أكرم القصاص

هل تغير آبل أسم هاتفها الجديدة بسبب رقم 13؟

الأربعاء، 21 يوليه 2021 04:00 ص
هل تغير آبل أسم هاتفها الجديدة بسبب رقم 13؟ آبل
وكالات

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
في وقت تحضر فيه أبل حالياً للكشف عن الجيل الجديد من هواتف آيفون، وهو ما سيتم في شهر سبتمبر المقبل كما هي العادة، التي انكسرت العام السابق، حيث كشفت عن آيفون 12 في شهر أكتوبر، بسبب ظروف جائحة كوفيد-19، إلا أن لهذه السنة وضعا آخر. فبينما تعتمد أبل تسلسلاً رقمياً لهواتف آيفون منذ الآيفون الأول، حيث من المفترض أن يحمل الجيل الجديد الاسم "آيفون 13"، ظهرت شائعات تفيد بأن عملاقة كوبرتينو قد تتجنب تسميته بهذا الاسم، وذلك لأن رقم 13 يُعد "نذير شؤم" حسبما نقلت العربية نت.
 
وطبقاً للشائعات المتداولة، هناك محادثات داخلية الآن في أبل لبحث هذا الأمر. وعلى الرغم من أن الفكرة قد تكون غريبة ومثيرة للسخرية، إلا أن هناك اعتقادا راسخا بخصوص رقم 13 في بعض الثقافات، كما أن لهذه الخرافة عمرا طويلا فعلاً.
 
بالمقابل لم تؤكد الشركة أو تنفي الأمر، إلا أن الأهمية المحيطة بالأمر قد زادت بعدما تم تناوله من عدد من المصادر، وفي برنامجه Front Page، توقع المسرّب الشهير Jon Prosser أن أبل فعلًا قد تتخطى رقم 13.
 
 
وتعرف هذه الحالة بالاسم Triskaidekaphobia، وهي فوبيا من هذا الرقم وأي شيء يتعلق به، وهذا يوضح لنا أن السبب قد لا يكون خوف أبل نفسها من فشل الجهاز أو ما شابه.
 
كما قد تتخلى أبل هذا الترقيم في الجيل القادم من هاتفها تجنبا لخوف المستخدمين أنفسهم من هذا الرقم، أيا كانت مرحلة هذا الخوف سواء خوف مرضي حقيقي، مجرد تشاؤم، كراهية أو أياً كان، هذه الأسباب قد تدفع المستخدمين لعدم شراء الهاتف.
 
 
فيما سبق كانت أبل تطلق إصدارات تحمل نفس الرقم في عامين متتاليتين، وهو ما حدث مع هواتف مثل آيفون 6 وآيفون 6s، وحتى إصدار آيفون X الأحدث، والذي تُبع بإصدار آيفون Xs في العام المقبل لإطلاقه.
 
وقد تلجأ أبل لهذه التسمية، خصوصا أن مصادر قريبة من الشركة قد ذكرت أنه -وكالعادة- سيأتي الآيفون الجديد مع تغييرات طفيفة مقارنةً بالجيل الحالي وهو سبب أدعى قد يجعل أبل تتمسك بالتسمية القديمة من ناحية. وتتجنب رقم 13 المكروه من ناحية أخرى.
 
وما أثبت أن ثقافات عديدة فعلًا تكره رقم 13 استطلاع رأي أجراه أحد المواقع، والذي قد انتهى بتصويت حوالي 75% من المستخدمين بأنهم يريدون أن يأتي الآيفون القادم بأي اسم عدا اسم "آيفون 13".
 
الجدير بالذكر أن أبل كانت استخدمت رقم 13 بشكل طبيعي في أكثر من منتج أو خدمة، مثلًا، نظام iOS قد تم إصداره بشكل طبيعي بالرقم 13 منذ عامين، وكذلك شرائح A13 Bionic المستخدمة في هواتف الشركة الأحدث.
 
وعليه فلربما لا تحتاج أبل لتجنب رقم 13 في منتجات بسيطة مثل هذه.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة