خالد صلاح

"بلاها فيس بوك".. "إسلام" يحول مواقع التواصل الاجتماعى لمكتبة علمية

السبت، 19 سبتمبر 2015 02:03 م
"بلاها فيس بوك".. "إسلام" يحول مواقع التواصل الاجتماعى لمكتبة علمية إسلام أمين
كتبت أمنية فايد
إضافة تعليق
التعليم مهمة أساسية يعمل من أجل تطويرها الملايين، ويفكر فيها العديد من الشباب ممن هم مهتمون بنشر الوعى المجتمعى، من بينهم "إسلام أمين"، خريج كلية صيدلة جامعة طنطا، والذى قرر تحويل مواقع التواصل الاجتماعى من قصص الشات والرغى إلى أكبر تجمع لتبادل المعلومات العلمية.

يحكى "إسلام" ويقول: "بدأت الفكرة من وقت الدراسة، بعد أن اكتشفت أن هناك ملايين الأبحاث التى يصعب دراستها داخل الكلية لأن كل كلية لها منهج خاص بها تتقيد به وتقيد به الطلاب معها.

وحتى يكون متاحا علينا تحويل مواقع التواصل الاجتماعى إلى مواقع لتبادل المعلومات المفيدة فى العلم الذى تخصص فيه، ولأنى فى كلية صيدلة فكرت فى عمل موقع إلكترونى للتواصل الاجتماعى والعلمى، يتبادل من خلاله الطلاب من مختلف المحافظات والبلدان معلوماتهم العلمية.

ويضيف، "قمت بعمل دراسة للفكرة ووضع خطة تقسيم للموقع وفقا لأقسام المواد الدراسية التى ندرسها فى الحقيقة، ونقدم فى كل قسم ما يخصه من معلومات، يقوم بعد ذلك الطلاب بعمل "أكونت" لهم على الموقع حتى يستطيعوا الدخول إليه والحصول على المعلومات.

ويمكن أيضا للطلاب أن يقدموا لنا أحدث الأبحاث التى شاهدوها على المواقع العلمية الأجنبية الأخرى لنقوم بتقديمها لغيرهم من الطلاب، ولن يكون أمر وضع الدراسات العربية أو الأجنبية على الموقع سهلا يستطيع الجميع القيام به، ولكن ستمر على فريق من المعيدين والدكاترة المتخصصين بالمادة ليقوموا بقراءتها أولا حتى نتأكد من صحة المعلومات التى تحتوى عليها الدراسة ثم نعرضها على الطلاب.

ويضيف هذا الموقع يتيح للطلاب فى جامعة جنوب الوادى مثلا الحصول على الدراسات التى قام بها دكتور أحد المواد فى جامعة طنطا أو القاهرة والعكس، بالإضافة إلى تبادل المؤتمرات العلمية التى تتم فى الأوقات المختلفة من العام الدراسى.

هذا الموقع سوف يجمع كل طلاب صيدلة على مستوى جمهورية مصر العربية، ويمكن تطبيقها على كل كلية على حدة وفقا لدراستها واحتياجها للمعلومات العلمية الكثيرة.
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة