خالد صلاح

رئيس هيئة مكة السابق: الحجاب ليس فرضا على النساء وخاص بزوجات النبى

الإثنين، 01 ديسمبر 2014 01:56 ص
رئيس هيئة مكة السابق: الحجاب ليس فرضا على النساء وخاص بزوجات النبى الشيخ أحمد الغامدى
كتب هاشم الفخرانى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال الشيخ أحمد الغامدى الرئيس السابق لهيئة مكة، إن الحجاب ليس فرضا على جميع النساء، وإنما هو خاص بزوجات "النبى" - صلى الله عليه وسلم، مضيفا أن هذا هو قول جمهور العلماء، وعليه كان عمل الصحابة- رضوان الله عليهم.

ونقلت صحيفة "الأنباء" الكويتية عن الغامدى قوله إن كشف النساء لوجوههن لا حرج فيه حتى وإن كانت تضع مستحضرات التجميل، موضحاً أنه يجوز للمرأة أن تضع صورتها الشخصية على حسابها فى مواقع التواصل الاجتماعى.

ولفت إلى أنه يجوز للرجل أن ينظر إلى وجه المرأة الجميلة والتى تضع مساحيق التجميل، ويجوز له كذلك الاختلاط بها فى الأفراح والعمل والجامعات.

وشدد الغامدى على أن النساء لسن مسئولات عن تصرفات الرجال وافتتانهم؛ لأن الرجل هو المسئول عن نفسه، فإذا أمن الفتنة جاز له النظر إلى وجوه النساء.


موضوعات متعلقة


موسم خلع الحجاب!


موسم خلع الحجاب.. قصص البنات على موقع عمرو خالد تكشف الأسباب الحقيقية للتخلص منه.. محاضرات عمرو خالد صنعت أسطورة الحجاب ثم انهارت فوق رأسه.. موقع الداعية يواجه سيلاً من الأسئلة حول خلعه


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التعليقات 10

عدد الردود 0

بواسطة:

ahmed ali

كما قلنا انها تقاليع تجار ألدين التي شوهت نساء مصر !

-

عدد الردود 0

بواسطة:

سيف

لعنة الله عليك

عدد الردود 0

بواسطة:

mona

إنت شيخ مودرن وظريف جدا ، طبعا سوف تقوم القيامة عليك حالا من كل من هب ودب وسيظل هذا الخبر يومين

عدد الردود 0

بواسطة:

محمد صلاح الدين

تعريف هيئة مكة

عدد الردود 0

بواسطة:

ابومحمد

المقصود النقاب وليس الحجاب

المقصود النقاب وليس الحجاب

عدد الردود 0

بواسطة:

هانى الوجيه

نوضيح لازم

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال القدس المحتله

وياشيخ هل المرأه خلقت من اجل زوجها ام من اجل الناس لكي تتزين

عدد الردود 0

بواسطة:

جمال القدس المحتله

وياشيخ هل المرأه خلقت من اجل زوجها ام من اجل الناس لكي تتزين

عدد الردود 0

بواسطة:

يوسف

كده صح

عدد الردود 0

بواسطة:

حسنى

لبس الحجاب ليس من عادتنا نحن المصريين

اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة