خالد صلاح

افهمنى ولو بإشارة..

"أنا مش سامعك" عرض "بدون كلام" بالاحتفالية الأولى لأسبوع الأصم العربى

الأربعاء، 01 مايو 2013 06:15 ص
"أنا مش سامعك" عرض "بدون كلام" بالاحتفالية الأولى لأسبوع الأصم العربى صورة ارشيفية
كتبت إيناس الشيخ
إضافة تعليق
بتعبيرات صادقة تحركت ملامح وجوههم فى صمت سيطر على القاعة التى تراقصت بها أضواء لم يعتادوا الوقوف أمامها، بحركات خالية من التفاصيل المعقدة عبروا بأجسادهم عما أرادوا توصيله لمن جلس لمشاهدة العرض الصامت الذى لم يرتفع خلاله صوت الموسيقى المصاحبة، وعبارات الإعجاب الخفيضة والتصفيق أحياناً والضحك أحياناً أخرى من الجمهور الذى اندمج مع عرض "أنا مش سامعك" الذى قدمه مجموعة من المواهب الصماء الشابة التى خرجت للنور على مسرح البالون، فى الاحتفالية المصرية الأولى بأسبوع الأصم العربى، والتى نظمتها المؤسسة المصرية لرعاية الصم بالتعاون مع الاتحاد المصرى لجمعيات الشخصيات ذوى الإعاقة.

تضمنت الاحتفالية مجموعة من الفقرات الصامتة مثل "عرض أنا مش سامعك"، قصة "سيدنا آدم"، "تشارلى تشابلن المصرى"، إلى جانب معارض فن تشكيلية، ومشغولات يدوية من تنفيذ "الصم والبكم"، كما حضر الاحتفالية مجموعة من الشخصيات العامة والنشطاء لحقوق الصم والبكم، مثل الفنانة الصماء "حنان النحراوى"، والدكتورة "سهير عبد الحفيظ" الملقبة ب"أم الرجال"، وغيرها من الشخصيات العامة.

وفى كلمة لليوم السابع تحدثت "نادية عبد الله" رئيسة المؤسسة المصرية للصم والبكم عن الاحتفالية، وقالت عبد الله: الاحتفالية هى الأولى من نوعها فى مصر بالتزامن مع أسبوع الأصم العربى رقم 38، وهو الأسبوع الذى ينطلق فى مصر للمرة الأولى لعدم اهتمام المسئولين بحقوق الصم والبكم، وهدفنا من هذا العرض هو توصيل حقوق الصم المهدرة، والتأكيد على أهمية لغة الإشارة للتواصل بينهم وبين المجتمع.

أضافت "عبد الله": عرض "أنا مش سامعك" هو تبليغ لرسالة هامة، وهى أن "الصم والبكم" فى حاجة لمن يسمعهم ويفهم لغتهم التى لا تتضمن سوى إشارات بسيطة تحتاج لمن يفهمها، كما تحتاج هذه المواهب الشابة التى نفذت العرض لمن ينظر إليها ويكتشفها، كما نؤكد من خلال هذا العرض على قدرات هؤلاء الشباب فى تغيير مجتمعهم ومشاركاتهم الايجابية من خلال التمثيل والأداء والمعارض الفنية والحرف اليدوية التى يتقنوها بالرغم من حالة التجاهل التى تغلف علاقتهم بالمجتمع.
إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة