فى عظته الأسبوعية.. البابا شنودة يدعو الجميع لـ "التهدئة "

الخميس، 27 يناير 2011 - 03:04

البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية

كتب جمال جرجس المزاحم

وسط حضور أكثر من خمسة آلاف قبطى ومئات الكهنة وعشرات الأساقفة، عقد البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، العظة الأسبوعية، بالكاتدرائية الكبرى بالعباسية.

واستهل البابا العظة بتوجيه الشكر للحضور، على حرصهم على التواجد، مؤكدا أنه اختار للعظة عنوان "القلق" بسبب الظروف التى تمر بها البلاد من اضطرابات ومظاهرات فى أماكن متعددة، مطالبا الأقباط بالهدوء وتجاوز هذه الحالة التى سادت البلاد مؤخرا.

وحذر البابا من الانتحار قائلا: "مرفوض دينيا لأنه قتل للنفس التى هى أمانة من الله للإنسان، ولا يجوز أن ينهى حياته بنفسه بسبب أى مشكلة أو ضغوط معيشية، فالمنتحر قاتل حتى لو قتل نفسه، لأن نفسه لا يملكها فهى ملك الله وليس له الحق فى التصرف فيها بالقتل أو أى طريقة أخرى"، مضيفا أن "المنتحر هو إنسان لا يفكر فى الأبدية".

وقال البابا شنودة، إن الأحلام نوعان، الأول أفكار تأتى من الشيطان تتعب الإنسان وليس لها فائدة، والأحلام الأخرى التى تكون من عند الله يكون بها "صليب"، مطالبا الحاضرين بعدم أخذ الأحلام كمرشد لهم.

وأوضح البابا أنه لا يوجد فى كتاب العهد القديم أو الجديد كلمة "عزرائيل" قابض الأرواح، مضيفا أن الأبرار يأتى إليهم ملاك قابض "للروح" ، أما الأشرار فلا تأتى إليهم ملائكة، بل أرواحهم تهبط للجحيم.

وقال البابا إن السماء لا يوجد بها تناول – أحد أسرار الكنيسة السبعة – مضيفا أن السماء لا يوجد بها مذبح- مكان داخل الكنيسة - ولا ذبيحة للتناول، موضحا أن التناول يمارس من أجل مغفرة الخطايا.

وفى رده على طلب مساعدة تقدم به أحد الشباب ليتمكن من تنفيذ مشروعه، شدد البابا على الأنبا يؤانس سكرتيره الخاص بأن يقدم له المساعدة فى أسرع وقت ممكن، مضيفا "ليس من واجبنا أن نؤلم الناس بل واجبنا حل مشاكلهم".

وقال البابا لشخص متمسك بإحدى الخطايا، "أنت الذى تحب الخطيئة فالشيطان لم يجربك بل الشيطان متأكد أنك تحب هذه الخطية، فتقوم أنت بها"، وفى رده على رسالة لفتاة قالت فيها إنها حاصلة على دبلوم وتمت خطبتها لشاب بدون مؤهلات، قال لها البابا "يا ابنتى ممكن أن يكون هذا الإنسان جاهلا ولكنه قد يكون رجلا فى زمن قل فى الرجال فلا تتكبرى عليه".

وانتقد البابا شنودة استخدام الزوج وسائل العنف والتعذيب ضد زوجته، وتحول الزوجة بالنسبة له كخادمة، فهذا أمر مرفوض تماماً لأنه لا يأتى بأسرة سعيدة ويأتى بأبناء يفتقدون إلى التربية الحسنة، مؤكداً أن العنف يُضيع الحب بين الزوجين، وأوضح البابا أن الفرق بين الخصام واختصار الناس أن الخصام هو عداوة، أما اختصار الناس فهو الابتعاد عنهم.

ملحوظة..

شكرا للسادة قراء "اليوم السابع"، الذين لفتوا نظرنا لوجود بعض الأخطاء فى التغطية الخبرية للعظة.







الأكثر تعليقاً