دراسة: 75% من البريطانيين الذين يعتنقون الإسلام من النساء

الأحد، 6 نوفمبر 2011 - 12:25

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

كتبت إنجى مجدى

أظهرت دراسة حديثة لجامعة سوانى أن 75% من البريطانيين الذين اعتنقوا الإسلام فى السنوات الأخيرة هم من النساء. وأشارت إلى زيادة عدد البريطانيين الذين اعتنقوا الإسلام على مدار العقد الماضى مقارنة بالعقود السابقة حيث يصل عددهم خلال العام الماضى فقط إلى 5 آلاف بريطانى.

الدراسة التى نشرت نتائجها صحيفة الإندبندنت أون صنداى سلطت الضوء على المشكلات التى تواجه النساء البيض عند تحولهم إلى الإسلام إذ تشكو أغلب النساء من أنهم يعانون صراعا يوميا لاستيعاب معتقداتهم الجديدة ضمن ثقافة أوسع.

وقالت أكثر من ثلاثة أرباع الذين شملتهم الدراسة أنهم عانوا من كثير من الارتباك بعد التحول ويرجع ذلك إلى تضارب الأساليب فى الإسلام بالنسبة لهم. فبينما تقدم الأديان الأخرى برامج لتوجيه المؤمنين الجدد لايزال المسلمين يفتقرون إلى هذه البرامج خاصة خارج مراكز المسلمين بالمدن الكبرى.

ويعانى هؤلاء النساء الغير مسموح لهم بالدراسة داخل المسجد من اللجوء إلى تفسيرات دينية متناقضة. وعموما يشير كيفن برايس مؤلف الدراسة إلى أن هناك نوعين من المتحولين للإسلام النوع الأول وهو أولئك النساء الذين وجدوا شريك حياة مسلم وبذلك تبنوا الإسلام للتكيف مع الحياة الزوجية وأخريات اعتنقوا الإسلام كدين ومعتقد لهم.

غير أن دراسة أخرى لجامعة ليستر كشف عن أنه على الرغم من الصورة الغربية للإسلام بأنه قامع للمرأة إلا أن ربع النساء البريطانيات المتحولات إعتنقوه بسبب وضع المرأة إذ تشير الدراسة إلى أن الاضطرابات الاجتماعية والثقافية فى بريطانيا على مدى العقود الماضية دفعت الكثيرين لتبنى بعض جوانب القرن العشرين مثل الحدود الصارمة بين الجنسين وعدم جمع المرأة بين الحياة المهنية والعائلية وهى التى وجدوها فى الإسلام.











الأكثر قراءة

الأكثر تعليقاً