أكرم القصاص

ناسا تؤكد وضع أول امرأة على القمر فى 2024 رغم مشكلات الميزانية

السبت، 28 أغسطس 2021 05:00 ص
ناسا تؤكد وضع أول امرأة على القمر فى 2024 رغم مشكلات الميزانية القمر
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تقول ناسا، إنها لا تزال واثقة من أنها ستضع أول امرأة والرجل التالي على سطح القمر في عام 2024، وذلك على الرغم من سلسلة النكسات الفنية والمتعلقة بالميزانية، بما في ذلك الإجراءات القانونية من جيف بيزوس والمشكلات المتعلقة ببدلات الفضاء.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أعاد مدير ناسا بيل نيلسون التأكيد على التزام الوكااة بهدف الهبوط على سطح القمر، حيث قال في مؤتمر الفضاء السنوي السادس والثلاثين في كولورادو سبرينجز بكولورادو، "يمكننا القيام بأشياء صعبة" ، لأننا "أناس قادرون على القيام بها".

ويعد برنامج Artemis هو خليفة برنامج Apollo، الذي شهد ظهور نيل أرمسترونج و 11 رجلاً آخر على سطح القمر الوحيد لدينا في الستينيات والسبعينيات من القرن الماضي.

وكان الموعد الخاص بعام 2024 بالفعل موعدًا طموحًا، ولكن أصبح موضع شك أكثر بسبب الطعون القانونية من جيف بيزوس بشأن عقد مركبة الهبوط على سطح القمر، وقضايا تتعلق ببدلات الفضاء وقيود الميزانية التي فرضها الكونجرس.

قال نيلسون إن الوكالة ستدفع بكامل قوتها للأمام، نقلاً عن خطاب الرئيس جون إف كينيدي عام 1962 ، قائلًا: "اخترنا الذهاب إلى القمر في هذا العقد والقيام بالأشياء الأخرى، ليس لأنها سهلة، ولكن لأنها صعبة. "

إذا تم تنفيذ الجدول الزمني وفقًا للتخطيط، فسيتم إطلاق طاقم Artemis 3 في مركبة الفضاء Orion فوق صاروخ نظام الإطلاق الفضائي في سبتمبر 2024.

سيغادر ما يصل إلى أربعة رواد فضاء الأرض، وسيأخذ اثنان منهم نظام SpaceX Human Lander إلى السطح، ويهبطون في المنطقة القطبية الجنوبية للقمر ويبقون لمدة 6.5 يومًا، ويقومون بأربعة مسارات على سطح القمر في ذلك الوقت.

كان الموعد النهائي الضيق قد فرضه في الأصل الرئيس السابق دونالد ترامب، والتزمت وكالة ناسا بالالتزام بهدفه، والذي سيتطلب إقلاع أول رحلة من مهمات Artemis في أوائل العام المقبل، والتي تشمل على إرسال مركبة أوريون غير مأهولة حول القمر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة