أكرم القصاص

زلزال بقوة 5.4 درجة وقع بعرض البحر يضرب ما بين إسبانيا والمغرب

الجمعة، 20 مايو 2022 07:15 م
زلزال بقوة 5.4 درجة وقع بعرض البحر يضرب ما بين إسبانيا والمغرب ريختر
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن مركز البحث فى الفلك والفيزياء الفلكية والجيوفيزياء بالجزائر، أن زلزالا بقوة 5.4 درجة وقع بعرض البحر بين المغرب وإسبانيا.

وأوضح المركز الجزائرى فى بيان له أن "الزلزال وقع الساعة 13.35 بالتوقيت المحلى، وبلغت قوته 5.4 على مقياس رختر فى البحر بين إسبانيا والمغرب، شمال الحسيمة، وتم الشعور به فى المناطق الحدودية للبلاد".

من ناحية أخرى، أصدرت السلطات الأسترالية تحذيرا من أمواج مد عاتية (تسونامي) لجزيرة ماكوارى مساء أمس الخميس بعد وقت قصير من وقوع زلزال بقوة 6.9 درجة بالقرب من أستراليا، وفقا للاندبندنت.

سجل المكتب الأسترالى للأرصاد الجوية (ABM) لأول مرة هزة بقوة 7.4 على مقياس ريختر قبالة ساحل المحيط الهادئ فى حوالى الساعة 8 مساءً بالتوقيت المحلى، وكانت أستراليا فى حالة "مراقبة تسونامي" لمدة ساعة تقريبًا قبل أن تخفض ABM مستوى التهديد.

سجلت الخدمة الجيولوجية الأمريكية (USGS) أيضًا الزلزال الذى يزيد عن 7 درجات، ولكن تم تعديل القراءة عند المراجعة، وقالت هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية، إن الزلزال كان على عمق 10 كيلومترات وضرب حوالى 40 كيلومترًا من ساحل جزيرة ماكواري.

تقع جزيرة ماكوارى على بعد 1000 ميل جنوب شرق تسمانيا وهى موطن لمحطة أبحاث تم إنشاؤها فى الأربعينيات كنقطة منتصف الطريق لوصلة لاسلكية بين أستراليا والقارة القطبية الجنوبية

تشتهر المنطقة الصغيرة، التى يبلغ طولها 21 ميلاً وعرضها 3 أميال، بالحياة البرية مثل طيور البطريق والطيور البحرية، وتم تعيينها محمية للحياة البرية فى عام 1933 ومنحت وضع اليونسكو للتراث العالمى فى عام 1997.

ليس من غير المألوف حدوث زلازل فى منطقة ماكوارى التى يعيش بها ما بين 14 و40 شخص، وقد تعرضت جزيرة ماكوارى لهزات شديدة فى الماضي.

فى عام 2004، ضرب زلزال بقوة 8.1 درجة قبالة الساحل وشعر به الناس فى مناطق بعيدة مثل تسمانيا، كان أقوى زلزال فى المنطقة منذ الزلزال الذى بلغت قوته 8.2 درجة عام 1989.






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة