اليوم السابع تكشف سر رسومات وسط البلد..

جماعة "الإيموز" وراء رسومات وسط البلد

الإثنين، 20 أبريل 2009 - 11:08

جماعات الإيموز وراء الرسومات الغريبة على شوارع وسط البلد - تصوير: محسن بيومى جماعات الإيموز وراء الرسومات الغريبة على شوارع وسط البلد - تصوير: محسن بيومى

كتب أحمد مصطفى

علم اليوم السابع، أن الرسومات التى انتشرت أمس الأحد، بمنطقة الزمالك ووسط القاهرة، تعود إلى جماعات "الإيموز"، وقال أحد أعضاء الإيموز لليوم السابع، إن الرسوم التى فوجئ بها الناس هى لرجل بدون رأس يمسك بيده "مكنسة"، وهى لها معنى لدى أعضاء الجماعة، ومعناها "مشاعر بلا حدود"، وتختلف من اللون الأبيض إلى اللون الأسود إلى اللون الأحمر، والأشد منها هى اللون الأسود.

وكشف عضو الإيموز، أن هذه الصور جاءت رداً على قيام أجهزة الأمن مؤخراً بملاحقات طالت أعضاء الجماعة، على خلفية ظهورهم فى برنامج "الحقيقة" مع الإعلامى وائل الإبراشى مؤخراً، وأكد أن انتشار تلك الرسومات يؤكد أن عدد أعضاء الجماعة كبير وليس صغيراً، كما يحاول البعض التقليل من شأنها، ولم يخفِ أن تلك الرسومات كانت رسالة، ومن الممكن أن تشهد ردود أفعال أخرى.

يذكر أن "الإيموز" كلمة بالإنجليزية تعنى المشاعر، وهى تجمعات شبابية من الجنسين لها طقوسها الخاصة وملابسها التى لا تخرج عن اللون الأسود، كما أن الشباب يميلون إلى التشبه بالفتيات من حيث شكل الشعر، كما أن الملابس لديهم صالحة للولد والبنت، فلا يوجد فرق فى ذلك، وقد طالتهم اتهامات مؤخرة بأنهم "شواذ"، فى حين ينفون عن أنفسهم هذا الاتهام، مؤكدين أنهم جماعة تقدس المشاعر.







الأكثر قراءة