<
أكرم القصاص

كريم شحاتة: بيراميدز عرض 30 مليون سنويا على أشرف بن شرقي

السبت، 18 سبتمبر 2021 11:50 م
كريم شحاتة: بيراميدز عرض 30 مليون سنويا على أشرف بن شرقي أشرف بن شرقى - لاعب الزمالك
كتب حسام الحاج

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أكد الإعلامي كريم شحاتة، بأن فريق بيراميدز يرغب في الحصول على خدمات المغربي أشرف بن شرقي لاعب نادي الزمالك الحالي، وقال كريم في برنامج "كورة كل يوم" المذاع على قناة الحياة: "عرض نادي بيراميدز مبلغ 30 مليون جنيه سنويًا على المغربي أشرف بن شرقي".
 
وأضاف: "دخل بيراميدز في خط المفاوضات مع بن شرقي وسط الخلاف بين اللاعب والزمالك على ملف التجديد وعدم حسم الأمر بشكل رسمي حتى الآن".
 
وتابع: "بن شرقي يرغب في وضع شرط جزائي في عقده مع الزمالك بقيمة نصف مليون دولار يطبق فور تفعيل العقد، وهو ما يرفضه مسئولي الزمالك".

وفى سياق متصل رفض نادى الزمالك الموافقة على شرط أشرف بن شرقى هداف الفريق، من أجل تجديد تعاقده مع القلعة البيضاء خلال الفترة المقبلة، وقال حسين لبيب، رئيس اللجنة المؤقتة لإدارة نادى الزمالك، إنه اتفق على التجديد للمغربى أشرف بن شرقى، مؤكدا أن الخلاف يتمثل في رغبة اللاعب بوضع شرط جزائي من المستحيل الموافقة عليه.

ويرغب بن شرقى في وضع شرط جزائي عبارة عن ضعف مقدم تعاقده على أن يحق له بعدها الرحيل حال سداده حتى لو كان بعد حصوله علي المقدم بـ 24 ساعة فقط، وهو ما رفضه الزمالك ويرغب مسئولو القلعة البيضاء فى رفع قيمة الشرط الجزائي على أن يكون تفعيله بعد موسم من بداية العقد.

وقال حسين لبيب، في تصريحات تليفزيونية: "يهمنا أن يجدد أشرف بنشرقي تعاقده مع الزمالك، واتفقنا معه بالفعل على كل شىء، لكن الخلاف يتمثل في نقطة، هي رغبته في وضع شرط جزائي، يتلخص في أننا إذا تعاقدنا معه يوم الثلاثاء، يمكنه الرحيل يوم الأربعاء بعد تسديد ضعف مقدم تعاقده للنادي، من المستحيل أن أوافق على هذا الشرط".

وأضاف لبيب: "لو عندي مليون شخص بيحب نادي الزمالك وكل واحد دفع 100 جنيه، هيكون معانا 100 مليون جنيه نجدد لبنشرقي وننفذ كل مطالب الجمهور وأقول لمن يهاجمنا، أمامنا شهر ونصف دعونا نعمل في هدوء".

وتابع: البعض يهاجم فاروق جعفر وحسين السيد، ولا أحد يعلم ما يقدمه كلاهما لنادي الزمالك، وفاروق جعفر من رموز النادي.. على آخر الزمن يتقال عليه إنه ينتمي لنادي آخر، إزاي يعني.. وحسين السيد عضو مجلس إدارة ويعمل كأنه إداري وتجد هناك من ينتقد عمله وشغله لمجرد أمور شخصية".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة