أكرم القصاص

علماء الفلك يلتقطون صورة لتلسكوب جيمس ويب الفضائى على بعد مليون ميل

الخميس، 27 يناير 2022 04:00 ص
علماء الفلك يلتقطون صورة لتلسكوب جيمس ويب الفضائى على بعد مليون ميل تلسكوب جيمس ويب
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
استقر الآن تلسكوب جيمس ويب الفضائى في مدار على بعد مليون ميل من كوكبنا، ولكن قبل أن يلتقط جيمس ويب ويصدر أولى صوره المرصعة بالنجوم في شهر يونيو، تمكن علماء الفلك من التقاط صور للتلسكوب الفضائي نفسه، الذى تبلغ قيمته 10 مليارات دولار، من هنا على الأرض.
 
ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، فإن مشروع التلسكوب الافتراضي الذي يتخذ من روما مقراً له بتتبع الويب عبر الفضاء ووجده في وعاء Big Dipper.
 
تلسكوب جيمس ويب
تلسكوب جيمس ويب
 
استخدم علماء الفلك بعد ذلك تلسكوبًا آليًا لأخذ لقطات لويب كما كان يصل إلى وجهته في Lagrange Point 2، على بعد حوالي 930.000 ميل (1.5 مليون كيلومتر) من كوكبنا.
 
قال مدير المشروع جيانلوكا ماسي: "تتبع تلسكوبنا الآلي الحركة الظاهرة لتلسكوب جيمس ويب الفضائي (JWST)، والذي تم تمييزه بسهم في المنتصف.
 
في وقت التصوير، كان JWST على بعد حوالي 1.4 مليون كيلومتر منا ووصل للتو إلى وجهته النهائية ي نظام الأرض والشمس. كما تُرى من الشمس، فإن نقطة L2 تقع خلف الأرض مباشرة.
 
ويعد تلسكوب جيمس ويب، الذي خلف تلسكوب هابل الأيقوني البالغ من العمر ثلاثة عقود، مهمة طموحة لدراسة الكون المبكر، ويسعى العلماء لمعرفة مدى سرعته الآن في التوسع وتحليل الأجسام في جميع أنحاء الكون بدءًا من المجرات إلى الكواكب الخارجية.
 
وتتكون المرآة الذهبية الشهيرة للتلسكوب من 18 قطعة سداسية فردية، ويتم التحكم في كل جزء من هذه الأجزاء بواسطة سبعة مشغلات تسمح بالحركة الدقيقة والتركيز. 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة