنقوم بسرد سريع لنتائج هذه الأبحاث التى تحذر من اللحوم المشوية، ونظرا لأن عاداتنا وتقاليدنا لن تثنينا عن الشواء سنقدم 7 خطوات تقينا وتقلل من هذه المخاطر حتى يمر علينا العيد بأمان وبدون مشاكل صحية.

يقول الدكتور خالد مصيلحى، أستاذ ورئيس قسم العقاقير والنباتات الطبية بكلية الصيدلة جامعة مصر الدولية، إن هناك مخاطر عديدة للحوم المشوية وتتلخص فى أن تعرض اللحوم لنار الشواء ينتج عنه تكوين مواد كيميائية فى أنسجة اللحوم والمعروفة علميا باسم) HCAs (heterocyclic amines) and PAHs (polycyclic aromatic hydrocarbons وهذه المواد تتركز أكثر فى الأجزاء المتفحمة من اللحم المشوى.

وقال: أثبتت هذه الأبحاث أن هذه المواد قد تؤثر على DNA فى أجسامنا وقد تكون سببا لبعض أنواع الأورام السرطانية، وقد أجريت دراسات فى جامعة مينيسوتا على مدار 9 سنوات على 62000 شخص، وسجلت النتائج زيادة احتمالية سرطان البنكرياس لدى الأفراد الذين يعتمدون على اللحم المشوى باستمرار فى وجباتهم.

وأشار إلى أنه حتى لا يصاب الأشخاص بالفزع من هذه النتائج فقد أعقبت هذه الأبحاث أبحاث أخرى لتضع حل لمخاطر هذه المواد المسرطنة فى لحم الشواء، وقد خلصت نتائج هذه الأبحاث إلى 7 خطوات يمكن اتباعها أثناء الشواء تقينا من هذه المخاطر وهى:

1- إزالة كل الدهون من اللحوم فبل الشواء لأن وجود الدهون على نار الشواء يزيد من حدة النيران واشتعالها، فتتفحم أجزاء من اللحم وهذه الأجزاء المتفحمه بها أعلى نسبة من المواد المسرطنة السابق ذكرها فلابد من اختيار نوع لحوم قليل الدهن، وعلينا تقليب اللحم على الشواية باستمرار لضمان نضجها بدون حرقها أو تفحمها.

2- أثبتت بعض الدراسات فى جامعة كانساس أن تتبيل اللحوم ونقعها قبل الشواء مهم جدا خاصة فى الليمون والخل، ويمكن إضافة الزعتر والروزمارى والبصل، وأكدت الدراسة أن يكون النقع لمدة نصف ساعة على الأقل، واعتبرت أن التتبيلة اوالنقع فى الخل والليمون والبصل والأعشاب والتوابل يكون طبقة عازلة على اللحوم فيقلل تكوين المواد الضارة أثناء الشواء.

3- أكدت الدراسات المنشورة فى المجلة العلميةNutrition Action Healthletter أن ترك اللحوم على الشوايه لفترات طويلة يزيد من فرصة تكوين هذه المواد الضارة، ونصحت أنه يمكن تقليل وقت الشواء للحوم بغليها مرة واحدة قبل الشواء أو وضعها فى الميكرويف قليلا قبل الشواء حتى تصبح نصف ناضجة ثم استكمال نضجها على الشواية أو اختيار أنواع اللحوم التى لا تأخذ وقتا طويلا فى النضج، كالبتلو وبهذه الطريق نضمن وقتا أقلا على الشواية، وأكدت النتائج أن تقليل وقت الشواء مع النضج الكامل خفضت نسب المواد الضارة بنسبة 90%.

4- حذرت الدراسات فى المؤسسة الأمريكية لأبحاث السرطان American Institute For Cancer Research من شوى اللحوم المصنعة مثل السوسيس والهوت دوج لأنها تحتوى على مواد تزيد من خطورة الإصابة بسرطان القولون.

5- اضبط درجة الشواية بحيث يكون الشواء فى درجات حرارة معتدله لأن الحرارة العالية تزيد من احتماية حرق وتفحم اللحوم، فيزيد من خطورة تكوين المواد المسرطنة خاصة الأجزاء التى تلتصق بها اللحوم مع الشواية، وإذا كانت الشواية من الأنواع التى لا تستطيعين التحكم فى درجات حرارتها فعليك بالشوى على جريل بعد طلائه بطبقة من الزيت الخفيفة لمنع التصاق اللحوم وحرقها وتفحمها.

6- ينصح الأشخاص الذين يعشقون اللحم المشوى بالإقلال منها ويمكن استكمال الوجبة بالخضراوات المشوية مثل البروكلى والكوسة والجزر والبصل، وهذه الخضراوات والمكونات النباتية مهما تعرضت لدرجات حرارة عالية لا تكون أى مواد مسرطنة بل بالعكس بها مواد فعالة مضادة للأكسدة وتقى من السرطانات، علاوة على احتوائها على الألياف التى تنظف القولون من رواسب اللحوم المشوية، وتساعد على الهضم، فقطعة لحم واحدة مشوية تكفى فى الوجبة وتستكمل الوجبة بالخضراوات المشوية، فتستقيد من نكهة الشواء بدون مشاكل صحية.

7- قومى بتنظيف الشواية جيدا بالفرشاة من أى رواسب أو لحوم ملتصقة فى ثنايات الشواية، لأن هذه الرواسب ستكون المصدر الرئيسى للمواد المسرطنة فى الشواء التالى، لأنها تعرضت لدرجات حرارة عالية عدة مرات، فتفرز المواد المسرطنة بتركيزات عالية، وكلما تعرضت للحرارة لكونت مواد مسرطنة أكثر.

إضافة تعليق




التعليقات 1

عدد الردود 0

بواسطة:

منى

كلام رائع

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة