أكرم القصاص

البترول: بدء ضخ الغاز عبر "الخط العربي" بعد أيام من فحص العقود القديمة

السبت، 11 سبتمبر 2021 10:48 م
البترول: بدء ضخ الغاز عبر "الخط العربي" بعد أيام من فحص العقود القديمة المهندس طارق الملا، وزير البترول
ماجد تمراز

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال المهندس طارق الملا، وزير البترول، إنه تم الاتفاق على دعم الأشقاء في دولة لبنان، وهناك تكليفات من الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوصيل الغاز للأراضي اللبنانية، في أسرع وقت ممكن، مشيرا إلى أن الاجتماع الذي ضم ممثلي الدول العربية المشاركة في خط الغاز العربي، تم فيه الاتفاق على العديد من الأمور المتعلقة بعودة خط الغاز المتوقف منذ عام 2010.
 
وأضاف خلال مداخلة مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج "كلمة أخيرة" الذي يذاع على قناة "on": "نحتاج في البداية مراجعة الصلاحية الخاصة بخط الغاز باعتباره متوقف منذ فترة طويلة، ومحطات القياس ومحطات الضغط وأجزاء من الخط لا نعلم عنها شيء تحتاج هي أيضا لمراجعة وفحص حتى يتم بدء ضخ الغاز، وقد تم استئناف ضخ الغاز للأراضي الأردنية في عام 2018 ولا يوجد مشاكل به، أما الواصل بلبنان، سيتم مراجعته من الأشقاء في لبنان وإرسال لجان لفحص الخطوط والمحطات".
 
وقال: "تم الاتفاق على أن تتم تلك الخطوات خلال 3 أسابيع، بالتوازي مع مراجعة العقود، لأنها قد تحتاج إلى ملحق أو تعديل، بسبب اختلاف الأوضاع والظروف، وبعد 3 أسابيع سيتم الوقوف على جاهزية الخط والعقود، والتي أتصور أنها ستتم في أسرع وقت ممكن، لأن الأشقاء في لبنان يحتاجون الغاز لتشغيل محطة كهرباء طرابلس، وبعد أن تتم عملية الفحص وإصلاح الخطوط قد يتم ضخ الغاز بعدها بأيام فقط".
 
وعن إعفاء هذا الخط من العقوبات بسبب منع تصدير شيء عبر سوريا، قال وزير البترول: "هذا جزء من الإجراءات التي تتم خلال الأسابيع الثلاثة القادمة، وحصلنا على موافقات مبدئية من الولايات المتحدة بشأن إعفاء هذا الخط من العقوبات، وكل الأطراف تسعى لتكون الإجراءات مستوفاة لكي يتم الحصول بطريقة رسمية وكتابية".
 
وأضاف الوزير: "ما نضخه حاليا من 35 لـ 70 مليون قدم مكعب يوميا للأردن، وما هو مطلوب للبنان 60 مليون قدم مكعب يومياً وفقا لما طُلب خلال الاجتماعات التي جرت في هذا الشأن، ونحن لدينا جاهزية دائما لأي طلب إضافي، خاصة وأن الأشقاء في الأردن في بعض الأحيان يطلبون زيادة في الكميات، ونحن نرسل في بعض الأوقات 125 مليون قدم مكعب يوميا، ولدينا محطين للإسالة على البحر المتوسط وبدأنا نعمل منذ فبراير الماضي".
 
وأوضح الوزير: "البنك الدولي تدخل وعرض دعم لبنان في هذا الأمر، وأن يكون قائم بدور الضامن فيما يتعلق بتسديد قيمة الغاز الذي سيتم تصديره، وعندما تدخل منظمات دولية في هذا الاتفاق، تحرص على وجود استدامة لتصدير الغاز، وهناك حرص من كل الأطراف على إنجاح هذه المأمورية وتصدير الغاز قبل دخول فصل الشتاء، ووفقا لما قيل لنا من الوزير اللبناني، فإن الجزء الخاص بالخط في شمال لبنان، وهي مسافة حوالي 30 كيلو متر، تحتاج إلى فحص، ونحن عرضنا عليهم أن يتم فحصها من قبل لجان مصرية".
 
وقال: "نطمئن المواطن المصري بخصوص الغاز، ولدينا إحصائيات بشأن الاستهلاك في مصر، وتصدير الغاز لن يؤثر على الاستهلاك بكل تأكيد، لأنه يتم تصدير ما يفيض عن الحاجة، ومنذ عدة سنوات ونحن نسعى بأن نكون مركز إقليمي للطاقة".

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة