أكرم القصاص

مدحت حسن

الحياد الإعلامى الضائع فى قناة الجزيرة

الجمعة، 04 فبراير 2011 08:36 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
واصلت قناة الجزيزة متابعتها للأحداث الساخنة فى مصر بعين مختلفة عن القنوات العربية الأخرى التى تتابع الأحداث عن كثب من القاهرة وعندما أقارن بين طريقة تغطية قنوات العربية وبى بى سى والحرة وبين ما تقدمه الجزيرة نجد أن هناك اتجاها واضحا لتلوين الحقيقة ومحاولات جادة للالتفاف حول الحقائق ومحاولة تضخيم الأمور وإعادة نشر وإذاعة صور لا تتفق مع واقع الأحداث بدون الإشارة إلى أنها صور ليست حديثة مما يسبب المزيد من البلبلة فى الشارع المصرى المشتعل أصلا، وهو ما يجعلها تظهر بشكل غير مهنى ما كان يجب أن تنزلق له قناة كبيرة مثل الجزيرة المفترض أنها تعمل وفق قواعد مهنية بالأساس بغض النظر عن ملكيتها وتوجهاتها السياسية، وكان يجب على القناة أن تكون أكثر حيادية فى طريقة اختيار الضيوف المتحدثين الذين يعبرون عن كل وجهات النظر ولا تتبنى من جانبها وجهة نظر معينة أو توحى بذلك لضيوفها.

لا أطالب قناة الجزيرة بأن تتجاهل الأحداث أو تنقل ما لا تراه أو تجمل الوضع، بل على العكس تماما أطالبها أن تكون منبرا عادلا تقول الحقيقة فقط من كل زواياها بدون تهوين أو تهويل وفى الوقت ذاته أرفض بشدة إغلاق مكتبها بالقاهرة وإجراءات منع مراسليها من العمل، وأطالب مسئوليها فقط أن يضعوا فى اعتبارهم أن عجلة التاريخ قد دارت وما يمكن أن يحدث فى مصر ليس ببعيد عن الكثير من الدول العربية ومنها قطر وبالتأكيد وقتها لن تكون تغطية الجزيرة لأى حدث فى قطر يشبه تغطيتها لما يحدث فى مصر.







مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة