أكرم القصاص - علا الشافعي

المصريون بالخارج يسطرون ملحمة جديدة فى حب الوطن ورد الجميل.. سياسيون: الساعات الأولى للتصويت شهدت حرصا على المشاركة وإقبالا متزايدا بدول الخليج.. باحث بالمركز المصرى: رصد مبادرات فردية لتوفير وسائل نقل الناخبين

الجمعة، 01 ديسمبر 2023 11:46 ص
المصريون بالخارج يسطرون ملحمة جديدة فى حب الوطن ورد الجميل.. سياسيون: الساعات الأولى للتصويت شهدت حرصا على المشاركة وإقبالا متزايدا بدول الخليج.. باحث بالمركز المصرى: رصد مبادرات فردية لتوفير وسائل نقل الناخبين انتخابات المصريين بالخارج
كتبت إيمان علي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
شهدت الساعات الأولى لتصويت المصريين في الخارج بـ انتخابات الرئاسة المصرية 2024، والذي يستمر حتى يوم الأحد، إقبالا كثيفا ومتزايدا من الناخبين على السفارات ومقار الاقتراع للمشاركة في العملية الانتخابات والإدلاء بأصواتهم، واعتبر سياسيون أن مشاركة المصريين بالخارج رسالة العالم عن أن المصريين هم أصحاب القرار، خاصة وسط التحديات الإقليمية المحيطة.
 
وأكدت أن الساعات الأولى عبرت عن الحرص الوطني على المشاركة والنزول بكثافة للتصويت، مشددة أن هناك حالة من الوطنية وحرص على خروج المشهد بشكل لائق، وهناك ثقة بأنهم سيصنعون ملحمة جديدة نثبت فيها للعالم أجمع إرادة وتوحد المصريين خلف وطنهم.
 
ويؤكد محمد عادل هيكل، الباحث المتخصص بالسياسات العامة للمركز المصري للفكر والدراسات الاستراتيجية، أن المؤشرات الأولية لساعات التصويت للانتخابات الرئاسية في نيوزيلندا وسيدني ودول شرق آسيا ثم دول الخليح، تكشف عن وجود إقبال جيد في دول الخليج ومتوقع زيادته بعد صلاة الظهر اليوم، علاوة على رصد قيام البعض بالكويت والسعودية بمبادرات فردية لتوفير اللوجيستيات وإتاحة وسائل تنقل لمقار السفارات بما يعكس وجود حالة من الوطنية وحرص على خروج المشهد بشكل لائق.
 
وأشار في تصريح لـ"اليوم السابع" أن المصريين بالخارج هم الضربة الأولى للاستحقاق الانتخابي أمام العالم، لذلك هناك أهمية للمشاركة والنزول بكثافة خلال 3 أيام التصويت، موضحا أن جهود البعثات الدبلوماسية غير المسبوقة والتي تمت خلال الفترة الماضية من لقاءات وفعاليات، لحث المصريين بالخارج، سنؤتي ثماره على مدار أيام التصويت.
 
وأضاف "هيكل" أن الدول الأوروبية والآسيوية، يعد اليوم الجمعة يوم عمل بالنسبة للجالية المصرية بها، ما يجعل مؤشرات التصويت تظهر أكثر غدا وبعد غد.
 
ومن جانبها قالت رحمة حسن، باحثة بالمركز المصري  للفكر والدراسات الاستراتيجية، إن ماراثون الانتخابات الرئاسية يشارك به ما يزيد عن 9 مليون مصري من المقيمين بالخارج ممن لهم حق التصويت، في 137 مقر انتخابي في 121 دولة، وذلك في عملية ديمقراطية كفلها الدستور فهي الحق الذي انتزعته الدولة لهم منذ أكتوبر 2011 بحكم المحكمة الادارية، وبالتالي فالانتخابات الحالية هي الرابعة لهم، كما تمثل الانتخابات الحالية المرة الثانية لهم للتصويت دون الحاجة لتسجيل مسبق. 
 
وأكدت أن الانتخابات الرئاسية تأتي في ظل اهتمام الدولة المصرية بأبنائها في الخارج، والتى عملت على تذليل العقبات والتحديات التى تواجههم واستغلال طاقاتهم في عملية التنمية عبر نسخ مؤتمر مصر تستطيع، بجانب إنشاء وزارة الدولة للهجرة وشئون المصريين بالخارج منذ عام ٢٠١٥، في ظل رعاية الدولة لأبنائها في الخارج بجانب المظلة التأمينية التى دشنتها لهم وتوفير فرص تدريب لتأهيل المرأة والعنصر البشري في الاكاديمية الوطنية. 
 
واعتبرت أن تدشين غرفة عمليات مركزية وتسهيل عملية التصويت وتسخير امكانيات البعثات الدبلوماسية التى شاركت في تنظيم 11 استحقاق انتخابي، ليس جديدا في عملية التسهيل على المواطنين من قبل الدولة من أجل ممارسة حقهم الدستوري، والتأكيد على أهمية أصواتهم في ظل الانفتاح السياسي ووجود ٤ مرشحين مختلفين البرامج الانتخابية، سينعكس على حجم المشاركة المتوقعة في ظل رغبة أبناء الدولة المصرية في الحفاظ على صورة مصر في تلبية نداء الديمقراطية.
 
ويؤكد الدكتور عصام خليل، رئيس حزب المصريين الأحرار، أن هناك مسئولية كبيرة على المصريين بالخارج بالتزامن مع انطلاق أيام التصويت على مدار اليوم حتى الأحد القادم، ليثبتون للعالم كله وللدول المقيمة فيها أن مصر دولة متحضرة وتحترم الانتخابات، وشعبها يعلم كيف يحدد مصيره بالخارج، مشيرا إلى أن المصريين في الخارج كانت من أكثر الفئات المستفيدة على مدار ال9 سنوات الماضية واصفا إياها بالعصر المميز.
 
وأشار في تصريح لـ"اليوم السابع" إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي أولى اهتمام كبير بهم وخاصة في الأزمات من بينها خلال فترة كورونا والحرب الروسية الأوكرانية بالإضافة للكثير من المبادرات، موضحا أن اليوم هو بمثابة رد الجميل لمصر أولا، فأنهم بتصويتهم اليوم يضعون لبنة في صرح اسم مصر بالخارج.
 
وأكد أنه خلال متابعة الحزب لانتخابات المصريين بالخارج بغرفة العمليات المنعقدة على مدار الساعة، في نيوزيلندا ثم سيدني، ثم دول الخليج، فإنه حتى الآن الإقبال الأعلى في الكويت ولكن لازالنا في الساعات الأولى، مبديا ثقته في صناعة المصريين بالخارج لملحمة جديدة تجسد الصوت المصري.
 
ومن جانبه قال اللواء دكتور رضا فرحات نائب رئيس حزب المؤتمر إن المصريين في الخارج هم سفراء الوطن والآن هم علي موعد مع صناديق الاقتراع لاختيار رئيس الجمهورية في وقت هام يمر فيه العالم بأحداث جسيمة تدعو للتلاحم والترابط الوطني لتحقيق أكبر قدر من الاستقرار من خلال المشاركة الفعالة والمسؤولة في الانتخابات الرئاسية باعتبارها واجباً وطنياً ومسؤولية فردية تجاه الوطن لتعزيز حقوق ومصالح المواطنين لافتا إلى أن الانتخابات الرئاسية فرصة حقيقية للعمل نحو مستقبل مصر المزدهر و بما يليق بالجمهورية الجديدة .
 
ودعا نائب رئيس حزب المؤتمر،  في تصريح لـ"اليوم السابع" المصريين بالخارج بالتوجه إلى مقار البعثات المصرية لممارسة حقهم الدستوري و التعبير عن إرادتهم في صناديق الاقتراع مشيرا إلى أن الجمهورية الجديدة منحت المصريين بالخارج حقهم الدستوري للمشاركة في مختلف الاستحقاقات الانتخابية و لذلك فإن انتخابات الرئاسة 2024 ستؤكد للجميع أن المصريين هم من يصنعون قرارهم بأيديهم و يلتفون خلف دولتهم بإرادتهم الحرة على قلب رجل واحد في سبيل حماية الوطن وسيادة أراضيه.
 
وأشاد "فرحات" بدور وجهود الدولة المصرية وأجهزتها المختلفة، التي تقوم بدور كبير في التجهيز للمارثون الانتخابي، وحماية الوطن والحفاظ عليه وعلى أمانه وأستقراره لافتا إلى أن حزب المؤتمر قام بجهود كبيرة لتنظيم وتسهيل عملية مشاركة المواطنين المصريين في الخارج من خلال مقراته لتوفير المعلومات اللازمة للناخبين من خلال تنظيم حملات توعية وتثقيف للمصريين في الخارج حول أهمية المشاركة في الانتخابات الرئاسية ودورهم في صنع القرارات السياسية وتم توجيه الدعوة للمصريين في الخارج للمشاركة الفعالة في العملية الانتخابية والتعبير عن آرائهم واختيار ممثليهم بحرية ونزاهة.
 
وأوضح "فرحات" أن المصريين في الخارج استعدوا جيدا للاستحقاق الدستوري القادم باعتباره حقا و واجبا وطنيا على كل مصري ومصرية سواء داخل مصر أو خارجها، مشيدا بدور السفارات المصرية في تسهيل كافة إجراءات الانتخابات الرئاسية وخروجها بالشكل الذي يليق لبناء مصر الحديثة.
 
تجدر الإشارة إلى أن السفارة المصرية لدى كل من السعودية والإمارات وسلطنة عمان الكويت وسوريا وقطر والبحرين واليمن والصومال وروسيا، شهدت أجواء احتفالية، ومشاركة مكثفة منذ بدء التصويت في انتخابات الرئاسة المصرية 2024، للمصريين في الخارج، حيث توافد الناخبون منذ فتح أبواب اللجان، حاملين أعلام مصر، وصور الرئيس عبدالفتاح السيسي.
 









مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة