خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

التحقيق مع ريبرى وبن زيمه فى قضية زاهية ضاهر

الثلاثاء، 20 يوليه 2010 02:55 م
التحقيق مع ريبرى وبن زيمه فى قضية زاهية ضاهر ريبيرى و"كريم بن زيمه" يواجهان عقوبة السجن 3 سنوات و 45 ألف يورو غرامة
كتب محمد السباعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
خضع الثنائى الفرنسى "فرانك ريبيرى"، لاعب وسط بايرن ميونخ الألمانى، و"كريم بن زيمه"، لاعب ريال مدريد، للتحقيق صباح اليوم فى وحدة مكافحة الدعارة BRP بالعاصمة الفرنسية باريس حول قضية فتاة الليل الفرنسية الشهيرة "زاهية ضاهر" ذات الأصول الجزائرية، وهى القضية المتورط فيها عدد من لاعبى المنتخب الفرنسى ويواجه اللاعبان عقوبات مشددة تصل للحبس ثلاث سنوات وغرامة 45 ألف يورو، طبقا لتصريحات مصدر مسئول بوزارة الداخلية الفرنسية لصحيفة "لوفيجارو" الفرنسية، وذلك فى حال ثبوت تهمة مضاجعة الفتاة بالرغم من علمهما بأنها قاصر.

"فرانك ريبرى" وصل فى تمام الثامنة إلا ربع محاطا بعدد من أقاربه ورفض الإدلاء بأى تصريح لوسائل الإعلام التى احتشدت لتغطية الحدث وتم الاستماع إليه من قبل "إيف داندو" القاضى المترأس للجنة التحقيق، والذى واجه اللاعب بصديق زاهية ضاهر، الذى يعمل بكافيتريا "زمان كافيه" البؤرة التى يتفق فيها مع الراغبين فى ممارسة الرذيلة مع الفتاة البالغة من العمر ثمانية عشر عاما وعدة أشهر.

وكانت "زاهية ضاهر" قد اعترفت بمعاشرة "ريبرى" أوائل العام الماضى، أى حينما كانت فى السابعة عشر من العمر، فى مقر إقامته بمدينة ميونخ الألمانية، بعدما أرسل إليها تذاكر طيران ذهابا وعودة ومبلغ خمسة آلاف يورو نظير قضاء ليلة واحدة وقالت زاهية: "كنت هدية ريبرى فى عيد ميلاده، لقد قدمنى إليه أحد أصدقاءه"، وهو نفس ما أكد عليه "ريبرى" أيضا مشددا على أنه لم يكن يعرف أنها كانت قاصرا.

أما اللاعب كريم بن زيمه، فقد التقت به أكثر من ليلة عام 2008، وأوضحت الفتاة الجزائرية كذلك أنها التقت باللاعب الدولى "سيدنى جوفو" الذى يلعب لأوليمبك ليون فى مارس من العام الجارى ولم يتم توجيه استدعاء للاعب لأن الفتاة كانت قد بلغت سن الرشد فى ذلك الوقت.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة