أكرم القصاص

هل يمكن تشخيص الإصابة بالخرف أو الزهايمر قبل حدوثه بسنوات؟

الخميس، 30 سبتمبر 2021 04:03 م
هل يمكن تشخيص الإصابة بالخرف أو الزهايمر قبل حدوثه بسنوات؟ هل يمكن تشخيص الخرف قبل حدوثه بفترة طويلة؟
كتبت فاطمة خليل

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الخرف هو مجموعة من الأعراض التي يمكن أن تتراوح من فقدان الذاكرة إلى ضعف التفكير وقدرات حل المشكلات التي تؤثر عادةً على الأشخاص في سن الشيخوخة، والخرف ليس مرضًا محددًا بل يتكون من العديد من الحالات الطبية الأخرى، ومرض الزهايمر هو السبب الأكثر شيوعًا للخرف التدريجي، وفى سلسلة "اطمن على نفسك" نتعرف على هل يمكن تشخيص الخرف مبكراً من خلال علامات قد تظهر على المصاب؟ وفقاً لموقع "تايمز أوف إنديا".

ووفقاً للخبراء لا يوجد علاج حقيقي للخرف حتى الآن، ومع ذلك، تشير النتائج العلمية إلى أنه يمكن اكتشافه مبكرًا، وهذا لا يساعدنا فقط على إدراك الحالة المحتملة، ولكنه يدفعنا أيضًا إلى تعزيز صحة دماغنا ودفاعاتنا.

Screenshot 2021-09-30 124527

التشخيص المبكر للخرف مهم وعلامات يجب الانتباه إليها
 

عندما يتعلق الأمر بالخرف، من المستحيل معرفة من هو الأكثر عرضة للإصابة بالمرض، ومع ذلك، أظهرت دراسة شملت أكثر من 2000 شخص أن اختبارات الذاكرة والتفكير يمكن أن تكشف عن الاختلافات بين الأشخاص الذين يصابون بمرض الزهايمر حتى 18 عامًا قبل التشخيص.

وفقًا للاختبار الذي تم الانتهاء منه قبل 13 إلى 18 عامًا من انتهاء الدراسة، وجد العلماء أن الدرجة المنخفضة في الاختبارات المعرفية كانت مرتبطة بنسبة 85% أعلى من خطر الإصابة بالخرف، يشير هذا أيضًا إلى أن تطور مرض الزهايمر قد يبدأ قبل التشخيص بسنوات عديدة.

وفقًا للطبيب دوج براون، المدير السابق للبحث والتطوير في جمعية الزهايمر البريطانية، "غالبًا ما يتسبب الخرف في تغيرات في الدماغ قبل سنوات من ظهور الأعراض وتُظهر هذه الدراسة أنه قد تكون هناك مؤشرات خفية لمرض الزهايمر في التفكير والذاكرة لما يصل إلى 18 عامًا قبل أن يتم التشخيص الرسمي".

بينما يوضح الطبيب أن هذه الاختبارات قد لا تتنبأ بدقة بمن سيصاب بالخرف، يمكن استخدامها للكشف عن الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرض.

العلامات الشائعة للخرف
 

يمكن أن تكون هناك أشكال مختلفة من أعراض الخرف ويمكن تحديد البعض من خلال التغييرات المعرفية، بينما يتم تحديد البعض الآخر من خلال التغييرات النفسية.

الأعراض المرتبطة بالتغيرات المعرفية هي:

- فقدان الذاكرة

- صعوبة إيجاد الكلمات أو إكمال جملة

- عدم القدرة على حل المشاكل

- صعوبة التنسيق

- الالتباس

الأعراض المصاحبة للتغيرات النفسية هي:

- اكتئاب

- تغير في الشخصية

- جنون العظمة

- هلوسة

- قلق

Screenshot 2021-09-30 124527

كيفية تقليل مخاطر الإصابة بالخرف
 

بينما يجعلك تقدم العمر أكثر عرضة للإصابة بمرض الزهايمر، يقول الخبراء إنه يمكن تقليل المخاطر من خلال ممارسة التمارين الرياضية بانتظام وتناول الطعام الصحي والبقاء سعيدًا.

ممارسة الرياضة بانتظام والحفاظ على لياقتك يجعلك أقل عرضة للإصابة بالخرف، كما أنه يحميك من التوتر والقلق، وهذا بدوره يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأمراض المزمنة الأخرى.

وفقًا لجمعية الزهايمر البريطانية ، "حتى 10 دقائق من الرياضة في كل مرة مفيدة لك وحاول تجنب الجلوس لفترة طويلة جدًا."


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة