خالد صلاح

"المورد الثقافى" تنظم الحفل الختامى لمبادرة "العمل للأمل" بأسيوط

الثلاثاء، 12 نوفمبر 2013 09:04 ص
"المورد الثقافى" تنظم الحفل الختامى لمبادرة "العمل للأمل" بأسيوط جانب من المبادرة
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تنظم مؤسسة المورد الثقافى، اليوم الثلاثاء، الحفل الختامى لمبادرة "العمل للأمل" بقرية الدوير مركز صدفا بمحافظة أسيوط بمشارك عازف المزمار الريس "علم" وفرقته، حيث يتم تنظيم الاحتفالية داخل مركز الشباب بجوار جمعية "أصدقاء أحمد بهاء الدين" فى تمام الخامسة مساء.

من جهتها قالت "وسام رجب" المسئول الإعلامى لمؤسسة المورد الثقافى فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن برنامج الاحتفالية يشمل بالإضافة إلى فرقة المزمار العديد من العروض لنتاج ورش العمل فى مجالات تصوير الفيديو والمونتاج، والتشكيل باللحام، والرسم وفقرات غنائية ومسرحية من أداء أطفال وشباب قرية الدوير.

وأشارت "رجب" إلى أن قافلة العمل للأمل قد قدمت العديد من الفعاليات والأمسيات الثقافية خلال فترة إقامتها فى قرية الدوير منذ 3 نوفمبر الجارى، بالإضافة إلى تقديم عدد من الدروس مستخدمة فيها طرق التعليم السريع لطلاب التعليم الأساسى، وخدمات طبية، واستشارات نفسية، ونشاطات رياضية، كما قامت القافلة أيضاً بتنظيم رحلة لـ"105" من أطفال قرية الدوير إلى كنيسة المغارة ودير العذراء فى درنكة وحديقة وملاهى الفردوس فى أسيوط، كما قامت القافلة بتوزيع أكثر من 750 هدية من الكتب والمواد الفنية والآلات الموسيقية والأدوية ولعب الأطفال وأجهزة الكمبيوتر والمعدات الرياضية، كجوائز للمتفوقين فى مختلف المجالات.

يذكر أن القافلة قد شارك بها 12 متطوعاً من بلدان عربية مختلفة، ومن مهن وخلفيات اجتماعية وثقافية وسياسية مختلفة، هم: إدريـس إكـلا من المغرب، ومعـن الحاصبانى من سوريا، وحمدى الجوينى من تونس، وسيف الدين الجلاصى من تونس، ويشارك من مصر كل من، أحمد عزت وأحمد الشامى وأسامـة المتولى وأيمن حلى وبسمة الحسينى وحمدى رضا ومحمد سعيد خليفة وندى رياض.

وقد أطلقت مؤسسة المورد الثقافى مبادرة العمل للأمل فى بداية عام 2013 بهدف إمداد المجتمعات المأزومة بأدوات التعبير والتعلم والتعافى والإبداع والتواصل، من خلال تقديم حزمة متكاملة من الخدمات والأنشطة تلبى الاحتياجات المادية والمعنوية لهذه المجتمعات، لتساعدهم على لم شمل حياتهم واستعادة القدرة على التفاعل الاجتماعى، وسوف يتركز عمل المبادرة خلال عام 2013 على مصر وسوريا، لما تمر به البلدان من تغيرات سياسية واجتماعية عاصفة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة