خالد صلاح

نساء الإخوان "كلمة السر" فى الحوادث الإرهابية..زوجات قيادات الجماعة يتواصلن مع التنظيم الدولى لنقل التكليفات.. وأعضاء "الإرشاد" يباركونها بالإشارات..التحريات تشير إلى تورطهن فى اغتيال النائب العام

الخميس، 02 يوليه 2015 06:24 ص
نساء الإخوان "كلمة السر" فى الحوادث الإرهابية..زوجات قيادات الجماعة يتواصلن مع التنظيم الدولى لنقل التكليفات.. وأعضاء "الإرشاد" يباركونها بالإشارات..التحريات تشير إلى تورطهن فى اغتيال النائب العام زوجة محمد مرسى
كتب محمود عبد الراضى ـ سمر سلامة
إضافة تعليق
كشفت مصادر، عن وجود تنظيم نسائى للأخوات بجماعة الإخوان يحرك الأحداث فى الشارع، ويتولى نقل التكليفات من التنظيم الدولى بالخارج للعناصر الإرهابية بالداخل لتنفيذ العديد من العمليات الإرهابية بعد مباركة القيادات الإخوانية المحبوسة على ذمة العديد من القضايا.

زوجات مرسى والشاطر وبديع الأبرز


ويضم التنظيم النسائى لجماعة الإخوان العديد من الأسماء البارزة فى الجماعة أبرزهن،زوجة الرئيس الأسبق محمد مرسى نجلاء علي" وزوجة خيرت الشاطر "عزة أحمد توفيق" وزوجة محمد بديع المرشد العام "سمية محمد الشناوى" وعزة الجرف الشهيرة بـ"أم أيمن" وأخريات.

ويعمل هذا التنظيم النسائى، على التواصل مع التنظيم الدولى بالخارج من خلال التواصل عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعى، لاستلام التكليفات من الخارج لتنفيذها فى مصر، بعد عرضها على قيادات الإخوان المحبوسين الذين يصدرون شفرات لبدء تنفيذ العمليات الإرهابية، قد تتمثل فى قرءاة آيات من القرآن أو أرقام أو إشارات بالأيدى.

مصادر أمنية ترجح تورطهن فى اغتيال النائب العام


ورجحت مصادر أمنية أن يكون هذا التنظيم النسائى وراء الترتيبات لوقوع معظم الأعمال التخريبية وحوادث الاغتيالات والتفجيرات التى شهدتها البلاد مؤخرا، لعل أبرزها حادث استشهاد النائب العام المستشار هشام بركات، وتفجيرات سيناء، ومحيط قسم ثانى أكتوبر، واستهداف متحف حلوان وقتل أمين شرطة، وزرع العديد من المواد المتفجرة بعدة مناطق.

وكشفت مصادر أن نساء الجماعة الآن يلعبن دورا مهما فى التواصل بين الأعضاء، ولم شمل الجماعة، حيث تتولى عزة أحمد توفيق، زوجة المهندس خيرت الشاطر، النائب الثانى للجماعة، مسئولية عقد الاجتماعات وتبليغ التكليفات إلى أعضاء الجماعة فى المحافظات.

اجتماعات لتنظيم المظاهرات


وأضافت المصادر، أن نساء الجماعة يعقدن اجتماعاتهن بشكل غير منتظم فى منزل أحد القيادات، لتنظيم الدعوة إلى المظاهرات، مشيرا إلى أن زوجات قيادات الجماعة لا يجتمعن بعددهن كاملا، ولكن يكتفين بحضور اثنين أو ثلاث على أكثر تقدير وتتولى كل منهن تبليغ التكليفات إلى النساء من قيادات الصف الثانى التى تنقلها بدورها إلى أعضاء المحافظات.

وتابعت المصادر، أن أغلب الاجتماعات عقدت بالتجمع الخامس، بالقاهرة الجديدة، حضرت منها السيدة نجلاء على محمود، زوجة الرئيس السابق محمد مرسى، أربعة اجتماعات، وأكدت المصادر أن قيادات الصف الأول لنساء الجماعة يتعمدن الهروب بعيدا عن أعين الجهات الأمنية، لذلك يعتمدن بشكل كبير على قيادات الصف الثانى والثالث فى التواصل بين الأعضاء، مشيرا إلى أن فتيات الجماعة يلعبن دورا كبيرا فى تحقيق هذا التواصل.

وكشفت المصادر، عن أن فتيات الجماعة يقمن بعمل لجان إلكترونية، تقوم بنشر صور لأحداث فض اعتصامى مسجد رابعة العدوية وميدان النهضة وأحداث المنصة والحرس الجمهورى، فى محاولة لكسب تعاطف شعبى، كذلك يقوم عدد منهن بترجمة كل ما يصدر من الجماعة من بيانات أو مطالبات وتوجيهها إلى الغرب لكسب مزيد من الدعم الدولى.
إضافة تعليق




التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

مجدى

القبض عليهن فى أسرع وقت

عدد الردود 0

بواسطة:

المصرى

انا اويد هذا الكلام

عدد الردود 0

بواسطة:

dr Fattouh

هما موش في مصر

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

هل من كتب هذا الخبر صحفي إخواني؟

عدد الردود 0

بواسطة:

مصرى حررررر

طيب ليه هما طلقاء احرار يمشون فى الارض فسادا ؟؟؟ !!!

عدد الردود 0

بواسطة:

حازم

الخيانة والندالة فى دمهم

لا تعليق

عدد الردود 0

بواسطة:

صالح محمود

من الآخر الحكومه فاشله ، وجميع المسئولين كبارا وصغارا أثبتوا فشلهم ، ووجب تغيرهم فورا

عدد الردود 0

بواسطة:

مواطن مصرى

القبض عليهن فورا

تواجدهم خارج السجون سيكلفنا المزيد من الدماء

عدد الردود 0

بواسطة:

AMGAD

ارجوو قراءه ونشر تعليقى للضرورة

عدد الردود 0

بواسطة:

amal m. ali

و لماذا نتركهم

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة