أكرم القصاص

المستريحين فى المحافظات على كل شكل ولون.. الداخلية تكثف جهودها لإسقاط أباطرة النصب على الأهالى.. أبرزهم "مصطفى البنك" مستريح المواشى و"حصاوى" مستريح السيارات والسبائك الذهبية ومستريحة البحر الأحمر

الأربعاء، 18 مايو 2022 02:00 ص
 المستريحين فى المحافظات على كل شكل ولون.. الداخلية تكثف جهودها لإسقاط أباطرة النصب على الأهالى.. أبرزهم "مصطفى البنك" مستريح المواشى و"حصاوى" مستريح السيارات والسبائك الذهبية ومستريحة البحر الأحمر المستريحين فى المحافظات على كل شكل ولون
كتب – محمود عبد الراضى – أحمد مرعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
لا تزال وزارة الداخلية تقوم بمجهوداتها الكبيرة فى ضبط وإسقاط المستريحين الذين يقومون بالنصب على المواطنين بحجه تشغيل أموالهم أو شراء مواشيهم أو التجارة فى الهواتف المحمولة وغيرها من الأدوات التى يستخدمها هؤلاء النصابون فى مسيرتهم للإستيلاء على أموال المواطنين، حيث أنه مؤخراً وقعت جرائم نصب عديدة فى مركز ادفو بمحافظة أسوان على مدار الأيام الماضية، بعد ظهور ما يطلق عليهم المستريحين، الذين استولوا على أكثر من نحو مليار جنيه من الأهالى، وفقا لروايات المواطنين بأسوان.
 
وفي هذا الصدد يرصد "اليوم السابع" عدد من جرائم المستريحين وسقوط أباطرة النصب فى أيدي وقبضة رجال وزارة الداخلية خلال الأيام الماضية:
 
الداخلية تعلن القبض على مستريح أسوان "مصطفى البنك" وبحوزته 9.5 مليون جنيه
 
بالنسبة للقضية الأهم وهى قضية مستريح إدفو بأسوان "مصطفى البنك"، فقد أكدت وزارة الداخلية القبض على مستريح أسوان بعد استيلائه على نحو ربع مليار جنيه من المواطنين بأسوان، وأنه أثناء ضبطه عثر بحوزته على 9.5 مليون جنيه.
 
 وكانت الأجهزة الأمنية رصدت تردد عدد من المواطنين أمام منزل أحد الأشخاص ( مقيم بقرية البوصيلية – مركز إدفو بأسوان ) للمطالبة باسترداد أموالهم لقيامه بالنصب والاحتيال عليهم والحصول على مواشيهم وأموالهم بزعم توظيفها مقابل أرباح مرتفعة وإمتناعه عن السداد، وتمكنه من الهرب، وبالفحص تبين أن المذكور قام بالحصول على قرابة (200 مليون جنيه) منهم تحت زعم توظيفها، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية.
 
وأسفرت التحريات عن تحديد مكان إختبائه بإحدى المناطق الجبلية المتاخمة لمركز إفو بأسوان حيث تم إعداد الأكمنة اللازمة وضبطه وبحوزته( 9,5 مليون جنيه ) وخلال جهود الضبط إنقلبت إحدى سيارات الشرطة المشاركة بالمأمورية ، مما أسفر عن استشهاد (ضابطين برتبه لواء بقطاع الأمن العام "المشرفين على مأمورية الضبط" ، وكذا إثنين من المجندين).
 
كما أفادت وزارة الداخلية أن ملاحقة مستريح أسوان في المناطق الجبلية المتاخمة لمركز ادفو، أسفرت عن استشهاد ضابطين ومجندين، حيث احتمى مستريح أسوان بمنطقة جبلية جنوب البلاد اعتقادا منه بأنه بات في مأمن وبعيدا عن يد العدالة، بعد استولى على 200 مليون جنيه من ضحاياه، إلا الشرطة نجحت في تحديد مكان إختبائه بإحدى المناطق الجبلية المتاخمة لمركز إفو بأسوان وداهمتها ونجحت في ضبطه.
 
 
المستريح الثانى فى نفس اليوم وبحوزته 2.5 مليون جنيه بقرية المعمارية
 
أعلنت وزارة الداخلية أنه تم رصد تردد عدد من المواطنين أمام منزل شخص آخر (مقيم بقرية المعمارية لقيامة بذات النشاط الإجرامى) وقد تم ضبطه، وتبين حصوله على قرابة (50 مليون جنيه) من المواطنين بزعم توظيفها.
 
 
 
المستريح الثالث من أسوان تم ضبطه بالجيزة وبحوزته 16 سبيكة ذهبية
 
كما رصدت الأجهزة الأمنية تردد عدد من المواطنين أمام (معرض سيارات ملك أحد الأشخاص - مقيم بمركز شرطة إدفو بأسوان) للمطالبة باسترداد أموالهم لقيامه بالنصب والاحتيال عليهم والاستيلاء على أموالهم بزعم توظيفها فى تجارة السيارات بأسلوب "الوعدة"، وكذا تحصله على سياراتهم لتشغيلها، وعدم قيامه بالسداد فى الموعد المحدد؛ كما تردد عدد من المواطنين أمام معرض سيارات آخر كائن بمركز شرطة كوم أمبو ملك ذات الشخص لنفس السبب.. وتم صرفهم.
 
وأسفرت جهود البحث عن ضبط المتهم المذكور بمكان اختبائه بدائرة قسم شرطة العمرانية بالجيزة وبحوزته (16 سبيكة ذهبية وزنت 10,500 كيلوجرام – مبلغ مالى).. كما تم ضبط والده وعدد من معاونيه فتم اتخاذ الإجراءات القانونية.
 
 
 
الداخلية: ضبط مستريحة جديدة جمعت 4 ملايين جنيه بالبحر الأحمر
 
أما فى البحر الأحمر فقد نجحت وزارة الداخلية في ضبط إحدى السيدات لقيامها بالاستيلاء على قرابة 4 ملايين جنيه من مواطنين بدعوى توظيفها بمحافظة البحر الأحمر.
 
ورصدت الأجهزة الأمنية تضرر مواطنين "محددين" من (إحدى السيدات - مقيمة بدائرة قسم شرطة أول الغردقة بمحافظة البحر الأحمر) لقيامها بالتحصل منهم على مبالغ مالية تصل إلى قرابة "4 ملايين جنيه" بدعوى تشغيلها فـى مجال تجارة الأجهزة الكهربائية والأدوات المنزلية مقابل أرباح شهرية والتوقيع لهم على إيصالات أمانة بتلك المبالغ، إلا أنها لم تف بذلك، ولم ترد لهم المبالغ المالية، وعقب تقنين الإجراءات تمكن قطاع الأمن العام بالتنسيق مع مديرية أمن أسوان من ضبطها وتم اتخاذ الإجراءات القانونية.
 
 
 
سقوط مستريحة الهواتف المحمولة فى قبضة الشرطة بالإسماعيلية
 
أما خلال نفس العام الجارى فقد تم ضبط عدد من المستريحين فى قضايا مختلفة، حيث نجحت أجهزة الأمن، في ضبط مستريحة الهواتف المحمولة بعد استيلائها على "تحويشة العمر" من ضحاياها في الإسماعيلية، وتلقت الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة بلاغا من عدد من المواطنين مقيمين بالإسماعيلية بتضررهم من قيام إحدى السيدات بتلقى مبالغ مالية بدعوى توظيفها واستثمارها فى مجال تجارة الهواتف المحمول والأجهزة الكهربائية مقابل أرباح شهرية والنصب عليهم بالإستيلاء على كامل تلك المبالغ دون رد.
 
وبإجراء التحريات وجمع المعلومات تبين صحة الواقعة، وقيام (السيدة المشار إليها - مقيمة بمحافظة الإسماعيلية) بممارسة نشاطاً إحتيالياً من خلال تلقيها مبالغ مالية من المواطنين بزعم إستثمارها وتوظيفها لهم فى مجال تجارة الهواتف المحمول والأجهزة الكهربائية مقابل حصولهم على أرباح متفق عليها من قيمة رأس المال.. مما مكنها من الإستيلاء على مبالغ مالية بلغت أكثر من (مليون جنيه) من المُبلغين حيث توقفت بعدها عن سداد أصول المبالغ وأرباحها التى وعدت بتوزيعها وإستولت على كامل المبالغ المالية لنفسها دون وجه حق.
 
وعقب تقنين الإجراءات وبالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الإسماعيلية أمكن ضبطها، وبمواجهتها إعترفت بإرتكابها الواقعة على النحو المشار إليه، وقال قانونيون إن المادة  21 من القانون رقم 146 لسنة 1988، نصت علي " كل من تلقي أموالا علي خلاف أحكام هذا القانون، أو إمتنع عن رد المبالغ المستحقة لأصحابها كلها أو بعضا، يعاقب بالسجن وبغرامة لا تقل عن 100 ألف جنيه، ولا تزيد علي مثل ما تلقاه من أموال أو ما هو مستحق منها، ويحكم علي الجاني برد الأموال المستحقة إلي أصحابها، وأن القانون رقم 146 لسنة 1988 حظر في فقرته الأولى من المادة الأولى علي أي شخص غير الشركات المساهمة المقيدة في هيئة الإستثمار، أن تتلقي أموالا من الجمهور بأية عملة أو وسيلة وتحت أي مسمي لتوظيفها أو إستثمارها، ولا يجوز دعوة الجمهور للإيداع بأي وسيلة سواء علنية أو مستترة، موضحاً أنه تنقضى الدعوى الجنائية، إذا بادر المتهم برد المبالغ المستحقة لأصحابها، أثناء التحقيق، أو أثناء المحاكمة، وللمحكمة إعفاء الجاني من العقوبة إذا حصل الرد قبل صدور حكم نهائي في الدعوى.
 
ضبط مستريح بالدقهلية خدع المواطنين بإمكانية تسفيرهم للخارج
 
تمكن ضباط مباحث إدارة مكافحة جرائم الأموال العامة، من إلقاء القبض على أحد الأشخاص قام بالنصب والاحتيال على عدد كبير من المواطنين، بزعم تسفيرهم للخارج وجلب عمل لهم بمرتبات مجزية.
 
وتلقى اللواء مدير أمن الدقهلية ، إخطارا من اللواء مدير مباحث المديرية بورود معلومات وتحريات الإدارة العامة لمكافحة جرائم الأموال العامة بقطاع مكافحة جرائم الأموال العامة والجريمة المنظمة، قيام (أحد الأشخاص ، مقيم بدائرة مركز شرطة دكرنس بالدقهلية) ، بممارسة نشاطاً إجرامياً تخصص فى النصب والإحتيال على المواطنين راغبى السفر للخارج للعمل، والاستيلاء على أموالهم، بزعم مقدرته على تسفيرهم إلى الخارج وتوفير فرص عمل لهم بمهن مختلفة ومرتبات مجزية، متخذاً من محل إقامته المشار إليه وكراً لمزاولة نشاطه الإجرامى.
 
وعقب تقنين الإجراءات بالتنسيق مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن الدقهلية أمكن ضبطه، وبتفتيش محل إقامته تم ضبط (جوازات سفر بأسماء أشخاص مختلفة من راغبى السفر للعمل بالخارج – رخص قيادة بأسماء أشخاص مختلفة – عقود عمل بأسماء أشخاص مختلفة منسوب لبعض المؤسسات والشركات بإحدى الدول – طلبات لتمديد أو إلغاء التأشيرة بأسماء أشخاص مختلفة إلى إحدى الدول –  تأشيرات حجز إلكترونية إلى إحدى الدول بأسماء أشخاص مختلفة – عدد من المستندات منسوب صدورها لعدة جهات حكومية – مبلغ مالى من متحصلات نشاطه الإجرامى- 2 هاتف محمول بفحصهما تبين أنهما محملين بالعديد من الدلائل التى تؤكد نشاطه الإجرامى)، وبمواجهته أقر بممارسته النشاط الإجرامى على النحو المشار إليه.
 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة