أكرم القصاص

موسكو تتهم ابن بايدن بعلاقته باختبارات بيولوجية فى أوكرانيا.. الدوما يفتح تحقيقا.. السفير الأمريكى بروسيا: واشنطن وموسكو ستستأنفان العلاقات الطبيعية فى وقت ما.. والأمم المتحدة تتبنى قرارا لوقف إطلاق النار

الخميس، 24 مارس 2022 09:00 م
موسكو تتهم ابن بايدن بعلاقته باختبارات بيولوجية فى أوكرانيا.. الدوما يفتح تحقيقا.. السفير الأمريكى بروسيا: واشنطن وموسكو ستستأنفان العلاقات الطبيعية فى وقت ما.. والأمم المتحدة تتبنى قرارا لوقف إطلاق النار بايدن وبوتين
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 

موسكو:من المؤسف عدم اعتراف سفير أمريكا لدينا بمسئولية بلاده عن تدهور العلاقات
 

 

وصلت حدة التوتر بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية، إلى اتهامات تطال ابن بايدن، بالتورط فى اختبارات بيولوجية في أوكرانية، حيث أعلنت وزارة الدفاع الروسية عن صلة بين أنشطة وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" البيولوجية فى أوكرانيا وصندوق نجل الرئيس الأمريكى جو بايدن، فيما فتح مجلس الدوما الروسى، تحقيقا برلمانيا حول علاقة نجل الرئيس الأمريكى جو بايدن بالمختبرات البيولوجية فى أوكرانيا.

 

وقال رئيس مجلس الدوما الروسى فياتشيسلاف فولودين، إن ضلوع الرئيس الأمريكي جو بايدن في إنشاء المختبرات البيولوجية في أوكرانيا، يتصدر أولويات التحقيق البرلماني الروسى.

 

وأضاف رئيس مجلس الدوما الروسى: لا يقتصر الأمر على أى شخص ضالع فى إنشاء المختبرات البيولوجية فى أوكرانيا، وابن الرئيس الأمريكى هانتر قام بتمويل الأبحاث وتنفيذ البرنامج العسكرى البيولوجى الأمريكى عن طريق صندوق استثماري، ومن الواضح أن بايدن الأب على علم بهذه الأنشطة.

 

وتابع رئيس مجلس الدوما الروسى، أن مؤسسة جورج سوروس المنظم المعروف للثورات الملونة، شاركت فى هذا البرنامج العسكري، الذي يدعو علانية إلى تغيير النظام فى روسيا، وستنظر لجنة التحقيق البرلمانية فى هذه القضية على سبيل الأولوية للكشف عن ملابسات إنشاء مختبرات بيولوجية أمريكية على أراضى أوكرانيا.

 

وقال رئيس مجلس الدوما الروسى، إنه الآن يتعين على رئيس الولايات المتحدة الأمريكية أن يشرح للمجتمع الدولى الحقائق المكتشفة خلال العملية العسكرية الروسية فى أوكرانيا حول أنشطة المعامل البيولوجية، وعلى الكونجرس أن يبدأ تحقيقاته الخاصة فى ذلك.

 

من جانبه قال السفير الأمريكى فى روسيا، إن واشنطن وموسكو ستستأنفان العلاقات الطبيعية بالتأكيد في وقت ما، في المقابل قالت السلطات الروسية، إنه من المؤسف أن السفير الأمريكى لدينا لم يعترف بمسئولية بلاده عن تدهور العلاقات، وفقا لخبر عاجل بثته قناة العربية منذ قليل.

 

من جانبها صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة لصالح قرار حول الوضع الإنسانى فى أوكرانيا، حيث تبنت الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم قراراً يحث على وقف فورى لإطلاق النار فى أوكرانيا، وشارك في إعداد مشروع القرار الذى يطالب بوقف فورى الأعمال العدائية من جانب روسيا ضد أوكرانيا "الولايات المتحدة وأوكرانيا وبريطانيا وجورجيا وألمانيا وليتوانيا ولاتفيا".

 

وصوتت 140 دولة لصالح القرار وامتنعت 38 دولة عن التصويت كما ورد فى القرار أن الجمعية العامة للأمم المتحدة تؤكد أن الحصار المفروض على مدن أوكرانيا، خاصة مدينة ماريوبول، يزيد من تفاقم الوضع الإنسانى، ويطالب بإنهاء الحصار على المدن.






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة