خالد صلاح

700 معلم كينى يرفضون العودة لعملهم خشية تعرضهم لهجمات إرهابية

الثلاثاء، 03 فبراير 2015 05:03 م
700 معلم كينى يرفضون العودة لعملهم خشية تعرضهم لهجمات إرهابية حركة الشباب
نيروبى (أ ش أ)
إضافة تعليق
رفض مئات المعلمين فى شمال كينيا العودة لعملهم خشية تعرضهم لهجمات من قبل المتشددين الإسلاميين.

وذكرت شبكة (فوكس نيوز) الإخبارية الأمريكية اليوم الثلاثاء أن المعلمين تظاهروا خارج مقر البرلمان فى العاصمة نيروبى مطالبين الحكومة بنقلهم إلى مدارس فى مناطق أكثر أمانا.

وقال رئيس الاتحاد الوطنى للمعلمين فى كينيا مودزو نزيلى إن ال 700 معلم الذين تظاهروا جاءوا من مدن واجير ومانديرا وجاريسا، حيث إن سكان تلك المدن كينيون من أصول صومالية.
وأضاف نزيلى أن المعلمين المتظاهرين غير صوماليين غير أنهم يخشون على أرواحهم فى أعقاب الهجمات التى طالت غير الصوماليين من قبل حركة الشباب الصومالية المسلحة.

يذكر أنه فى نوفمبر من العام الماضى اختطف مهاجمون من حركة الشباب حافلة بالقرب من مدينة مانديرا، وقاموا باختيار غير المسلمين وغير الصوماليين فى الحافلة وقتلوا 28 شخصا رميا بالرصاص.
وبعد مرور 10 أيام على ذلك الحادث، ارتكب مسلحو الشباب مجزرة أخرى بقتل 36 من عمال المحاجر من غير المسلمين.

إضافة تعليق


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة