أكرم القصاص

أزمة فى بريطانيا بسبب المناخ.. ومسئول: "الإطفاء" عاجز عن مجاراة البلاغات

الخميس، 11 أغسطس 2022 12:01 م
أزمة فى بريطانيا بسبب المناخ.. ومسئول: "الإطفاء" عاجز عن مجاراة البلاغات اطفاء
كتبت: نهال أبو السعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حذر رجال الإطفاء في بريطانيا من أنهم لن يتمكنوا من تلبية جميع الاستدعاءات لأن الموجة الحارة الثانية التي ضربت البلاد خلال أسابيع وضعت الخدمات في ازمة.

قال كبار الموظفين من دائرة الإطفاء لصحيفة إندبندنت إن الطلب غير المسبوق ونقص الموارد يعني أن أطقم العمل ليست مجهزة بشكل مناسب للاستجابة لحجم الحوادث المرتبطة بالحرارة الناجمة عن أزمة المناخ.

كما أثاروا مخاوف من أن ظروف الجفاف يمكن أن تعرقل قدراتهم على معالجة حرائق الغابات إذا لم يعد من الممكن استخدام البحيرات للوصول إلى المياه.

أصدر مكتب الأرصاد الجوية في المملكة تحذيرًا من الحرارة الشديدة لمدة أربعة أيام ، بالإضافة إلى تحذير "استثنائي" بشأن مدى خطورة الحرائق إذا بدأت.

قال ريكاردو لا توري ، من اتحاد فرق الإطفاء (FBU) ، إن أطقم العمل لم تتمكن من الاستجابة جميع المكالمات في يوليو ، وكان "مقتنعًا" بأن الصورة ستكون هي نفسها بالنسبة لموجة الحر هذه، قائلا: "سنواجه نفس الظروف ، بنفس الموارد المدمرة بشدة."

وأضاف: "لا أعتقد أنه يمكننا علنا ​​بعد الآن أن نتوقع أن خدمات الإطفاء مجهزة للتعامل مع الحوادث والظروف مثل ما نمر به في الوقت الحالي"، مشيرا الى ان عدد رجال الإطفاء في القوى العاملة أقل من 11000 مقارنة بعام 2010.

وأضاف: "لا يمكنك أن تأخذ خُمس القوة العاملة بعيدًا وتتوقع أن تتعامل مع عبء العمل الحالي ، ناهيك عن عبء العمل المتزايد مع أزمة المناخ"، وقال أن ظروف الجفاف كانت أيضا "عقبة إضافية" لرجال الإطفاء إذا لم يتمكنوا من أخذ المياه من البحيرات والبرك.

يؤدي الاحتباس الحراري إلى زيادة تواتر موجات الحر ونوبات الجفاف في المملكة المتحدة ، مما يساعد على تهيئة الظروف الملائمة لحرائق الغابات.

تجاوز عدد حرائق الغابات في إنجلترا وويلز بالفعل إجمالي العام السابق بحلول مايو من هذا العام ، ومع اشتعال أزمة المناخ ، يقول رجال الإطفاء إنهم بحاجة إلى مزيد من الموارد والتمويل للتعامل معها.

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة