نسبة التصويت فى الجولة الثانية لانتخابات فرنسا تصل إلى 26,41% حتى الآن

الأحد، 24 أبريل 2022 12:18 م
نسبة التصويت فى الجولة الثانية لانتخابات فرنسا تصل إلى 26,41% حتى الآن ماكرون ولوبان
كتبت: هناء أبو العز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن نسبة التصويت في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية الفرنسية حتى 12 ظهراً بلغت 26.41%.
 
وتوجه الناخبون الفرنسيون للادلاء بأصواتهم في مراكز الاقتراع في الجولة الثانية من انتخابات الرئاسة الفرنسية ليختاروا بين منح المرشح الوسطي إيمانويل ماكرون خمس سنوات أخرى على سدّة الرئاسة، أو إعطاء مرشحة اليمين المتطرف مارين لوبان الفرصة لتحلّ مكانه، للمرة الأولى في تاريخ البلاد.
 
وتواجه لوبان معركة صعبة، وقد منحت استطلاعات الرأي خصمها اتقدماً بفارق 10 نقاط في سباق الرئاسة، ويحتاج كلّ منهما إلى جذب أصوات الناخبين الذين صوتوا للمرشحين الآخرين في الجولة الأولى.
 
وحصد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون علي ما يقرب من 9.9 مليون صوت من إجمالي أصوات الناخبين في الجولة الأولي، بواقع 27.8% متفوقاً علي منافسته، زعيمة اليمين المتطرف مارين لوبان، التي حصدت علي 8.1 مليون صوت، بواقع 23.1% من الأصوات.
 
ويتنافس ماكرون ولوبان في جولة الإعادة للمرة الثانية علي التوالي، حيث سبق أن خاضا السباق نفسه في الانتخابات الماضية قبل 5 سنوات ، والتي انتهت بفوز ماكرون في ذلك الحين.
 
وقبل انطلاق جولة الحسم في الانتخابات الفرنسية 2022 ، جرت مناظرة ساخنة الأربعاء الماضي، أكد ماكرون رغبته في الحوار مع روسيا لوقف الحرب الدائرة في أوكرانيا ، مشدداً في الوقت نفسه علي ضرورة مواصلة فرض العقوبات علي موسكو ، متهماً منافسته مارين لوبان بالتحصل علي دعم مادي من النظام الروسي، الأمر الذي ردت عليه زعيمة اليمين بالتأكيد علي دعمها لفكرة أن تكون أوكرانيا "حرة ومستقلة" عن الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، وليس روسيا فقط.
 
وتطرقت المناظرة الانتخابية لملفات عدة من بينها خطة ماكرون ولوبان للمعاشات والحد الأدني للأجور والسياسات المالية المختلفة، حيث تعهد الرئيس الفرنسي بوضع حد أدني للمعاشات لا يقل عن 1100 يورو، فيما اقترحت لوبان زيادة تدريجية في سن التقاعد لتصل في سن 62 عاما.
 




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة