خالد صلاح

معهد إلكانو:داعش يضم شبابا يجهلون المفهوم العميق للإسلام

السبت، 22 نوفمبر 2014 02:33 م
معهد إلكانو:داعش يضم شبابا يجهلون المفهوم العميق للإسلام تنظيم داعش – أرشيفية
كتبت فاطمة شوقى
إضافة تعليق
قال محللو معهد إلكانو الإسبانى، إن ظهور المقاتلين بتنظيم داعش بوجوههم وهم يقطعون رأس ضحاياهم بالسكاكين، يعكس أنهم لا يخشون الانتقام، لأنهم يرون أنهم سكان البلاد التى يحتلونها فى سوريا والعراق ويعتبرنها حقا من حقوقهم، معتبرين أن هذا يقدم رسالة للعالم بأنهم أصحاب الأرض، وأنهم سيعيشون فيها للأبد ولا أحد يجرأ على الانتقام منهم.

ووفقا لصحيفة الباييس الإسبانية، فإنه على الرغم من أن فى تسجيلات الفيديو تظهر أن هؤلاء المقاتلين أجانب من الفرنسيين والبريطانيين والآسيويين، إلا أنهم يعتبرون أنفسهم أصحاب تلك الأرض العربية، وقال المحلل الألمانى جيدو شتاينبرج فى ندوة لعهد إلكانو الإسبانى الملكى، إن "الهجمات التى يقوم بها مقاتلو داعش "هجوم انتحارى" أى يسفر عن مقتل صاحبه، ولذلك فإنهم لا يخشون الانتقام".

ووفقا للمحللين بمعهد إلكانو فإن "داعش يقوم باتباع أيديولوجية معينة لضم الشباب إليهم، ومن بينهم الشباب الذين يجهلون المفهوم العميق للدين الإسلامى، ويتبعون أشخاصا تدعو إليه دون المعرفة القوية له، من بين الأفكار الأيديولوجية التى يتبعها داعش للسيطرة على عقول هؤلاء الشباب، هو إطلاق اسم "دابق" على مجلته الرسمية التى يصدرها منذ أشهر، ويهتم التنظيم بهذا المكان (دابق) نظرا لما يحمله من معطيات تاريخية تعكس تفكير التنظيم وأسلوبه الفكرى بحسب متخصصين بالجماعات التكفيرية.

وقال المحلل شتاينبرج لمعهد إلكانو "لا يمكن لدولة أن تفعل شيئا ضد مثل هذه الأيديولوجية القوية، وفى ظل الظروف الصعبة التى يعيشها العالم، فإن معظم الشباب يشعرون أنهم بلا هوية، ولذلك فإن داعش يقدم هوية بديلة لآلاف من الشباب المسلم.

صحيفة الباييس الإسبانية
صحيفة الباييس الإسبانية
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



الرجوع الى أعلى الصفحة