أكرم القصاص

تجديد حبس المتهم بقتل زوجته فى كفر الشيخ 15 يوماً

الثلاثاء، 24 أغسطس 2021 05:02 م
تجديد حبس المتهم بقتل زوجته فى كفر الشيخ 15 يوماً جثة - أرشيفية
كفر الشيخ - محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أمرت النيابة العامة بمركز البرلس بمحافظة كفر الشيخ، تحت إشراف المستشار أشرف على ربيع، المحامى العام الأول لنيابات كفر الشيخ، بتجديد حبس عاطل 29 سنة، ويقيم بقرية الشخلوبة بمركز سيدى سالم بمحافظة كفر الشيخ، 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

جاء قرار النيابة العامة بمركز البرلس، بعد أن اعترف المتهم بقتل زوجته بعشة فى شاطئ الزهراء بمصيف بلطيم، عقب نشوب مشاجرة بينهما، قالت فيه المجنى عليها له: "إلى فى بطنى ده مش منك، وأنا حامل من حد غيرك" ليقوم بخنقها، ثم أتى بسكين، وقام بشق بطنها، انتقاماً منه.

وكان اللواء أشرف صلاح، مدير أمن كفر الشيخ، تلقى إخطارًا من العميد هشام الزعفراني، مأمور مركز شرطة مطوبس، بتلقى مركز الشرطة بلاغًا من سمسار عقارات، بالعثور على جثة ربة منزل بوحدة سكنية تابعة له بشاطئ الزهراء بمصيف بلطيم.

انتقل مأمور مركز شرطة البرلس، رافقة الرائد عمرو فتح الله، رئيس مباحث المركز، وقوة من المركز، ونقطة شرطة مصيف بلطيم، وتبين أن الجثة لـ "أنغام عادل أبو العزم"، 18 سنة، وتقيم طرف زوجها بقرية الشخلوبة، فى مركز سيدى سالم، فيما كشفت المعاينة أن الجثة بها جرح طولى بعرض البطن، وآثار خنق.

بسؤال السمسار صاحب البلاغ أفاد أنه تلقى اتصالًا هاتفيًا من زوج المجنى عليها، عاطل، ويقيم بقرية الشخلوبة، أبلغه خلاله بارتكابه الجريمة، ووجود طفليه الصغيرين، فى نفس الوحدة السكنية.

شكل اللواء خالد محمدي، مدير المباحث الجنائية، بمديرية أمن كفر الشيخ، فريق بحث جنائى ترأسه العميد ياسر عبد الرحيم، رئيس مباحث المديرية، ضم العميد هيثم عبد المقصود، رئيس فرع البحث الجنائى بالحامول، للوقوف على أسباب الحادث.

وتضمنت اعترافات الزوج، بأنه قتل زوجته، لأنها أخبرته بأنها حامل، الأمر الذى جعل الزوج فى حيرة من أمره فلا يزال لديهما طفلان فى سن صغيرة والحالة المادية ليست ميسورة، مما يعنى أنّ خبر الحمل كان بمثابة الصدمة بالنسبة لرب أسرة لا يستطيع توفير ما تحتاجه أسرته، ولكن وقع الخبر جعله يتعدى على زوجه بالسب والضرب، وأخبرها بشكوكه التى تساوره دائمًا فى سلوكها، وترك المنزل الذى تقيم به أسرته فى قرية الشخلوبة، وقضى ليلته وسط الحقول، وهناك بيّت النية لقتل زوجته، وأعد خطة محكمة للتخلص منها دون أن يثير الشكوك حوله، وفقًا لاعترافات المتهم أمام النيابة.

وفى صباح اليوم التالى عاد لمنزلهم، تظاهر المتهم بمحاولته لإرضاء زوجته، وأخبرها بنيته للسفر إلى مصيف بلطيم لقضاء يومين للترفيه عن نفسيهما، وهناك وبعد قضاء يوم هادئ وتناول وجبة الغداء وتحديدًا مساء يوم الخميس الماضى لم يستطع الزوج كتمان بما داخله، وتحدث لزوجته بالشكوك، فيما يتعلق بسوء سلوكها وخيانتها له، وزادت صدمته عندما اعترفت بأن الطفل الذى تحمله فى بطنها ليس من صلبه.

اعترافات الزوجة بخيانتها كانت صدمة، فأحضر سكينًا وشق بطن زوجته، لتسقط على الأرض أمام طفليها، وغادر الشقة بالمصيف إلى مركز شرطة سيدى سالم وسلم نفسه، معترفًا بجريمته.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة