أكرم القصاص

تحصين 443 ألف و299 رأس ماشية من مرض الحمى القلاعية والوادى المتصدع بالشرقية

الجمعة، 02 سبتمبر 2022 04:34 م
تحصين 443 ألف و299 رأس ماشية من مرض الحمى القلاعية والوادى المتصدع بالشرقية جانب من الحملة
الشرقية - إيمان مهنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أكد ممدوح غراب محافظ الشرقية على ضرورة الاهتمام بالثروة الحيوانية، وتوفير أوجه الدعم والرعاية البيطرية لوقايتها من الأمراض، والعمل على زيادة إنتاجيتها لتلبية احتياجات السوق المحلى، مشدداً على ضرورة تكثيف حملات تحصين الماشية ومرور الفرق الطبية البيطرية على أصحاب المزارع والمربين بمختلف قرى ومراكزالمحافظة للوقاية من مرضى التهاب الحمى القلاعية وحمى الوادى المتصدع للحفاظ على الثروة الحيوانية.

 

ومن جانبه، أوضح اللواء دكتور إبراهيم محمد متولي مدير مديرية الطب البيطري، أنه في إطار الحملة القومية للتحصين ضد مرضي التهاب الحمى القلاعية وحمى الوادي المتصدع والتي بدأت أعمالها في 14 يوليو 2022 قامت المديرية عن طريق ( 180 لجنة ) بتحصين (443 ألف و299) رأس ماشية ما بين تحصين ( 223 ألف و 137 ) رأس ماشية  للوقاية من مرض الحمى القلاعية و (220 ألف و 162) رأس ماشية للوقاية من مرض حمى الوادي المتصدع، فضلا عن ترقيم وتسجيل (11 ألف و687 ) رأس ماشية، مشيراً إلى أن المديرية قامت بزيارات ميدانية للقرى بجميع مراكز ومدن المحافظة للتوعية الإرشادية عن أهمية التحصين ضد مرضي التهاب الحمى القلاعية و حمى الوادي المتصدع، بالإضافة إلى عقد (868) ندوة وجولة إرشادية وتسيير سيارات إرشادية متنقلة بين القرى لتعريف المربين بالمرضين وأعراضهما، ومدى خطورتهما على الثروة الحيوانية وأهمية التحصين بصورة دورية لتجنب إصابة الحيوانات بالمرضين وتقليل الخسائر الناتجة عن ذلك.

 

وتيسيراً على المواطنين أكد مدير مديرية الطب البيطرى، أن لجان التحصين باشرت عملها في المقار المعدة لها أو بالانتقال إلى المربين بمنازلهم للتحصين وترقيم الحيوانات، مشيدا بإقبال المواطنين للحملة نظرا لزيادة الوعي البيطري لديهم بخطورة المرض والأهمية القصوى للتحصين للحفاظ على الثروة الحيوانية بالمحافظة وزيادة إنتاجيتها.

 

جانب من الحملة  (2)
جانب من الحملة 

 

جانب من الحملة  (1)
جانب من الحملة 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة