خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

بريطانى يضرب صديقه حتى الموت بسبب "بوست" على فيسبوك

الأحد، 05 أكتوبر 2014 02:57 م
بريطانى يضرب صديقه حتى الموت بسبب "بوست" على فيسبوك موقع التواصل الاجتماعى "الفيس بوك"
كتبت نسمة عبد العظيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تسببت نكزة على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" فى وفاة صاحبها، حيث جعلت صديقه يشك أنه معجب بفتاته ويحاول إغواءها، مما أشعل عراك بالأيدى بينهما انتهى بموت صاحب النكزة، بعدما سقطت رأسه على الرصيف ونزيفه للدم بغزارة، كما جاء بالديلى ميل البريطانية.

وقد كان الصديقان عائدان من حفل توديع عزوبية صديق آخر، وفى طريقهما للمنزل تشاجرا فى التاكسى الذى كان يقلهما، وقال سائق التاكسى فى شهادته أن "سكوت هامفرى"، 27 سنة، بدأ العراك مع صديقه بذكر أنه تواصل مع صديقته عبر الفيسبوك قائلاً، إنه إذا كان صديقاً وفياً لما تواصل معها دون علمه، فيما نفى القتيل "ريتشارد روفيتو" علمه بأنها صديقته، ولكن يبدو أنه سكوت لم يصدقه.

وتطور الأمر بعدما ترجلا من التاكسى وبدأ التشابك بالأيدى، فلكمه سكوت أكثر من مرة حتى نزف روفيتو من أنفه، فلم يكتف بذلك فسدد له لكمة أسقطته على الأرض فارتطمت رأسه بالرصيف، ليتوفى بعد قليل فى المستشفى فى غياب الجانى "سكوت" الذى سلم نفسه للشرطة بعد علمه بوفاة صديقه.

يذكر أن سكوت يواجه اتهامات بارتكاب جريمة قتل خطأ أمام محكمة "نوتنجهام كراون"، مما أغضب أسرة القتيل التى رأت العقوبة غير عادلة.


الصحيفة
الصحيفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة