أكرم القصاص

"محلية النواب" تختتم جولاتها بالدقهلية..وتعد تقريرا لعرضه على المجلس

الجمعة، 30 يوليه 2021 09:34 م
"محلية النواب" تختتم جولاتها بالدقهلية..وتعد تقريرا لعرضه على المجلس لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب
كتب محمود حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اختتمت لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، زيارتها الميدانية وجولاتها التفقدية في محافظة الدقهلية، والتي استغرقت يومين أمس الخميس واليوم الجمعة، تفقدت اللجنة خلالها عددا من المشروعات الجاري تنفيذها، وتفقدت بعض الطرق والمناطق التي تحتاج لتطوير، ومصنع تدوير القمامة.

 

وتفقدت اللجنة في ختام الزيارة قرية بشلا بمدينة ميت غمر، ورافقها الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، وهيثم الشيخ، نائب المحافظ، وعضو مجلس أمناء تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين.

 

وقال المهندس أحمد السجيني، رئيس لجنة الإدارة المحلية، إن اللجنة واصلت زياراتها الميدانية وجولاتها التفقدية في المحافظات، بزيارة محافظتي الغربية والدقهلية على مدار ثلاثة أيام، للتعرف على المشروعات التي يتم تنفيذها، ورصد أي مشكلات ومطالب للأهالي، مستهدفة تحقيق الصالح العام، مشيرا إلى أن اللجنة ستعد تقريرا شاملا عن الزيارة في كل محافظة منهما، وستضع توصيات وتوضح ملاحظاتها.

 

ولفت السجيني، إلى أن ملف النظافة في محافظة الدقهلية يحتاج العمل عليه من أجل النهوض به وإحداث التطوير والتحديث المأمول في المنظومة، مضيفا أن اللجنة ستتابع هذا الملف مع وزارة البيئة والهيئة العربية للتصنيع، كما أن المقالب العشوائية للقمامة في المحافظة لابد من إيجاد حلول لها وإزالتها، وخاصة مقلب دكرنس ومقلب منية النصر، ومقلب السنبلاوين، ومقلب بشلا بميت غمر، واللجنة ستتابع هذا الموضوع.

 

وأشار رئيس لجنة الإدارة المحلية، إلى أنه لابد من التصدي للإشغالات في الشوارع والطرق، والرقابة والمتابعة حتى لا يكون هناك أي إشغالات.

 

وأوضح أن اللجنة توصي بسرعة إصدار اللائحة التنفيذية لقانون إدارة المخلفات الجديد، ليتم تطبيق وتفعيل القانون والنهوض بالمنظومة.

 

من جانبه أكد عمرو درويش، أمين سر اللجنة، عضو تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، حرص لجنة الإدارة المحلية على متابعة كافة المشكلات عن قرب والاستماع لكافة وجهات النظر من أجل الوصول إلى حلول واقعية لصالح الوطن والمواطنين، بالإضافة إلى التعرف علي أرض الواقع على ما يتم تنفيذه من مشروعات تنموية وخدمية.

 

وأشار إلى أن زيارة اللجنة لمحافظتي الغربية والدقهلية رصدت خلالها عدد من الملاحظات سيتم تضمينها في التقرير الذي سيتضمن كذلك عدة توصيات بشأن كافة المشكلات.

 

وأوضح درويش، أن ملف النظافة والقمامة واحدا من أهم الملفات التي تحتاج لوضع حلول حقيقية على أرض الواقع، لاسيما وأنها أكثر المشكلات التي رصدتها اللجنة في زياراتها المختلفة.

 

وقال النائب زكي عباس، عضو لجنة الإدارة المحلية، إن الزيارة الميدانية للجنة في محافظتي الغربية والدقهلية جاءت في إطار سلسلة من الزيارات والجولات الميدانية تنظمها اللجنة في مختلف المحافظات، وتأتي في إطار الدور الرقابي للجنة، فيما يحقق الهدف المنشود وهو تحقيق المصلحة العامة للوطن والمواطن.

 

وأضاف عباس، أن الزيارة لا تستهدف فقط رصد المشكلات أو التركيز على السلبيات، ولكن في الوقت ذاته ترصد الإيجابيات والإنجازات، واللجنة تؤدي عملها ودورها من خلال الجولات التفقدية بكل حيادية، ويتم مناقشة أي سلبيات ومشكلات، ووضع توصيات للوصول إلي حلول

 

وأكدت النائبة رحاب الغول، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، أن الزيارة نجحت في الوقوف على عدد من المشكلات التي سيتم مناقشتها بشكل تفصيلي في اجتماعات اللجنة لوضع الحلول اللازمة لها.

 

وأضافت أن محافظة الدقهلية تتعامل مع ملف مقالب القمامة بشكل جيد من خلال عمل المدافن الصحية، فضلا عن مصنع التدوير الذي يمثل قيمة مضافة ويساهم في الحد من معدلات التلوث المتزايدة وما تسببه من مخاطر على صحة المواطنين.

 

وشددت النائبة رحاب الغول، على ضرورة العمل جديا للانتهاء من المشروعات المتوقفة وفي مقدمتها الطرق، خصوصا وأن مصر تشهد طفرة غير مسبوقة في هذا الملف.

 

فيما أكد النائب محمد رضا البنا، عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، أهمية الزيارات الميدانية لرصد المشكلات على أرض الواقع، لافتا إلى أن اللجنة تقوم بعمل توصيات للمسئولين لوضع الحلول اللازمة للمشكلات

 

وأوضح أن تقرير اللجنة الخاص بالزيارة سيتضمن كافة التوصيات بالمشكلات التي تم رصدها، ليتم التنسيق بعد ذلك مع الجهات التنفيذية لاتخاذ ما يلزم، لرفع المعاناة عن المواطنين بسبب بعض المشكلات.

 

فيما، قال النائب عمرو رشدي، عضو لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، إن الزيارة الميدانية للجنة تستهدف الوقوف علي ما يتم تنفيذه من مشروعات تنموية وخدمية في المحافظة، وما إذا كانت هناك مشكلات ومطالب للمواطنين من خدمات عامة وغيرها.

 

وأضاف رشدي، أن اللجنة استمعت خلال الزيارة لعرض إنجازات ومشروعات في المحافظة، وتفقدت في جولات ميدانية بعض المشروعات، وتفقدت طرق ومناطق تحتاج لتطوير، وكذلك مقالب قمامة تحتاج للإزالة، وتفقدت مصنع تدوير المخلفات، ومحطة مياه في منية النصر، ومستشفي بني عبيد المركزي، وغيرها، واللجنة ستعد تقرير مفصل عن الزيارة وتحدد ملاحظاتها ويتضمن توصيات ومقترحات لحل بعض المشكلات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة