خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

وزير خارجية إيران يحسم مشاركة باكستان فى عاصفة الحزم.. البرلمان الباكستانى يرفض المشاركة عقب زيارة جواد ظريف لـ"إسلام أباد".. والجيش يحترم القرار ويرفض إرسال سفن ومعدات حربية لمساعدة السعودية

الجمعة، 10 أبريل 2015 02:06 م
وزير خارجية إيران يحسم مشاركة باكستان فى عاصفة الحزم.. البرلمان الباكستانى يرفض المشاركة عقب زيارة جواد ظريف لـ"إسلام أباد".. والجيش يحترم القرار ويرفض إرسال سفن ومعدات حربية لمساعدة السعودية وزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف
كتب مؤمن مختار ووكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أقر البرلمان الباكستانى مشروع قانون، اليوم الجمعة، يحث إسلام أباد على الالتزام بالحيادية فى الصراع الدائر باليمن، ويعبر عن الدعم للسعودية ويدعو كافة الفصائل لحل خلافاتها سلميا.

وأوضح مشروع القانون، أن برلمان باكستان يعبر عن قلقه الشديد لتدهور الوضع الأمنى والإنسانى فى اليمن وتداعيات ذلك على السلام والاستقرار فى المنطقة.

برلمان باكستان


وأضاف أن البرلمان أن باكستان ستلتزم بالحيادية فى الصراع فى اليمن حتى تتمكن من لعب دور دبلوماسى وقائى لإنهاء الأزمة، وإلا تتورط فى القتال، ليرفض بذلك طلب السعودية من إسلام أباد إرسال قوات وطائرات وسفن لدعمها.

وقال مشروع القانون، إن البرلمان يعبر عن دعمه الكامل للمملكة العربية السعودية، ويؤكد أن فى حالة انتهاك سلامة أراضيها أو وجود أى تهديد للحرمين الشريفين فإن باكستان ستقف كتفا بكتف مع السعودية وشعبها.

الأزمة اليمنية


وجاء القرار بعد نقاشات دامت خمسة أيام فى البرلمان حول الأزمة اليمنية، حيث حث غالبية النواب رئيس الحكومة نواز شريف على عدم ارسال قوات باكستانية للانضمام إلى القتال، حيث كانت السعودية قد دعت باكستان للانضمام للتحالف الذى تقوده فى اليمن وطلبت من إسلام أباد سفنا وطائرات وقوات. وحث قرار الحكومة على بدء العمل مع مجلس الأمن الدولى ومنظمة التعاون الإسلامى للتوصل إلى وقف إطلاق نار.

ومن جانبه التزم قائد الجيش الباكستانى الجنرال رحيل شريف الصمت إزاء هذا الطلب، وكان مسئولون بالجيش قد صرحوا بأنهم سيتركون المسألة للحكومة المدنية، حيث قال الجيش الباكستانى الذى حكم البلاد لأكثر من نصف تاريخها إنه سيحترم قرار الحكومة المدنية.

وكثفت باكستان من الجهود الدبلوماسية الأسبوع الماضى وعقدت محادثات مع مسئولين أتراك وإيرانيين، حيث اختتم وزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف زيارة استغرقت يومين لباكستان أمس، الخميس، حث إسلام أباد خلالها على رفض طلب السعودية.

السعودية وإيران


وتتنافس السعودية وإيران على النفوذ فى الشرق الأوسط ويخشى كثيرون فى باكستان من أن يحاصر بلدهم فى الصراع بين الدولتين إذا أرسل قوات للقتال فى اليمن.

وفى الشهر الماضى بدأ تحالف بقيادة السعودية تنفيذ ضربات جوية فى اليمن ضد المقاتلين الحوثيين الذين سيطروا على أجزاء كبيرة من البلاد واضطروا الرئيس عبد ربه منصور هادى إلى مغادرة صنعاء وممارسة مهام عمله من عدن فى الجنوب. ويقيم هادى حاليا فى السعودية.

الصحف الأمريكية: اليمن قد يزيد من التعقيدات السياسية الحساسة لاتفاق إيران النووى.. خبراء يحذرون من تحول اليمن إلى مستنقع فى ظل استمرار الحرب.. فريد زكريا: أعداء إيران يعتمدون على منطقيتها



مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد

هذه نتيجة للحكم المدنى الطرى

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال الدين

وزير دفاع باكستان قال أن جيش بلاده ليس للإيجار ماذا عن الجيش المصري ؟

عدد الردود 0

بواسطة:

أحمد محمود

نتيجة طبيعية لفساد 60 عاما

عدد الردود 0

بواسطة:

اونكل زيزو

للاسف الشديد الاعلام المصرى لم يعى الدرس جيدا

عدد الردود 0

بواسطة:

سليمان الدرسوني

جمال الدين

عدد الردود 0

بواسطة:

setelkol Ahmed

قرار باكستان عدم المشاركة مع السعودية فى المعركة على اليمن(الحيثيون)

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد

يعني ايه "برلمان" ؟

فوق

عدد الردود 0

بواسطة:

امال عبدالله

المصالح ثم المصالح خلف موقف باكستان وكذلك تركيا ولاشي عدا ذلك

عدد الردود 0

بواسطة:

مهندس / يحى

بناقص باكستان (الكومنولث وآن باترسون )

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال

اقرأ ثم قم بالتعليق

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة