وفاة الحالة الثانية المشتبه بإصابتها بأنفلونزا الخنازير فى القليوبية

السبت، 8 فبراير 2014 - 13:27

صورة أرشيفية صورة أرشيفية

القليوبية ـ حسن عفيفى

أعلنت محافظة القليوبية حالة الطوارئ القصوى، عقب وفاة حالة اشتباه جديدة بأنفلونزا الخنازير هى "سهير. ع. ع " الممرضة بعيادة حسن عوض التخصصية ببنها، التابعة للتأمين الصحى، والتى دخلت مستشفى حميات بنها مصابة بالالتهاب الرئوى، وتم أخذ عينة وإرسالها للمعامل المركزية بوزارة الصحة، ولم تظهر نتيجة العينة حتى الآن.

ورودت نتائج التحاليل لعينتى كل من "عطية محمد على عيسى" 32 سنة سائق مدنى بنقطة إطفاء الرحاب ومقيم بدائرة مركز بنها، و"وجيهه محمد حسن إمام" 63 سنة ربه منزل ومقيمة بميت الحوفيين بدائرة المركز تفيد بإصابتهما بمرض أنفلونزا الخنازير، وتم الاشتباه فى إصابة عامل بقسم عمليات الجراحة بالمستشفى ومقيم بكفر الشموت بدائرة مركز بنها بأعراض أنفلونزا الخنازير، بينما تم نقله لمستشفى حميات بنها.

وفى هذا السياق أكد الدكتور زكريا عبد ربه، وكيل وزارة الصحة بالقليوبية، أنه تم رفع حالة الطوارئ القصوى بجميع أقسام الاستقبال والطوارئ بمستشفيات المحافظة، مشيراً إلى أنه تم توفير الماسكات وتطعيم الأطباء وأطقم التمريض بجميع المستشفيات ضد الأنفلونزا الموسمية، وتوفير عقار التاميفلو بأقسام الاستقبال لإعطائه للحالات المصابة والمشتبه بإصابتها وأقارب المرضى والمحيطين بهم ومن لهم اتصال مباشر بالحالات المرضية، كما تم التنسيق مع إدارة الطب الوقائى لاتخاذ الإجراءات الطبية الوقائية اللازمة بمنطقة سكن المتوفية.

وتابع أن الوزارة لديها كميات كافية من عقار التاميفلو المعالج لفيروس أنفلونزا الخنازير ويتم إعطاؤه للحالات التى يشتبه إصابتها بالفيروس لحين ظهور نتائج التحليل حفاظًا على حياة المرضى، فضلًا عن توزيع إجراءات مكافحة العدوى والتنسيق بين المستشفيات لنقل المرضى فى حالة الاحتياج للرعاية المركزة.

وكانت مستشفى حميات بنها قد استقبلت "سهير على عبد الفتاح" مصابة باشتباه أعراض أنفلونزا الخنازير، ومصابة بالتهاب رئوى وارتفاع شديد بدرجة الحرارة، وتم عزلها بالمستشفى إلا أنها توفيت قبل صدور التحاليل الخاصة بها، والتى تم إرسالها للمعامل المركزية لمعرفة النتيجة وتحديد سبب الوفاة.




 


مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق

بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع




الأكثر تعليقاً