أكرم القصاص - علا الشافعي

رحيل الفنان أشرف عبد الغفور.. إنفوجراف

الأحد، 03 ديسمبر 2023 10:00 م
رحيل الفنان أشرف عبد الغفور.. إنفوجراف وفاة اشرف عبد الغفور
كتب علي الكشوطي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

صدمة كبيرة وحالة حزن أصابت الوسط الفني بعد وفاة الفنان أشرف عبد الغفور، بعد تعرضه لحادث سير على طريق مصر الإسكندرية الصحراوي، حيث كان الراحل يتمتع بسيرة طيبة بين زملائه، كما أنه أحد أهم نجوم السينما والدراما في تاريخ الفن المصري، وله بصمة كبيرة في تاريخ الإذاعة والتليفزيون.

وفى هذا الإنفوجراف نستعرض أبرز المحطات في تاريخ الفنان الراحل أشرف عبد الغفور.

وفاة أشرف عبد الغفور
وفاة أشرف عبد الغفور
حالة من الصدمة يعيش فيها الوسط الفني وذلك بعد رحيل الفنان القدير أشرف عبد الغفور الصادم في حادث.
 
بدأت هوايته في التمثيل من خلال مشاركته بفريق المسرح بمدرسة الجيزة الثانوية وفريق التمثيل بهيئة التحرير
 
خريج أول دفعة للتمثيل من المعهد العالي للسينما عام 1963
 
أول عمل قدمه كان من خلال المسرح عام 1962 من خلال مسرحية جلفدان هانم
 
أول عمل سينمائي شارك فيه كان عام 1966 في فيلم القاهرة 30 بطولة سعاد حسني
 
آخر ظهور سينمائي كان عام 1977 بفيلم حلوة يا دنيا الحب
 
شارك في نحو 25 فيلما سينمائيا أبرزها «شاطئ المرح، قصر الشوق، بيت الطالبات».
 
شارك في أكثر من 150 عمل درامي من أبرزها "حضرة المتهم أبي - عمر بن عبدالعزيز، أئمة الهدى، زيزنيا، شيخ العرب همام، جبل الحلال، يتربى في عزو، الرحايا
 
تولى منصب نقيب المهن التمثيلية عام 2011
 
الفنان أشرف عبد الغفور قيمة فنية كبيرة ورحلته الفنية تحمل 300 عمل فنى تقريبا ويمتلك ما يقرب من 100 عمل دينى وتاريخى، ومنها أدواره في مسلسلي "محمد رسول الله"، و"الإمام مالك"، وتجسيده لشخصية "سعيد بن جبير" في مسلسل "عظماء في التاريخ"، وشخصية الخليفة العباسي "موسى الهادي" في مسلسل "مسلسل هارون الرشيد"، ودور سلطان العلماء العز بن عبد السلام فى مسلسل "أئمة الهدى"، بالإضافة إلى مشاركته في عروض أوبريت (الليالي المحمدية) وحلقات برنامج "أسماء الله الحسنى"، فضلا عن الأداء الصوتي الذي قدمه أشرف عبد الغفور لعدد من الكتب ضمن سلسلة (الكتاب المسموع).
 
أشرف عبد الغفور كان من أوائل النجوم الذين اكتسبوا نجوميتهم من خلال شاشة التليفزيون حيث شارك مع بدايات التليفزيون في بطولة مسلسل «القاهرة والناس» أحد أهم مسلسلات التليفزيون والذي استمر عرضه حوالي خمس سنوات، كما يعد عبدالغفور أيضا من نجوم المسرح القومي ومن ابنائه المخلصين حيث قدم لهذا المسرح منذ التحاقه به عام 1963 وحتى الآن حوالي 35 مسرحية معظمها من الأعمال الهامة في تاريخ المسرح القومي مثل «سليمان الحلبي» و«ليلة مصرع جيفارا» و«وطني عكا» و«النار والزيتون».
 
أما فى السينما فلم يكن أشرف عبد الغفور، له حظ معها رغم انه خريج الدفعة الأولى من المعهد العالي للسينما، فقد بدأ مشواره معها مثل أي ممثل ناشئ في أدوار صغيرة تطورت الى أدوار بطولة ثانية بعدها تقطعت الاحبال بينه وبينها وفضل العودة الى بيته الأول وهو التليفزيون، وخلال هذه الرحلة لم تنقطع علاقته أبدا بالمسرح القومي
 
وشارك في العديد من الأعمال التليفزيونية أبزرها مسلسلات، "حسابي مع الأيام" و"زهرة الجبل" و"جبل الحلال" و"دعاء الماضي" و"القاهرة والناس" و"فارس بلا جواد" و"حضرة المتهم أبي" و"يتربى في عزو" وغيرهم.
 
  قدم مجموعة متميزة من الأفلام التي ما زالت عالقة في أذهان الجمهور ومنها، "الشيطان" و"رجال في المصيدة" و"صوت الحب" و"الشوارع الخلفية" و"ولا شىء يهم" والكثير من الأعمال السينمائية.
 
اشرف عبد الغفور
اشرف عبد الغفور

اشرف عبد الغفور
اشرف عبد الغفور
 









مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة